"عجبني فيكي لون عينيكي "°°•.♥.•°° ***

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

"عجبني فيكي لون عينيكي "°°•.♥.•°° ***

مُساهمة من طرف مطر الشتاء في الأحد ديسمبر 12, 2010 2:38 pm

°°.♥.•°° ***"عجبني فيكي لون عينيكي "°°.♥.•°° ***







والآن مع فاصل اعلاني

ابقوا معنا

.



.
بوسي : ماما انا راحة الجامعة بقي بااااي
ماما :ايه اللي انتي حاطاه في وشك دا يا بت
بوسي: ايه يا ماما هو انا اجي حاجة وسط بنات الجامعة تعالي شوفيهم وانتي تعرفي .
ماما : لالا امسحي الهباب دا , ومتكلميش شباب في الجامعة يا بوسي .
بوسي : نفسي يا ماما تيجي الجامعة عندنا وتشوفي المناظر: ..
يلا سلام بقي..
بااااي






*******

والآن نترككم مع الحلقة الأولي من المسلسل

.
.

مطر الشتاء

عدد الرسائل : 23
العمر : 28
العمل/الترفيه : في أرض الله
تاريخ التسجيل : 11/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://adabcu.ahlamuntada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: "عجبني فيكي لون عينيكي "°°•.♥.•°° ***

مُساهمة من طرف مطر الشتاء في الأحد ديسمبر 12, 2010 3:42 pm

والآن مع الحلقة الاولي
و

الأول تعريف بفاطمة واسرتها
هي اخت محترمة اتربت في بيت محترم مبني ع الاصول والقيم وعارفة الصح من الغلط والحرام والحلال , زي معظم بيوت المسلمين .
فهذه اول سنة لها في عالم الجامعة بعد عالم الثانوية العامة
عالم الجامعة المليء بالمغامرات
والعلاقات
والاختلاط
والموضة
والاغاني
والمخيمات او " الاُسَر" التي تضم شباب × بنات × رقص × اغاني × الدي جي تحت مظلة هذه الاسر المنتشرة في جميع انحاء الكلية _ تيجي تسألهم بتعملوا ايه ف الاسرة دي غير الرقص ؟ يردوا عليك بصرامة لا يا فندم احنا هنا بنخدم الطالب _ اه فعلا ونعم الخدمة ! بيخدموه عشان يسقطوه دنيا وآخرة ولا حول ولا قوة إلا بالله _ .

فتبدأ فاطمة تجهيز نفسها للذهاب الي الكلية بعد مُضي اسبوع منها _ ودا طبعا غلط لانك لازم تحضر المحاضرات الاولي لانها بتبقي مهمة جداااااااا وبتعرفك الدنيا فيها ايه _
المهم وصلت الجامعة وزُهلت :eek: من المناظر واللبس والاختلاط والاغاني والضحك ووووووو الضياع .


ففاطمة انكرت دا واضايقت جداا من المناظر دي وذهبت بسرعة ع المدرج ولقت نفس الكلام وبشكل مُركّز اكتر اختلاط رهيب وكله قاعد جمب بعض والدنيا خلطبيطة ولا حول ولا قوة إلا بالله
وكل الأماكن كومبليت ففاطمة ملقتش مكان فاضي غير جمب شلة شباب ,
فطبعا هم الذوق كله مع البنات _ بالذات البنات الجديدة_ قعدوها جمبهم ووسع يا عم للاخت .
المحاضرة بدئت وهي طبعا مش فاهمة حاجة عشان اول محاضرة ليها فبعد انتهاء المحاضرة طلبت من بنت قدامها كشكول محاضراتها عشان تنقلها فالبنت اعتذرت لانها ماشية , فالاخ قاعد وسامع الحوار فطبعا الذوق كله لازم يقدم المساعدة _ دي كمان طلعت محتاجة مساعدة قشطة جدا , دا كلام الولد في سره او مع زمايله _

الاخ الذوق :
اتفضلي كشكولي اهو تحت امرك ولو حابة اشرحلك اي درس انا في الخدمة ,

هي كانت رافضة في الاول ولكن الاخ البطل الحّ عليها وخدته وسابه معاها ومشي
_ عشان يضمن انها لازم تستناه عشان تديهوله _ .



ففاطمة احترمته مهي لسه خام مكلمتش قبل كدة شباب خالص في حياتها ودا ناتج عن عدم وعيها , ومحدش قالها علي مكائد الشباب ومكرهم .



وهنا فاطمة اخطأت خطئين مدمرين :
1- قعدت جمب الشباب , كان اكرملها ان تجلس علي سلم المدرج كما يفعل البعض عند الزحام انما تجلس جمب الشباب
لالالالا والف لالالالالالا .



2- اخدت منه الكشكول , يعني يا اخت فاطمة المدرج مفهوش اخوات غير الاخت اللي طلبتي منها ورفضت ؟؟_


المهم نقلت المحاضرات , وفضلت قاعدة مستنياه لحد ما جه واديته كشكوله ,
وقالها ما شاء الله علي خطك رااااااائع ممكن بعد اذنك ابقي انقل منك المحاضرات ؟ ,
قالتله منتا بتكتبها اهو ملهاش لازمة تنقلها مني .
قالها معلش بس الخط بيفرق برده ,
قالتله ربنا يسهل وقامت ماشية .
و



وانتهي اليوم الاول لفاطمة في الجامعة ببعض الاخطاء والتخلي عن مبادئها ودا للاسف نهايته ندم وحسرة وتعاسة ولا حول ولا قوة إلا بالله

فترجع البيت تستشير ماما عن اللي هي عملته _ علي ان ماما هي القدوة _ :
فاطمة : ماما هو انا لو قعدت جمب الشباب غلط ؟ اصلي مكنتش لاقية اي مكان خالص , فلاقتهم هم وسعولي وكمان نقلت منهم المحاضرات ؟
ماما : طالما مكنتيش لاقية مكان خلاص يعني هم الشباب هيكلوكي ؟ وبعدين كويس انك نقلتي منهم المحاضرات اصلهم بيبقوا جدعان وبيحبوا يخدموا إنما البنات دول سِوَس ولُؤَمة .
فاطمة: اه صح يا ماما دانا طلبت من البنت واعتذرت .
ماما : اه شوفتي بقي ! لا انقلي من الصبيان الجدعان واسأليهم عن اي شيء مش فاهماه .
_ للاسف دا رد معظم الاُمهات واستهانتها بكل الامور وعواقبها ,
واقول لكِ يا كل ام فاضلة حافظي علي بنتك اوي احنا في زمن بشع وحرّصي عليها من ذئاب البشر ومتقوليش دانا واثقة في بنتي دي متربية ع الاخلاق , لالالالا طالما فتحتي لها باب النار _وهو الشباب والاختلاط اللبس الغير اسلامي الاغاني عدم مراقبتها بطريقة غير مباشرة _ يبقي للاسف هتتحرق بالنار دي وانتي هتكوني من ضمن الاسباب ,
هل هذا يُرضيكي لإبنتك يا اُمنا الكريمة ؟؟ _







فاكهة الحلقة
خطورة الأختلاط للشيخ ابو اسحق الحويني

http://www.anmar4u.com/viewimages/635aaf6583.mp3

.مقطع للدكتور حازم شومان عن الإختلاط
http://www.anmar4u.com/viewimages/c042d2ecb4.rar


وإلي اللقاء مع الحلقة الثانية

و

Smile Smile



والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته




مطر الشتاء

عدد الرسائل : 23
العمر : 28
العمل/الترفيه : في أرض الله
تاريخ التسجيل : 11/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://adabcu.ahlamuntada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: "عجبني فيكي لون عينيكي "°°•.♥.•°° ***

مُساهمة من طرف مطر الشت في الإثنين ديسمبر 13, 2010 7:10 pm


مرحباً بكم من جديد مع



أختكم فاطمة

والحلقة الثانية من :






تذهب فاطمة الجامعة لليوم الثاني

وناوية انها تحاول تتعرف ع بنات جديدة وتكون صحبة حلوة وشلة بس وصلت متأخرة برده


_ودا غلط قلنا يا فاطمة لازم تيجي بدري احتراماً للمواعيد وعشان تلاقي مكان تقعدي فيه بدل ما تتزنقي جمب الشباب زي امبارح _
وللأسف ملقتش مكان طبعا


فمين لمحها وهي داخلة ؟!


الاخ الشهم بتاع الكشكول



فمصدق إنها مش لاقية مكان فراح بسرعة نادلها



وقالها انا جمبي مكان اتفضلي ,

قالتله : لا شكرا

قالها : انتي ممكن تقعدي المحاضرة الاولي بس وبعدين تدوري ع مكان تاني عشان الدكتور هيدخل .

فكرت شوية كدة وبرده قعدت جمبه
_ برخصة كلام ماما _







المهم حضرت المحاضرة الاولي

وقامت علطول

حاولت تقعد جمب بنات
وقعدت بالفعل
ولكنها لاحظت حد بيراقبها مين ؟


_طبعا الشاب الشهم _,
وهي ايضا بدئت تراقبه من بعيد , ولكنها تحاول إفاقة نفسها ولمحاضراتها اول باول ,ولا تُلقي له بالاً .



فدردشتشوية مع البنات وتعرفت عليهن معرفة سطحية كدة وقالتلهم ياريت تحجزوليجمبكم لو اتأخرت بكرة إن شاء الله واديتهم رقم موبايلها وهي بتديهم رقمموبايلها ايه اللي حصل ومين كان سامع الحوار ؟؟


طبعا الاخ الشهم

كان قاعد ورا بس قاعد بظهره عشان هي متشفهوش وسمع الرقم وسجله عنده .







وجاء ثالث يوم وحاولت انها تيجي بدري عشان تلحق مكان كويس ويكون جمب صحباتها ,



فدخلت المدرج وراحت للبنات لاقتهم مش حجزولها جمبهم رغم انها وصتهم امبارح والوقت لسه بدري يعني مفيش زحمة ,


فزعلت فاطمة منهم وراحت دورت ع مكان لوحدها , وقعدت لوحدها ,

فمين وصل المدرج ؟
عمو الشهم


فبص كدة لقي الاخت فاطمة قاعدة وجمبها كمان مكان فاضي _ يعني قشطة جداااااااا _


ودار الحوار الآتي :

الشاب: ازيك ؟ عاملة ايه

فاطمة: كويسة الحمد لله
الشاب :جيتي بدري اهو
فاطمة : اه
الشاب : في مكان جمبك اقعد ؟




_ مهي لازم تدفع ثمن عزومة امبارح واول امبارح لما قعدها جمبه _

فاطمة في تردد سلبي: اه في .

الشاب :طيب شكرا ,
اخبار المحاضرات ايه ذاكرتيها امبارح ؟


فاطمة مش حابة تتكلم معاه ولكن حرجها اللي هيوديها في داهية منعها من انها تكسفه _ : لا لسه
الشاب: طيب لما تذاكريها واي حاجة وقفت قدامك قوليلي علطول
_ وهو اصلا تلاقيه عايد السنة وفي الطراوة وعامل فيها دكتور بس, لزوم الشغل بقي _
فاطمة: شكرا
الشاب : طيب انا متعرفتش باسمك ؟
فاطمة : اسمي ...... فاطمة
الشاب: الله اسم رائع انا اسمي كذا ...
فاطمة : لا تعليق .
الشاب: هو انتي ساكتة ليه كدة ؟
فاطمة: هقول ايه يعني ؟
الشاب : باين عليكي محترمة اوي متقوليش حاجة خالص اقول انا ,
ساكنة فين بقي ؟ وكنتي مدرسة ايه في الثانوي ؟وبتخدي دروس فين ووووووو
وعمّال يسأل وهي تجاوب
ولا حول ولا قوة إلا بالله








وبدأت تتشد له طبعا وتُعجب به بالفطرة ،


ما هو لازم يحصل جذب بين الجنسين وعلشان كدى ربنا سبحانه حرّم الاختلاط.


وندمت فاطمة إنها قعدت تتكلم معاه وتحكي عن نفسها كدة

ولكن : :شيطانها: :يراودها : يا بنتي انتي محترمة معملتيش حاجة غلط وبعدين دا كلام عادي مشحب ولا حاجة , هو انتي تيجي حاجة وسط البنات التانية , دا انتي شيخة يابنتي ,
استني عليا بس انا هوريكي يا فوفو

_عليك اللعنة يا شيطان وهداكِ الله يا فاطمة _


وروحت البيت سعيدة وزعلانة في نفس الوقت بس السعادة غلبت عليها لانها حست ان حد مهتم بيها بالذات من الجنس الاخر
ويااااا سلاااااااام عمالة تفتكر لما قعّدها جمبه و عمال يراقبها ويقدم مساعدته ليا انا بس وجه يقعد جمبي



وفي ظل السرحان العميق دا ...
ماما تنادي علي حبيبة قصدي علي فاطمة _ الوحشة _
ماما :يا فااااااااااااطمة
ماما : يااااااااااااااا فاطمة
ماما : يا بت فاااااااااطمة
ماما : ماتت دي ولا ايه ؟
فاطمة اخيرا فاقت : ايوة يا ماما
ماما : ايه يا بت انتي مش سامعاني كل دا ؟
فاطمة : انتي ناديتي قبل كدة ؟
ماما : اه يختي ناديت ميت مرة كنتي سرحانة ف ايه إن شاء الله ؟
فاطمة : :
: سرحانة ايه بس يا ماما : :
ماما : وليه بقيتي تحطي روج وكحل وانتي راحة الكلية ؟
فاطمة : فين دا يا ماما دانا كنت حاطاهم من بالليل ودا اثرهم بس .
ماما : ماشي انا هعمل نفسي مصدقاكي بس بلاش الحاجات دي خالص ولا انتي عايزة تتعاكسي ؟
فاطمة ومش عاجبها الكلام : :
: حاضر يا ماما





وفي اليوم الثاني


الاخ جاي بدري وحاجز للاخت فاطمة جمبه ومترقب باب المدرج اول ما تدخل يصطادها قصدي ينادي عليها و دخلت الفريسة قصدي فاطمة وبالفعل وقعت في المصيدة قصدي وافقت انها تقعد جمبه ولا حول ولا قوة إلا بالله ,


الشاب : اخبارك ايه النهاردة يا فاطمة ؟
فاطمة : كويسة الحمد لله .
الشاب : ايه رأيك حجزتلك عشان عارف انك بتيجي متأخرة ومش هتلاقي مكان .
فاطمة : شكراً




الشاب : بصي ابقي رنيلي علطول اول ما توصلي عشان اعمل حسابي , اه صحيح رقمك كام :

فاطمة : مفيش داعي انا هبقي اجي ع المدرج علطول .
الشاب : انتي مش عايزة تديني رقمك صح؟
فاطمة : اصله ملوش لازمة .
الشاب : طيب براحتك وقام زعل وقام كلم صاحبه .
فاطمة حست انه زعل وعلي نيتها ولا تدري ان هذه خطة جديدة _ هداكِ الله يا فاطمة _

وقامت كلمته وقالته انت زعلت .
ساب صاحبه وفرح ان الخطة نجحت : لا عادي بس حسيت انك مش عايزة تكلميني فسبتك براحتك .

فاطمة : انا بس مش متعودة ادي لحد رقم تليفوني خاصة لو كان ولد .
الشاب : ما شاء الله عليكي احترام عالي جدااا . انا كنت بطلبه منك بس عشان لما المحاضرة تبدأ ارنلك او اتوسطلك عند فراش المدرج
_ عم الجدع بقي _
وعلي فكرة عايز اقولك ان رقمك سهل اوي :
:
فاطمة باستغراب : رقمي سهل !
الشاب:اه سهل حتي مش هو ........01
فاطمة :
: : انت عرفته منين ؟
الشاب : عادي يعني سمعتك وانتي بتديه لصحباتك امبارح .
فاطمة : حاجة غريبة اوي
الشاب : لو مضايقة اوي كدة همسحه متزعليش دا مكنش رقم يعني !!
فاطمة : .........:
:

والمحاضرات كلها حضرتها معاه

وتروّح فاطمة
البيت
" الاخت الولهانة "


مش " التقية النقية " زمان .
وتدخل اوضتها وتقفل عليها الباب وتسمع الاغنية اللي حضرته بعتهلها بالبلوتوث "


وبعدين لقت التليفون يرررررن :
بتبص لقت :
عم الشهم يتصل بك ...
قلبها دددددق جااااااااامد ,
ارد ولا لأ ..ارد ولا لأ ..:
:
لحد ما فصل ومردتش عليه
وعملته صامت .



راحت الجامعة واشترت علبة ميكب " مكياج " زي باقي البنات اشمعنا انا ,
ودخلت المدرج بتدور عليه طبعا وهو عارف انها هدور عليه
قام بصلها بصة عتاب ومورهاش وشه تاني
_ خطة عقاب لها عشان تحرم متردش عليا _
وعمالة تدور عليه في كل المدرج مفيييييش
وتروح الكافتريا مفيييييييييش



كان ناقص تجيب ميكروفون
واحد تايه يا ولاد الحلال محدش شافه ؟؟
وبعدين تتجرأ وتتصل به
لا وكمان بيكنسل عليها


وتروّح البيت مضايقة خااااااالص : : ولا حضرت محاضرات ولا صلت الظهر والعصر وقضت اليوم في البحث عن المفقود


ولا حول ولا قوة إلا بالله .

ونكمل في الحلقة القادمة إن شاء الله


ونشوف فاطمة هتعمل ايه ؟



& فاكهة الحلقة &


******************

الخلوة والإختلاط للشيخ محمد حسان


مجرد علاقة بريئة للشيخ حازم شومان
http://www.way2allah.com/modules.php?name=Khotab&op=Detailes&khid=684#UP



والي اللقاء في الحلقة القادمة


و








والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته



مطر الشت
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: "عجبني فيكي لون عينيكي "°°•.♥.•°° ***

مُساهمة من طرف مطر الشتاء في الأحد ديسمبر 19, 2010 12:05 am





اهلا بكم من جديد والحلقة الثالثة
مع اختكم فاطمة


فاطمة اللي بدئت تتخلي عن مبادئها وتنزل سلم الانحدار شيئاً فشيئاً
فاطمة اللي كانت محترمة جدااا ومتربية في بيت محترم ملتزم إلي حد ما
فاطمة اللي اسمها علي اسم فاطمة الزهراء رضي الله عنها بنت النبي صلي الله عليه وسلم
اين انتِ من اسمك يا فاطمة ؟؟
.................



هيا بنا نُكمل مع فاطمة





وكنا توقفنا عند " البحث عن المفقود "
وشربت فاطمة المقلب شرباً بارتواااااااء ,
تعالوا نشوف ازاي
صلوا علي النبي
عليه الصلاة والسلام


توصل فاطمة البيت متسلمش ع حد خالص ولا ع ماما حبيبتها وتقفل الباب ع نفسها
وزعلااااااااانة
ومكتئبة
وسرحانة
وتكلم نفسها : ياريتني كنت رديت عليه ياريتني ..: No :
وماما تنادي عليها عشان تيجي تحضّر معاها الأكل وفاطمة ولا هي هنا في عالم تاني خالص " عالم المفقود
"


[center]ماما : بت يا فاطمة مكنتيش بتردي عليا ليه ؟

فاطمة باسلوب جاف جداا: مسمعتش

ماما : ليه دانا الجيران كانت سامعة صوتي وانا بنادي ....

فاطمة : مسمعتش بقي يا ماما اوففففف

ماما : طيب اتكلمي كويس وتعالي كُلي يلا الأكل اتحط وانتي ولا ليكي لازمة .

فاطمة : لا مش عايزة آكل مليش نفس .

ماما : ليه إن شاء الله ؟ انا مش عارفة البت دي مالها مبقاش حد عارف يكلمها ؟

فاطمة : مش عايزة أكل بقي هو غصب ولا ااااااايه اوفففف؟

بابا_كوجه جديد معنا : Smile :_ : ايه يا بت بتكلمي امك كدة ليه انتي اتجننتي ؟

فاطمة : يا بابا مش عايزة أكل مليش نفس .

بابا : خلاص يلا روحي مع السلامة .


وتدخل اوضتها وهاتك يا عياط



اول مرة تكلمي ماما وبابا بالاسلوب دا يا فاطمة ؟

بتزعئي في وش ماما ؟

ماما حبيبتك ! اللي عمرك مرفعتي صوتك عليها وقليتي ادبك عليها !!

وكمان عشان عايزاكي تيجي تكلي ؟

حرام عليكي يا فاطمة ..

حرام ..


{وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاَهُمَا فَلاَ تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلاَ تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلاً كَرِيماً }الإسراء23








وقالت انا مش هروح الجامعة بكرة وخدت اليوم كله نووووووووووم وضيعت الصلوات ولا حتي صالحت ماما وبابا اللي زعلتهم ,

فصحيت من النوم ع معاد الكلية اليوم التاني

فتبص في الموبايل لقت 15 مسد كول و5 رسائل

من ميــن ؟؟

طبعا من الشاب إياه

والرسائل كلها اعتذار

وانا اسف

وانتي فين ؟

مجتيش ليه النهاردة ؟

انا قعدت مستنيكي طول اليوم ؟

ياريت تيجي بكرة انا هحجزلك في نفس المكان .

وارتسمت البسمة علي وجه فاطمة

وقامت ولبست اشيك اللبس

والطرحة بدئت تقصر عشان الطقم يبقي اشيك ,

وعلبة الميكب في الشنطة مش هتحط في البيت عشان مش عايزة وجع دماغ من ماما .

وراحت الكلية

وقابلته

واتعاتبوا

وبعدين صافي يا لبن .حليب يا ضياع

ومفيش حضور محاضرات : No :

ولا صلوات : No :

وبقت تسمع اغاني : No :

وبقت تحط مكياج : No :

وبقت تقصر الطرحة : No :

واللبس بدء يبقي ضيق : No :

والكذب علي ماما وبابا وع نفسها .

وووووووو






وطبعا رسائل ورنات طول النهار ولكن نوع الرسائل الأولي كانت دينية .... وبالتدريج .... بقت رسائل .... ولا حول ولا قوة إلا بالله ,

وبعدها خد ايميلها وشاتنج :




وبدئت علاقتهم تتوسع شيئاً فشيئاً, لدرجة ان واحدة من صاحبتها اللي كانت قعدت معاهم قالتلها وهي جاية لوحدها :

البنت : ايه دا يا فاطمة امال فين ........؟ وضحكت هي وباقي الشلة .

فاطمة وطبعا مضايقة من الكلام والطريقة: معرفش هو فين !!

البنت : والله ؟ متعرفيش ! ههههههه وهات يا ضحك

قامت فاطمة سايباهم وماشية




( ودي كانت اول رسالة لفاطمة من ربنا )

فهل فقتي يا فاطمة ؟






وافتكرت فاطمة

مبادئها اللي اتخلت عنها

وان كدة حرام فتلتزم تاني

ومتكلموش

ويرجع يحايلها تاني

وترجع تكلمه وتضعف تاني

وتحس بالذنب تاني

وتقول انا لازم اقطع علاقتي به

ولكن أنّا ذلك وهي سايبة نفسها ف هذا المستنقع





* فاطمة حاليا مقصرة جدااااااا في مذاكرتها بتروح الجامعة عشان تقعد مع الشاب دا
* فاطمة مقصرة جدااااااااا عائليا


*وطبعا مقصرة جدااااااااا روحانيا مع الله

واحسااااااس بالذنب رهييييييييييب ووحدة
وانعزال
وضيق
وبقت قافلة ع نفسها الباب علطول



ويدخل عليها اخوها الصغير
ويقولها فطوم انتي فين ؟ بقالك كتير مسمعتليش قرءان ؟ مش هتسمعيلي بقي ؟
فاطمة بتسمعه بحسرة وندم وخدته في حضنها وعيطت .
_طيب ليه يا فاطمة معذبة نفسك بمعصية ربنا وانتي اصلا كويسة ليه ؟؟! ,ليه تلوثي نفسك وانتي نقية اصلا ؟؟! _



( اخوها دا كان تاني رسالة من ربنا لفاطمة ...)

فهل فقتي يا فاطمة ؟




وماما تدخل عليها ويبدأ الحوار الآتي بين فاطمة وماما :


ماما : فاطمة فيه ايه ؟ مالك ؟ اتغيرتي ليه يا بنتي ؟ فيكي ايه ؟ قوليلي ! مبقتيش تقعدي معانا خالص ليه؟


_فاكرين حبيبة كانت منشغلة بايه ؟؟ وفاطمة منشغلة بايه ؟؟ هداكِ الله يا فاطمة_


فاطمة في استنكار لواقع حالها مع غرغرة في العين : مفيش يا ماما انتي عارفة الدراسة بقي والانشغال

ماما : الدراسة برده . ؟

ماما : طيب يا حبيبتي انا عارفة انك متفوقة

وربنا يوفقك يا بنتي عايزاكي تفرحينا بقي زي ما

فاطمة : اه يا ماما صدقيني المحاضرات اتراكمت عليا وانا مش متعودة ع كدة .


فرحتينا في الثانوية كدة وتجيبي تقدير عالي .

فاطمة : يارب يا ماما ادعيلي ربنا يهديني ,


ومش هتحكي حاجة تاني لماما لانها في الاول كانت خام

إنما دلوقت اتلوثت بجو الجامعة اللي فتحتله الباب للاسف



مين بيتصل بيها دلوقت ؟؟


الشاب إياه


وهي كانت عاملة الموبايل "صامت" كما اعتادت من بعد ما عرفت الشاب دا

بس نسيت الموبايل في الصالة ودخلت نامت .


"صامت دا علامة ان في شيء غلط

ملحوظة يا اباء ويا امهات لما تلاقي ابنك او بنتك عامل الموبايل صامت او بكود سري للدخول"

خلي بالك اوي ابنك أو بنتك في خطر

دعبس وراه وشوف وراه ايه ؟؟ عشان لو في حاجة ودا اكيد تلحق تلحقها"

فالشاب عمّال يتصل يتصل , فماما عدت من جمب الموبايل ولقته منور فراحت تمسكه تشوف مين بيتصل لقت ايه ؟؟

(اسم الشاب) يتصل بك ...

ماما بتبص واستغربت ايه دا مين الولد دا وبيتصل في نص الليل كمان ؟؟ فلسه جاية ترد لقته خلص اتصال , فحاولت تفتح الموبايل عشان تكلمه وتعرف هو مين !

لقت فاطمة عاملة الموبايل برقم سري محدش يعرف يفتحه !!!

فدخل الشك قلب الأم اخيـــــراً

فاستنت لمّا فاطمة تصحي وصحيت فاطمة عشان تروح الكلية ودار الحوار الآتي :

ماما : انتي تعرفي واحد اسمه .... (وهنا الام مطعلتش فطنة المفروض كانت توقعها الاول ف الكلام ولكن دا حال معظم امهاتنا لما بيتقهروا وبيتصدموا من ولادهم مش بيعرفوا يحكموا الامور كما ينبغي )

فاطمة في خوف ورعب من سؤال ماما واسلوبها بس طلعت ذكية بقي ف ردها " الشيطان بقي ": اممممممممم اه يا ماما دا زميلي اللي انتي قولتلي انقلي منه المحاضرات ف بداية الدراسة .

ماما مع ندمها انها قاتلها كدة : بس متوصلش بيه انه يتصل بيكي الساعة 3 بالليل اتجنن دا ولا ايه ؟

فاطمة : انا هزعئله يا ماما _ يا بت يا حمشة _.

ماما : لا انتي متكلموش تاني خالص , فاهماني يا فاطمة متكلموش تاااااااني , وبالنسبة المحاضرات منتي بتحضري كل حاجة ليه تنقليها من حد ؟؟ ولو اتزنقتي ابقي شوفي واحدة من زميلاتك .

_ كان فين كلامك دا من الاول يا امنا الفاضلة ؟؟ _



فاطمة : حاضر يا ماما . : Rolling Eyes :


فاطمة مش عارفة تعمل ايه ف كلام ماما وتعلقها بالشاب دا ومحايلته ليها !!



( وموقف ماما دا كان ثالث رسالة من ربنا لفاطمة )

فهل فقتي يا فاطمة .؟؟





توصل الجامعة وتلاقيه مستنيها ع باب الجامعة ويبدأ الحوار الآتي :

فاطمة : انت بتتصل ليه بيا بالليل كدة وعملتلي مشكلة كبيرة اوي مع ماما وبدئت تشك فيا ؟

الشاب : ايه اللهجة دي يا فاطمة , دا جزائي عشان افتقدتك ؟!

فاطمة : لا بس متتصلش بيا بالليل كدة .

الشاب لما لقاها لسه متنشنة : خلاص انا اسف مش هعمل كدة تاني روّقي بقي ؟

فاطمة : انا عايزة اعرف انت بتكلمني ليه دلوقت وايه سبب علاقتنا دي ؟

الشاب " يا نهار ابيض": Cool : دي بينّها هتبقي قاعدة غم النهاردة : Cool :: عشان انا اتعلقت بيكي وعايز ارتبط بيكي .

فاطمة :ايه اللي يثبت انك عايزني ؟

الشاب : حاجات كتير يا فاطمة في ايه مالك ؟

فاطمة وبتعيط وضعفت تاني : انا مش طايقة نفسي حاسة اني مكروهة من الدنيا كلها .

الشاب إبليس : ليه يا بنتي فيه ايه ؟ انتي عملتي حاجة غلط لسمح الله ؟ منتي زي باقي البنات ؟ وبعدين بقي اخلاقك دى هى اللى شدتى ليكى وتدينك كمان : pirat

ومعاكي حبيبيك اللي بيحبك وف نفس الوقت مبتعمليش حاجة شاذة يعني , انتي مكبرة الموضوع اوي ومأفوراه زيادة عن اللزوم ’ متبقيش خنيقة بقي .

فاطمة والشيطان اثر عليها للاسف : انا مش خنيقة انا عايزة اعرف انا صح ولا غلط

_ جاية تسألي الشيطان يا فاطمة يا ذكية ؟ ما طبعا هيقولك انتي صح ومية مية _

الشاب : انتي زي الفل , ناقصك بس

الضحكة الحلوة : Very Happy :

و






ورجعت تاني لنفس الضياع بعد رسائل ربنا الخفيفة لها لعلها تفوووووق ,

ولكنها يظهر من النوع اللي لازم تحصله مصايب عشان يفوق


وإليكي يا فاطمة هذه الأبيات

نفسي تقوليها للشاب دا

اسمعي كدة قصدي... اقري كدة :


إعذرني فأنا إمرأة أخرى

إعذرني فأنا إمرأة أخرى

لا تحبك ولا تهواك

لم تبيت تحلم برؤياك أو لقياك

إمرأة جادة لم تفكر فيك يوما حتى تنساك
إعذرني فأنا إمرأة أخرى

لا تجيد لغة الحب والغرام

إمرأة مختلفة غير نساء هذه الأيام

إمرأة تجيد أشياءًا عديدة

غير الأحلام والهيام

إعذرني فأنا إمرأة أخرى

لا تتكلم بلغة العشاق

الطريق إليها ليس مفروشا بالورود

ولكن بالأشواك

ليس صيدا تصيده أيها الجاهل بالشباك

إعذرني فأنا إمرأة أخرى

إمرأة أبية ليست كالأخريات

لا تهمها إبتسامتك ولا تسحرها أجمل النظرات

لا لن تستجيب لما تقدمه لها من مغريات

فهي ثابتة على قيمها كالجبال الراسيات

إمرأة اخرى

تعرف لخالقها قدره فلا تقع في الموبقات
لم تحلم بالحب يوما الا فيما يقربها للجنات

امراة لا تريد أن تحشر إلا مع الصالحات

لأني

إمرأة أخرى







والي اللقاء مع الحلقة القادمة


ومع رسائل ربنا الجامدة

والمصائب اللي هتتحل ع دماغ فاطمة





تابعونااااااااااااا





عايزين تعرفوا مين الاخت " حبيبة " اللي كل شوية نتكلم عنها ؟ اتفضلوا هنا :











فاكهة الحلقة






أختاه إحذري (مقطع رائع للشيخ محمد يعقوب)


مقطع لفضيلة الشيخ وجدى غنيم



والي اللقاء في الحلقة القادمة











والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته




مطر الشتاء

عدد الرسائل : 23
العمر : 28
العمل/الترفيه : في أرض الله
تاريخ التسجيل : 11/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://adabcu.ahlamuntada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: "عجبني فيكي لون عينيكي "°°•.♥.•°° ***

مُساهمة من طرف مطر الشت في الأربعاء ديسمبر 22, 2010 4:48 am


مرحباً بكم من جديد مع

اختكم فاطمة

ومع الحلقة الرابعة من :


معادنا مع حلقة المصايب
معادنا مع حلقة البلاوي
معادنا مع حلقة الصعقات اللي نازلة تراخخخخخ علي دماغ فاطمة
معادنا مع الرسائل الربانية اللي تزلزل القلب
اصل ربنا مش بيفضح حد من اول مرة ابداااااااااا

قال تعالى : (( وَلَوْ يُؤَاخِذُ اللهُ النَّاسَ بِمَا كَسَبُوا مَا تَرَكَ عَلَى ظَهْرِهَا مِنْ دَابَّةٍ وَلَكِنْ يُؤَخِّرُهُمْ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى فَإِذَا جَاءَ أَجَلُهُمْ فَإِنَّ اللهَ كَانَ بِعِبَادِهِ بَصِيرًا))


عن السلف الصالح
سرق أحد الرجال فأخذوه الى عمر بن الخطاب رضي الله عنه ، فقال الرجل : أقسم بالله هذه أول مرة ، فقال عمر : كذبت إن الله لايفضح عباده من أول مره..


اللي يبات نار يصبح رماد

واللي فات مات وانتهي وكأنه لم يكن
واحنا ولاد النهاردة
يعني ايه؟؟
يعني فاطمة بعد الرسائل اللي ربنا بعتهلها قبل كدة بقت رماد ..انتهت كأنها لم تكن .. مرت عليها مرور الكِرام..
وللاسف يا فاطمة طلعتي غبية
عارفة ليه؟
لان في حكمة بتقول :
" الذكية من تتعظ بغيرها .. والغبية من تتعظ بنفسها "
وانتي مصممة تتعظي بنفسك
ومصممة تمشي في طريق الضياع
طيب يا فاطمة خليكي
وتعالوا نشوف ما نهاية هذا الطريق :
ومع اول رسالة ربانية بجد لفاطمة
فهل فُقتي يا فاطمة ؟





طبعا فاطمة دلوقت بقت واحدة تانية خالص في

اللبس - المكياج - الاغاني - طبعا المشي مع الولد دا - الكذب
كانت في الاول بتتكسف تمشي معاه صراحة في بساتين الجامعة المُلغمة ,
ولكن طبعا دلوقت بقت في منتهي الجرأة
واهي ماشية معاه في الجامعة


شايفنها ؟
وماسكة الموبايل
وفاتحة اغاني ترطب الجو
والايد في الايد


فمين تشوفهم ؟
اخت منتقبة ايجابية اشمئزت من المنظر دا وحست ان فاطمة جواها الخير وممكن تتقبل النصيحة
ولكنها محتارة تكلمها ازاي وهي ماشية مع الولد

فتنتهز فرصة ان الولد راح يكلم صاحبه
وفاطمة وافقة لوحدها دلوقت
ودار الحوار الآتي :
الاخت المنتقبة: اختي ممكن اخد من وقتك ثواني ؟
فاطمة باستغراب وقفلت الاغنية اللي كانت شغالة ع الموبايل : ليه خير ؟
الاخت :خير إن شاء الله , ممكن ؟
فاطمة : اتفضلي .
فالاخ شافها واقفة معاها فساب صاحبه وجه جري وقالها تعالي
_لانه عارف انها مش صاحبتها فاكيد عايزة تنصحها بحاجة_ : scratch :

فاطمة : استني لما اخلص مع الاخت .


الاخت : اشكرك ع تلبية طلبي انا مش هعطلك ,
اختي انتي باين عليكي ما شاء الله صالحة ووشك فيه الخير والنقاء

فاطمة : شكرا اختي
الاخت : لكن يا اختي اللي يشوفك ماشية مع الولد ممكن يفتكر عنك غير كدة حبيبتي !
فاطمة باحساس بالذنب : ايه هيقول عني ايه , انا ع فكرة كنت بلبس طُرَح طويلة قبل كدة ومكنتش بسمع اغاني وكنت بحفظ قرءان علطول .
الاخت : ما شاء الله طب وليه يا اختي كنت كنت كنت والواقع دلوقت اتغير وبقيتي العكس
واخطر حاجة دلوقت هو المشي مع الشباب
لان احنا كبنات اهم حاجة هي " سُمعتنا "ومجرد اني امشي مع ولد اياً كانت نيتي كويسة فدا ممكن يشكك الناس فيا ويخلي سمعتي وحشة ,
فاهماني يا اختي .؟
فاطمة فكرت شوية كدة : عندك حق يا اختي وشكراً ع نصيحتك بس انا مش شاذة يعني بصي كدة لكل البنات كدة والمناظر كلها عاملة ازاي ؟ مش انا بس.
الاخت : وانتي لييه تبقي زيهم انتي افضل واحسن منهم ربنا يبارك فيكِ ويهدينا جميعا للعفاف والستر.

فاطمة : لا انا مش افضل منهم انا زييهم وانا لما الاقي الناس دي كلها اتغيرت ابقي اتغير انا .

الاخت : "إن الله لا يغير ما بقومٍ حتي يغيروا ما بأنفسهم" يعني لازم تبدئي انتي بنفسك وتُقبلي ع الله وتحاولي تغيري نفسك بالتدريج , وربنا يحفظك يا اختي , اللهم بلغت اللهم فاشهد
ع العموم دا رقم تليفوني لو حبيتي تقوليلي اي حاجة وتفرحيني .
فاطمة : طيب ادعيلي يا اختي , ونقلت الرقم .




طبعا الاخ علي اخره من الحوار الطويل دا

فترجع فاطمة مضايقة اوووي ومكشرة ومتأثرة بكلام الاخت

فيقولها في ايه قالتك ايه دي ضايقك كدة ؟

وفاطمة لو فيها ريحة الذكاء مكنتش تقوله ع الحوار انما ازاي ؟؟

مصممة ع الغباء

فاطمة : قاتلي كذا وكذا .... وقالته كللللللللللللللل الحوار وحتي قالتله رقم تليفون الاخت .

انتو متخيلين مدي الغباء والاستهتار اللي فاطمة فيه ؟! : Shocked :

الشاب فكر كدة وقال مع نفسه والله عندها حق بنت محترمة مش دي_ علي فاطمة يعني _.

فاطمة : ايه اخرة علاقتنا يا ..

الشاب : انتي اتأثرتي بكلام البنت دي ولا ايه ؟ يا بنتي دي تخاريف بتوع النقاب دول يعني انتي مش عارفاهم ؟! سيبك سيبك ويلا بينا .

فاطمة : ع فين ؟ وبعدين احنا المفروض قربنا ع نهاية الترم والامتحانات قربت جداا وانا معرفش اي حاجة في اي حاجة عايزين نحضر محاضرات بقي .

الشاب الشيطان : يا شيخة بقي بلا محاضرات بلا وجع دماغ قال يعني هتفهمي حاجة ؟ يلا بينا نقعد في حتة هادية كدة لاحسن الواحد مضايق اوي وتعبان .

فاطمة نسيت طبعا كلام الاخت وموضوع المحاضرات وانشغلت بضيقه وتعبه : ليه مالك ف ايه ؟

الشاب : تعالي بس ونبقي نحكي هناك

فاطمة : هناك؟ هناك فين واجي فين ؟ Shocked

الشاب : لا متتخضيش كدة اي مكان هادي في الكلية .

فاطمة : ااااه طيب يلا

راحوا مكان هادي جدا وطبعا مين معاهم الشيطان " ابليس عليه لعنة الله "


المهم اثناء اللقاء دا

حب يتعرضلها بشيء من اللمس

فهي صوتت فمين سمعهم ؟

أمن الجامعة

ولاول مرة نجد شهامة الأمن هنا

_ وع فكرة الموقف دا حقيقي اتحكالي بالنص للاسف _

فالأمن جالهم وقالهم انتو ايه اللي جايبكم هنا ؟
ففاطمة مردتش كل اللي بتعمله عياااااااااااااااااااط ..

وهو برده مردش

فرجل الأمن يوجه الكلام لفاطمة : وانتي بتصوتي ليه إن شاء الله مش انتي جاية هنا بنفسك معاه ولا هو اداكي مخدر؟

طبعا هي عيااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااط

الأمن : وانت بتجبها هنا ليه ؟ مترد يله .

الأمن : يعني مش عايزين تردوا طيب كل واحد فيكوا يطلع كارنيهه .

فاطمة وصوتها مش طالع من العياااااااااط : عشان خاطري خلاص مش هعمل كدة تاني هو قالي عايزين نروح مكان هادي في الكلية.

الأمن : مكان هادي ! وانتي هبلة ؟ بتصديقه ؟

فخد كارنيهاتهم وقالهم يلا ورايا انتو الاتنين ع مكتب رئيس الكلية وهو ماشي وهم ماشين وراه

قدام الملأ كله وفاطمة عمالة تعيط

وفضيحتها بقت ع كل لسااااااااااااان في الجامعة

وخرجت من مكتب رئيس الجامعة راسها في الارض وقالت للشاب انا هروّح حالا مع السلامة .
واتفضحت فاطمة في الجامعة كلهااااااااااااااااااااا
وسُمعتها بقت ع كل لسان في الجامعة

فهل هذا الزلزال مفوقكيش يا فاطمة ؟



وتروّح فاطمة وتفتكر الاخت المنتقبة اللي نصحتها وطلع كلامها كله صح .

بعد اللي حصل دا

تقرر ايه بقي فاطمة ؟

طبعا سامعاكوا كلكوا بتقولوا طبعا قررت التوبة ومش هتكلم الولد دا تاني وهتشوف دراستها بقي

صح ؟

انما للاسف مش دا قرارها اللي قررته بعد الزلزال دا

تقوول لنفسها انا مش راحة الجامعة دي تاني لحد الامتحانات

!!!!!!!!!!!!!!!!

دا قرارك يا فاطمة؟؟؟
طيب ليه يا فاطمة القرار دا ؟

فاطمة : عشان انا بس اللي حصلي كدة دوناً عن البنات دي كلها .

دا السبب يا فاطمة؟؟

فاطمة : اه هو دا اشمعنا انا اللي يحصلي كدة ؟

دا بدل متقولي ان انا ربنا بيحبني وبعتلي رسالة عشان افوق وارجعله ؟ وامشي ع الصراط المستقيم مثل ما كنت ؟!

وبدل ما تقولي انا هذاكر في البيت ومش هقابل الشاب دا تاني ابدااااااااااااااااااا وتصلي ركعتين توبة !!!!!!!!!


وفاطمة تدخل البيت وتحط كشكول المحاضرات ع وشها عشان محدش يشوف عينيها المورّمة من كتر العياط
وماما بقي تفتحلها س & ج وطبعا فاطمة مش ناقصة
فتدخل تتسحب بسررررعة وتناااااااااااااااااااام من غير برده ما تصلي اي حاجة .



إن الله لا يفضح عباده من أول مرة ..


ولما فاطمة تصحي من النوم
هنشوفايه اللي هيحصلها تاني ؟

وهل الاسرة الكريمة هتعرف حاجة عن اللي حصل ؟

وهي هتعمل ايه ؟

وهل هتسيب الولد دا ؟
كل دا هنعرفه في الحلقة القادمة إن شاء الله

flower فاكهة الحلقة flower


بنات وشباب . com

http://www.way2allah.com/modules.php?name=Khotab&op=Detailes&khid=24238
قصة حب للشيخ نبيل العوضي

http://www.way2allah.com/modules.php?name=Khotab&op=Detailes&khid=696#UP

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته



انتظروووووووووووووووونا
و


مطر الشت
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: "عجبني فيكي لون عينيكي "°°•.♥.•°° ***

مُساهمة من طرف مطر الشت في الجمعة ديسمبر 24, 2010 7:07 pm



مرحباً بكم من جديد مع الحلقة الخامسة من :


ومع اختكم

فاطمة

آآآآآآآآآآه منك يا فاطمة


يا تري يا فاطمة عاملة ايه ؟
حالتك النفسية اخبارها ايه دلوقت بعد فضيحتك في الجامعة ؟
هل راضية عن نفسك ؟
بم تُحدثك نفسُكِ يا فاطمة ؟





تصحي فاطمة من النوم وتكلم نفسها

يارب اشمعنا انا اللي حصلي كدة ؟
ما البنات كلها زيي ويمكن اكتر كمان مني ؟
بس انا ربنا بعتلي رسايل كتير
وانا اللي كنت بضعف قدام الولد دا
خلاااااااص اتفضحت بعد اما ربنا سترها عليا كتييييييييير
يااااااااااااارب
منه لله الولد دا , ازاي يعمل كدة ؟
يبقي هو كان فاكرني بنت مش كويسة وكان بيعلب بيا كل دا ؟؟
ازاااااااي ؟ بعد الحب دا ؟ والمشاعر دي ؟ والأحلام دي ؟
انا مش مصدقة نفسي ,
بس برده انا السبب عشان روحت معاه المكان دا وطبعا كان ثالثنا الشيطان


ربنا يستر ومحدش يعرف من البيت عندي باللي حصل ؟ بس اكيد هم مش هيعرفوا اصل هيعرفوا منين ؟
وانا كمان مش هروح الكلية تاني بحجة اني عايزة اقعد اذاكر بقي قبل الامتحانات ,

اه صح الامتحانات وانا مذاكرتش حاجة خالص وباقي خلاص 3 اسابيع عليها يا نهار ابيض: affraid :
اممممممممممممممممم
تسمع صوت رسالة واردة من ....

الولد إياه

(( فاطمة انا اسف , مكنش قصدي عشان خاطري سامحيني يا فاطمة, لو مسامحتنيش هنتحر لو مبعتليش رسالة وقولتيلي انك مسامحاني انا بجد هنتحر ومش بهزر ))




فاطمة بتقري الرسالة ومحتارة والشيطان جمبها طبعا ويقولها حرام عليكي الواد هينتحر بسببك , يرضيكي يدخل النار بسببك ؟ مقالك خلاص انه مكنش يقصد , وقالك اسف عايزة ايه تاني ؟ وبعدين ما انتي السبب برده يا فوفو روحتي معاه وهيئتيله الجو , يلا بقي ابعدي الشيطان عنك _ اللي هو انا _ و ابعتيله رسالة السماح ومتبقيش قاسية وقلبك جامد أمال بتحبيه إزاي بقي ؟

طبعا الوسوسة شغالة
ونفسها الأمارة بالسوء شغالة برده
وقلبها اللي اتعلق به جامد برده مظبط الدنيا
هيودوكي علي فين تاني يا فاطمة ؟
اصلي اتعلقت به اوي
مش هقدر ابعد عنه
انا مقدرش تعدي عليا لحظة إلا ولازم افكر فيه
مش عارفة افكر
اعمل ايه ؟
تصلح من وضعها الغلط دا وتقطع علاقتنا بالشاب دا خالص وتفوق لنفسها في كل حاجة ؟! ولا قلبها اللي اتعلق بالشاب جدااا واللي ناوي ينتحر لو مكلمتوش !!!
يارب اعمل ايه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

بتسألي ربنا يا فاطمة !!!!!!

ربنا اللي خلتيه أهون الناظرين إليكي !!
ربنا اللي رسايله ليكي بتبقي أقل اهتمام منك ولا تُلقي لها بالاً !!
ياااااااااااااا يا فاطمة
كل دا ومش عايزة تفوقي ؟
كل دا مصممة علي المعصية ؟
كل دا مش عايزة تختاري ربنا ؟

يااااااااااااااااااااه يا فاطمة


وفي وسط الحيرة اللي هي فيها دي تقلب في الموبايل تلاقي نمرةالاخت المنتقبة اللي كلمتها قبل كدة
فتفتكر طريقة كلامها المُريحة وتفتكر ان ملهاش صحاب خالص وانها دفنت نفسها مع الشاب دا وبعدت عن كل فرصة صداقة فتتردد تكلمها ولا لأ ..
فقالت اما اكلمها لعلي الاقي الحل عندها .
تتصل بيها والاخت ترد :

الاخت : السلام عليكم
فاطمة : وعليكم السلام ازيك يا اختي
الاخت : اهلا مين حضرتك ؟
فاطمة : انا اللي انتي نصحتيني قبل كدة ف الكلية وادتيني تليفونك .
الاخت : اه اهلا وسهلا بيكي اختي الحبيبة والله انا سعيدة جدااااا بيكي انك كلمتيني وافتكرتيني ممكن تعرفيني باسمك ؟
فاطمة : الله يسعدك انا اسمي فاطمة
الاخت : ما شاء الله فاطمة ربنا يجعلنا واياكِ مع فاطمة الزهراء رضي الله عنها .
فاطمة : : Crying or Very sad : اللهم امين , كنت عايزاكي يا اختي اتكلم معاكي في حاجة ضروري جدااا .
الاخت : انا تحت امرك يا حبيبيتي تحبي امتي وفين ؟
فاطمة : بلاش الجامعة, اختاري اي مكان غير الجامعة
الاخت : ليه يا حبيبتي دا الجامعة هي ءأمن مكان نتقابل فيه
فاطمة في سرها ءأمن مكان : No : !! دا دا مكان فضيحتي : لا يا اختي مش عايزة الجامعة .
الاخت : طيب يا حبيبتي ممكن تقوليلي نبذة عن الموضوع لحد ما نتفق ع مكان نتقابل فيه .
فاطمة : حاضر الموضوع هو اني ........ وحكيتلها موجز بسيط كدة لحد الرسالة الاخيرة بتاعة الانتحار .
الاخت : لا حول ولا قوة إلا بالله .. طيب يا اختي اول حاجة تعمليها تقومي حالا تصلي ركعتين توبة لله وتبدئي صفحة جديدة مع ربنا .
وثاني حاجة لازم تغيري رقم موبايلك ومترديش ع الشاب دا نهاااااااااائي لحد منتقابل إن شاء الله .
فاطمة :

بس انا متعلقة به بصراحة يا اختي اوي ومقدرش ابعد عنه ابدا .
الاخت : طيب يا فاطمة لحد ما منتقابل بس
ممكن ؟
فاطمة : إن شاء الله هحاول
طيب هنتقابل امتي وفين ؟
الاخت : طيب ايه رايك في المسجد اللي جمب الكلية ؟
فاطمة : جمب الكلية : Rolling Eyes : طيب اهو اهون شوية من الكلية نفسها طيب امتي ؟
الاخت : بكرة علطول انا هفضيلك نفسي بإذن الله
فاطمة : خلاص تمام ومع بعض بالتليفون بقي , وشكرا جداا اختي .
الاخت : ربنا ييسر حبيبيتي وانا تحت امرك دايما .



طيب اما اقوم انا اصلي الصلوات اللي عليا وربنا يهديني
واشوف حال البيت دا ايه ..

تخرج من اوضتها تدور ع اي حد في البيت مفيش حد
ايه دا امال راحوا فين ؟؟؟؟



تتصل بماما ع الموبايل مش بترد confused
طيب بابا برده مش بيرد confused
ايه دا هو في ايه ؟ : confused :
هم راحوا فين ؟ وانا مش داريانة باي حاجة كدة
ربنا يستر هروح اصلي يكونوا جم إن شاء الله
راحت تصلي والحمد لله ربنا يهديكي يا فاطمة
وقاعدة منتظرة : Rolling Eyes : بتفكر في الف حاجة
بس الاساسي عندها دلوقت :
1- معاد بكرة مع الأخت .
2- اهلي راحوا فين ؟ .
من كتر الانتظار دخلت نامت عشان معاد بكرة
وظبطت المنبه ع المعاد مش معاد صلاة الفجر ربنا يهديكي يا فاطمة ويفتح ع الاخت المنتقبة وتكون سبب في هدايتك _آمين _ .



وتصحي تدور عليهم الحمد لله لقتهم نايمين
كتبتلهم ورقة
انا راحة اقابل صاحبتي وجاية علطول
بنتكوا فاطمة ..

قابلت الاخت ودار الحوار الآتي :
الاخت : اهلين فاطمة حبيبيتي اخبارك ايه ؟
فاطمة : الحمد لله يا اختي ادعيلي انا حالتي النفسية زي الزفت .
الاخت : لا خير يا حبيبيتي إن شاء الله , انا ملاحظة انك مطوّلة الطرحة شوية عما شوفتك اول مرة صح ؟
فاطمة : دانا زمان كنت كدة واكتر كمان .
الاخت : إن شاء الله تبقي احسن واحسن , يلا يا قمر ندخل ف موضوعنا ها قفلتي الموبايل ؟
فاطمة : اه قفلته طول الوقت , بس انا يا اختي مش هقدر ابعد عنه انا اتعلقت به جامد وهو كمان بيحبني .
الاخت :طيب مسألتيش نفسك دا لو بيحبك بجد كان عمل فيكي كدة ؟

كان لعب بيكي كدة ؟
وسمح لنفسه ان يسوّء سُمعتك في الكلية كدة ؟
فاطمة : Rolling Eyes :: لا بس هو اكيد بيحبني بدليل انه اختارني انا دوناً عن بقية البنات .
الاخت : اه اختارك انتي عشان يتسلي بيكي , اصل بصي يا فاطمة يا حبيبيتي
الطفل لما بتجيبيله لعبة بيبقي في الاول مهتم بيها جدا وميستحملش عليها خدش
مرة في مرة يبتدي يسيبها في اي مكان وساعات ينساها وبعدين يبتدي يكسّر فيها بعد ما خد اللي هوا عايزه
لكن اللعبة اللي بتبقي محفوظة ومصانة مش اي ايد تتمدلها بيعد يبصلها كأنها حاجة صعب انه يوصلها هو بيحاول بس مش عارف ولما مامته تنزلها يلعب بيها بيحاسب عليها اوي لانه عارف انها ممكن تروح منه في اي وقت
* كان صعب انه يوصلها فصعب انه يفرط فيها *
فاهماني يا فاطمة ؟


فاطمة اقتنعت شوية بكلام الاخت :
بس هو وعدني انه هيرتبط بيا وهيطلبني من بابا لما نخلص الجامعة.
الاخت : ااااااااااااااااه بعد 5 سنين ؟!
فاطمة : لا 4 بس
الاخت : مفرقتش يا فاطمة 4 من 5 وايه اللي يثبتلك انه ناوي يخطبك ؟
فاطمة : حاجات كتير زي ; حبه ليا وهداياه اللي مغرقاني ورسايله ورناته وكل حاجة فيه بتثبت دا .
الاخت : كل دي اثباتات تثبت انه بيعلب بيكي يا فاطمة صدقيني يا حبيبتي .
فاطمة :

لا يا اختي هو بيحبني بس مشكلته انه مش متدين فعشان كدة مش عارف يعبر عن حبه دا بالطريقة الصح .
الاخت : اي رجل يا فاطمة مهما كان متدين او مش متدين عمره ميقبل ع شريكة حياته انها تتفضح كدة ويقبل انك تخوني اهلك عشانه صدقيني يا فاطمة دا مش بيحبك , دا لو كان بيحبك بجد كان جه وطلبك علطول من باب البيت مش من الشباك زي الحرامية .

((..... وليس البر بأن تأتوا البيوت من ظهورها ولكن البر من اتقى وأتوا البيوت من أبوابها ))
البقرة - 189

فاطمة مش مقتنعة انه مش بيحبها : هو لسه مش مؤهل دلوقت للخطوبة وكدة .
الاخت : مش مؤهل يبقي يبعد عنك وميخنش اهلك وبعدين هو مش مؤهل انما انتي مؤهلة يجيلك عريس تقي يقدّرك ويكون مؤهل للمسؤلية لانك غالية ولا ايه فاطمة ؟
فاطمة مقتنعة جداا بكلام الاخت ولكن ..: Rolling Eyes : : طيب اعمل ايه يا اختي ؟
الاخت : انتي انتبهي لدراستك عشان خلاص لازم نبدأ نذاكر الامتحانات خلاص ولو عايزة اي حاجة اشرحهالك انا تحت امرك , وقدر الامكان كل اما تفكري في الشاب دا اشغلي نفسك وافتكري ربنا وان دا شخص بيكرهك عايز لكي الشر , ماشي نتعاهد ؟
فاطمة : ربنا يسهل :
Rolling Eyes :
الاخت : اهم شيء هو ارادتك انتي وتزودي جداا في الطاعة وتطلبي من ربنا يعينك .
فاطمة : حاضر يا اختي انا حبيتك اوي وكلامك زي البلسم , إن شاء الله نتقابل قريب .
الاخت : إن شاء الله حبيتي وانا كمان حبيتك بس اهم حاجة انك تحبي فاطمة وتحبي لها الخير والستر ماشي يا استاذة ؟ :
Smile :
فاطمة : :
Neutral : ماشي ومش قادرة تبتسم .


وخلصت المقابلة

فاطمة بتفكر ف كلامها وانه مش بيحبها وبيعلب بيها وحست ان كلام الاخت صح وانها خسرت حاجات كتير اوي بسببه ,
فتلاقي التليفون يررررررن
مين ؟؟؟

الشاب المكار



وتحتار ترد ولا لأ

ارد اهزّئه واقوله متكلمنيش تاني ؟
بس يا تري هقدر ؟؟؟

ولا مردش خالص احسن ؟؟
.....
فالاتصال يقطع

تلاقي رسالة اتبعتت :
(( فاطمة انتي ليه مش بتردي ؟ انا قولتلك اسف ومش هتحايل عليكي اكتر من كدة براحتك بس افتكري انتي اللي بدئتي ..والبادي أظلم ))


فاطمة تقري وتستغرب ..انا اللي بدئت ؟ بدئت بايه ؟ هو بيهددني ولا ايه : affraid
فتبدأ تخاف وتفتكر انه ممكن يئذيها
وكان لها صور معاه ايوة ساعة لما كنت معاه وقعد كل شوية يصورني وبعدين اعطي الموبايل لزميله عشان يصورنا مع بعض
يا نهاااااااااار ابيض : affraid : وانا كنت زي الهبلة فعلا زي ما قال الظابط
وكمان بعتله رسايل كتير واكيد هو محتفظ بها ع الموبايل ,

طب هو كان يقصد تهديد بجد ولا قصده انه مش قادر يبعد عني
ياربي اعمل ايه ؟
والتليفون يرررن مين ؟

: Smile : الاخت المنتقبة : Smile :
الحمد لله اتصلتي في الوقت المناسب
فاطمة : السلام عليكم
الاخت : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
فاطمة : الحمد لله انك اتصلتي يا اختي الحمد لله
الاخت : ها يا حبيبتي وصلتي البيت ولا لسه انا حبيت اطمن عليكي , خير حبيبيتي مالك ؟
فاطمة : لا انا لسة ف الطريق وحصل جديد كمان ف الوقت دا .
الاخت : خير ؟
فاطمة : كان بيتصل بيا وانا مردتش فبعتلي رسالة تهديد وانا خايفة منه .
الاخت : تهديد ؟؟؟؟ : Shocked :
ازاي طمنيني يا فاطمة هو ماسك عليكي حاجة ؟
فاطمة : لا الحمد لله مفيش اي حاجة وحشة من اللي جت في دماغك , كل الموضوع اني ليا صور عنده ورسايل وخايفة يوريها لبابا او حد من البيت .
الاخت : يااااااا يا فاطمة اشمعنا دلوقت خايفة ؟ ومخفتيش ساعتها من ربنا ؟؟ ربنا اللي شايفك ومطّلع عليكي في كل مكان وزمان !!!؟؟؟
فاطمة وبتعيييييييط : الشيطان بقي يا اختي انا مش عارفة اعمل ايه ؟
الاخت : طيب نستعيذ بالله منه ونبدأ صفحة جديدة مع ربنا وخليكي ع يقين تاااااام انك طالما رجعتي لربنا وتوبتي اليه هيقف معاكي وهيبعد شر هذا الشاب عنك .
فاطمة : ونعم بالله الله يطمنك يا اختي . انا مش عارفة اشكرك ازاي .
الاخت : متقوليش كدة طبعا اهم شيء انتي طمنيني عليكي وزي ما اتفقنا بقي وانا هطمن عليكي دايما .
فاطمة : ربنا يخليكي والسلام عليكم .
الاخت : وعليكي السلام ورحمة الله وبركاته

فاطمة اطمنت من كلام الاخت
وقررت انها تتوب لله وتقاوم نفسها
وتشوف حياتها كلها اللي هي مقصرة فيها
: scratch : لكن ازاي الشيطان يسبها تخد قرار قاطع زي دا : scratch :؟؟؟
فالولد يتصل ...

فاطمة : يوووووووه

وخلصت حلقتنا عند يوووووه بتاعة فاطمة
يا تري فاطمة قالتها حيرة برده وانها بتفكر ترد عليه ؟
ولا هتخد بكلام الاخت وخلاص هتقطع علاقتها به نهائي ؟
وهل هتبقي اقوي من الشيطان وهتقاوم نفسها وتختار ربنا ولا هتختار تكملة العلاقة المحرمة وطريق الضياع ؟
طيب ماما وبابا كانوا فين امبارح وايه حكايتهم ؟

هنعرف كل دا في الحلقة القادمة إن شاء الله


فاكهة حلقتنا
الحب والشباب للشيخ مسعد أنور
http://www.anmar4u.com/viewimages/fb100e8ce7.rar

دواء العشاق للشيخ العريفي
http://www.anmar4u.com/viewimages/01bc55cd86.mp3



دمتم في حفظ الله






مطر الشت
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: "عجبني فيكي لون عينيكي "°°•.♥.•°° ***

مُساهمة من طرف مطر الش في الثلاثاء ديسمبر 28, 2010 1:35 am



مرحبا بكم من جديد مع

فاطمة ومغامراتها


و الحلقة السادسة من




وكنا توقفنا عند

.



الشاب يتصل بك....

فاطمة : يوووووووووووه



يارب استر , يا تري عايز يقولي ايه ؟



والبطارية عايزة تتشحن



ويفصل الموبايل



والحمد لله

ربنا خلي التليفون يفصل عشان يخليني اعرف افكر واركز في قرارالتوبة

وصاحبنا هيولع .
كل دا هي كانت في الطريق ,
وتوصل البيت وتلاقي ماما قاعدة في الصالة مش طبيعية
وحاطة ايديها علي خدها وزعلانة.......
فاطمة : ازيك يا ماما ؟ مالك في ايه ؟ وكنتوا فين امبارح انا قعدت ادور عليكوا في الشقة ملقتكوش ومكنتوش بتردوا كمان ع الموبايلات انا قلقت عليكوا .
ماما : والله ؟ قلقتي علينا ؟ ليه كدة يا شيخة افتكرتي ان ليكي اهل تسألي عليهم وتعبريهم !!
وماما عينيها تدمع ...
فاطمة : متقوليش كدة يا ماما انا بس انشغلت بالدراسة وكدة : :.
ماما : الدراسة ؟ لالالا انتي للاسف اتغيرتي جداااا
من ساعة دخولك الكلية , مانتي كنتي في ثانوية عامة والدراسة كانت اشد من الجامعة بكتيييييييييييير بس كنتي بتحبينا ..علطول معانا ..روحك معانا ..ارائك معانا ..تهزري معانا ..تساعديني ف اي حاجة ف البيت انما دلوقت لالالالا بقيتي واحدة غريبة في البيت .. واحدة مش حاسة باهلها خااااالص ولا بأبوها اللي كان ف المستشفي امبارح ( ماما عياااااااااااااااااط )
فاطمة بالدموع : ؟؟؟؟؟؟؟؟
مستشفي: : ؟ ليه ؟ ماله ؟ بابا ماله يا ماما ؟



ماما : ابوكي جه امبارح من الشغل وشكله متغير جدااا وكان تعبان جدااا ومرهق وفجأة لاقيته أُغمي عليه ووقع في الأرض


فاطمة بالدموووووعيبكى) :

ايـــــــــــــــــــــه ؟ اغمي عليه ؟ ليه ؟ يا حبيبي يا بابا !!!

ماما : وانتي بسلامتك كنتي نايمة في سابع نومة وعمالة انادي عليكي واصوت واقولك تعالي شوفي ابوكي او كلمي المستشفي ولا كأنك هنا وعايشة معانا يا فاطمة .



فاطمة مع احساس بالذنب فظييييع :

امممممممممممممممم

ماما : لولا ان ام احمد جارتنا سمعت صوتي بصوت وانا بنادي عليكي جت خبطت عليا والست كتر خيرها اتصلت بالمستشفي وعربية الإسعاف جت وخدت ابوكي ع المستشفي ,


فاطمة : اسعاف ...! مستشفي ....! لبابا ... ؟

وانا مش داريانة بكل دا ازاااااااااي يبكى) :

طيب هو عامل ايه وهو فين دلوقت ؟
ماما :هو الحمد لله دلوقت كان الضغط عالي جدا لدرجة الخطر وكان هيدخل ف غيبوبة بس الحمد لله ربنا ستر , والدكتور كتبله ع علاج ولازم يمشي عليه ,
فاطمة : يا حبيبي يا بابا .... انا هدخل اشوفه


ماما : لا خليه نايم يستريح .


فاطمة : طيب متزعلش مني يا ماما انا هتغير صدقيني .






ماما : ربنا يهديكي يا بنتي .







وتدخل فاطمة اوضتها

وتبدأ في الصراعات


انا لازم اتغير
كل دا حصلي من ورا معصية ربنا







انا لازم اتوب لربنا

لازززززززززززززززم

وتدخل تتوضا
وتصلي ركعتين توبة بين يدي الرحيييييم الغفووووور الشكوووور التواااااااب



قال الله تعالى :

{قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعاً إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ }الزمر53





{إِلاَّ الَّذِينَ تَابُواْ مِن بَعْدِ ذَلِكَ وَأَصْلَحُواْ فَإِنَّ الله غَفُورٌ رَّحِيمٌ }آل عمران89



{وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ} النور/31



وحست براحة شديدة جداااااااااا بعدها



هداكِ الله يا فاطمة




وتقول في نفسها:

انا هنسي الموضوع دا من دماغي خالص

وهركز في المذاكرة
وبابا العيان دا
وماما الحزينة دي
واخويا الصغير اللي معرفش عنه حاجة بقالي شهووووووور
وبيتي كله اللي انا مقصرة فيه جداا




وتبدأ توازن شوية بين الأمور


ولكن

.

.
.
.
هل إبليس هيسيبها كدة ؟
.
.
.
.
هل الشاب هسيبها كدة ؟؟: :
.
.
.
.
.

مستحيل طبعا





طيب هل هي هتبقي قوية وهتقاومهم وهتلتزم بقرار التوبة ؟

.





.

.

الاجابة ..... عند فاطمة ..
وهتعرفوها من خلال باقي الاحداث إن شاء الله .









طيب هي دلوقت ما شاء الله بقالها كذا يوم ماشية تمام


- بتصلي الصلوات في أوقاتها

-متمسكة جدا بقرار التوبة

- بتذاكر كويس وانجزت كتير ف المذاكرة

- بتعامل ماما كويس , وبتشوف طلبات بابا المريض
- بقت تطول الطرحة زي زمان
- ومبقتش تحط مكياج
- بقت تلبس عبايات واسعة وحشمة
_ مبقتش تسمع أغاني
- قافلة الموبايل نهااااائي










ما شاء الله ربنا يثبتك يا فاطمة




ولكن


ابليس ... أعوذ بالله منه ... بدأ معاها ... :








ايه يا فوفو ؟


انتي هتفضلي كدة كتير ولا ايه ؟

انا قلت اسيبك شوية كدة تغيري جو وتستعيدي نشاطك وترضي عني شوية , لاحسن انا عارف ان الكام موقف اللي حصلوا دول فوقوكي وكرهوكي فيا والبت العفريتة دي كمان اللي اتصاحبتيلي عليها
_ قصده ع الاخت المنتقبة _
ودا انا مكنتش عامل حسابه خالص حرام عليكي ضيعتيني



بقي بعد كل دا والخطط اللي خططتها دي كلها





والحيل عشان اوقعك في الحرام


تتوبي لربنا ؟؟!

دا كلام ؟!



يعني ناوية تسيبي طريق الضياع !!! لالا



يعني نويتي تبرّي والديكي عشان تدخلي الجنة !!!


مستحيل !!!!!!

وايه الطرحة الكبيرة دي والعبايات الواسعة دي ؟؟!
امال اللبس الضيق دا لمين ؟؟
هيجسّد جسم مين عشان يغري الشباب ؟
لالالالا لازم تتعري زي ما عرّيت ابوكي وامك ءادم وحواء
وعلبة المكياج دي لتزيين وجهك وتكحيل عينيكي الملونة دي كدة سبتيها واتملت تراب؟
كدة يا فوفو ؟
انتي متعرفيش ان انتي كدة بتدمريني ؟!
انتي متعرفيش ان بتوبتك دي معناها هلاكي ؟!




(( يقول ابن الجوزي : قال إبليس : أهلكت ابن ءادم بالذنوب .. وأهلكوني بالاستغفار ))



وكمان الواد دا كدة اللي انتي سايباه مش دا حبيبيك برده اللي كنتي معاه في المكان الهادي ف الجامعة !



انتي نسيتي ولا ايه ؟!


كدة تخليه يراجع نفسه ويقول عليكي ان دي بنت محترمة ومتستحقش مني اني اعمل فيها كدة وافكر فيها بالطريقة القذرة دي ؟

واني اسيبها ف حالها يا اما اروح اتقدملها



بجد لو بحبها ؟!



_ بس انا ضبطته متقلقيش وفهمته وبرمجته ع انك واحدة ضايعة وهتضعفي قدامه تاني وشهواتك هتحركك تاني طبعا بفضلي انا ووسوستي انا ,


وان توبتك دي مش هتغير فيكي حاجة عشان كمان

انتي ضايعة زي الولد تمام
فلازم اوفق بينكوا
ولا رأيك يا فوفو ؟
ها .... فوقتي شوية من حالة التوبة دي والإنصلاح دا
؟
اينعم انتي دمرتيني فيهم
وأهلكتيني وخلتيني اصرخ واصرخ وانتي بتدعي ربنا وبتصلي وبتسجدي



عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ الله عَنْهُ، أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: "أَقْرَبُ مَا يَكُونُ الْعَبْدُ مِنْ رَبِّهِ وَهُوَ سَاجِدٌ فَأَكْثِرُوا الدُّعَاءَ". أخرجه مسلم



وأهلكتيني وانتي بتطيعي ماما وبابا لانك بكدة هتنولي رضا ربنا لان رضا الرب من رضا الوالدين



{وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاَهُمَا فَلاَ تَقُل لَّهُمَآ أُفٍّ وَلاَ تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلاً كَرِيمًا . وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا . رَّبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَا فِي نُفُوسِكُمْ إِن تَكُونُواْ صَالِحِينَ فَإِنَّهُ كَانَ لِلأَوَّابِينَ غَفُورًا } {الإسراء/23-25}


كما رُوي أن رجلا سأل النبي صلى الله عليه وسلم :


أي الأعمال أفضل ؟ قال : ( الصلاة لوقتها ، وبر الوالدين ، ثم الجهاد في سبيل الله )




( البخارى )



وأهلكتيني بكل حاجة عملتيها صالحة



لكن ..


مش مهم






انا مش بيأس


انا ربنا أنظرني ليوم الدين

وانا بقى هغوي بني ءادم كللللللللللللللهم وهدخلهم جهنم زيي اشمعنا انا !!: :
يعني يا فاطمة انا عايش لحد يوم القيامة
عشان اغويكي انتي وكل الناس
يعني مستحيل هيأس
واعرف ازاي اتعامل مع البنات واوقعهم ..
اول حاجة عن طريق العري وإظهار انوثتها وجمالها قدام الشباب
وإغواء الشباب اول حاجة طبعا هي البنات وكيفية توقيعهم في الحرام بكل الوسائل وتحريك الغرائز والشهوات
وإغواء الستات ازاي اخليها تتخانق مع زوجها وتستفزه وتطلب منه الطلاق ( اسعد خبر في حياتي )
وإغواء الرجالة ازاي اخلّي الرجل خُلْقه ضيق ومش طايق زوجته واسد الابواب كلها قدامه مفيش غير باب انه يبص برا للحرام ويسيب حلاله



او يطلقها علي الفور لاي سبب هايف تافه بحب انا اوي اشعلل الدنيا بين الزوجين .
وحتي الاطفال مش بيسلموا مني طبعا دانتي عارفة كمان يا فاطمة انا بركز اوي ع الاطفال اني برسّخ جواهم من صغرهم الضياع وحب الشهوات وووووو عشان يطلعوا ضايعين من صغرهم ولما يكبروا يخففوا عني الحمل في إغوائهم وادخلهم في الكبائر علطول اول ما يكبروا




فالمهم يعني يا فوفو


عايز اقولك ان انا إبليس




عمري مهسيبك تتوبي لربنا ابدااااااا إلا لو كنتي من دول ؟


اوعي يا فوفو تكوني منهم

مين دول يا إبليس يا لعين ؟
( إلا عبادك منهم المخلصيـــــــــــــــن )




اوعي تكوني يا فاطمة من المخلصين دول


انا مش بقدر اقربلهم




{قَالَ رَبِّ فَأَنظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ قَالَ فَإِنَّكَ مِنَ الْمُنظَرِينَ إِلَى يَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ قَالَ فَبِعِزَّتِكَ لَأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ إِلاَّ عِبَادَكَ مِنْهُمُ الْمُخْلَصِينَ قَالَ فَالْحَقُّ وَالْحَقَّ أَقُولُ لَأَمْلَأَنَّ جَهَنَّمَ مِنكَ وَمِمَّن تَبِعَكَ مِنْهُمْ أَجْمَعِينَ} الحجر:39، 40


نعوذ بالله من الشيطان الرجيم




نعوذ بالله منه ومن إغوائه


ربنا يجعلنا من عباده المخلصين

آميــــــــن
قولي آآآمين معايا يا فاطمة
بالله عليكي يا فاطمة




اثبتي علي قرارك









ها يا فاطمة ساكتة ليــــــه ؟









اصله ....








اصله وحشني اوي








امممممممممممممم مين دا يا فاطمة الله يهديكي ؟









الشاب ... مخبيش عليكي يا نفسي انا بحبه جدااا ومتعلقة به جداااا







فاطمة انتي مكفكيش اللي حصلك من ورا الشاب دا .؟


انتي مفيش فايدة فيكي ؟

عايزة ايه تاني يحصلك ؟













انا ضعييييييييييييييييييييييييييفة يا نفسي قدام شيطاني ورجعت حنيت له تاني ونفسي اكلمه ولو حتي بالتليفون ممكن يا نفسي ؟









امممممممممممم اقولك ايه بس يا فاطمة غير اني بصررررررررررررخ جواكي ومنهاااااااارة


مش انا قولتك متقوليش كلمة " انا " ووراها حاجة سلبية ومش بس سلبية دي مدمرة ومش بس مدمرة لحاجة سهلة ممكن تتعوض _ انا فاشلة , انا ضعيفة, انا مش نافعة في حاجة, مش هقدر _










لا دي مدمرة لسُمعتك لحيائك لشرفك لأسس دينك !!!!!











اتقِ الله يا فاطمة وخُذي من اسمك _ فاطمة _قدوة وعظة وعبرة وفوقي بقي يا شيخة تعبتيني حرااااااااام .


















وفاطمة في حيييييييييييييييييييييييييييييرة بين :















( نفسها الأمارة بالسوء ) اللي خلتها تفتقد وتشتاق للمشاعر اللي كانت بتحسها مع الشاب



وبين ( الشيطان ) اللي عايزها ترجع للضياع تاني















وبين ( نفسها اللوّامة الصالحة ) اللي بتصحّي فيها كل جميل وتقي وبتثبتها ع الطريق الصح .

























يا تري مين اللي هيغلب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟








يا تري اللي هيفوز في الصراع دا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟








يا تري من هيظئطط من الفرحة لانتصاره ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟









تابعونا مع



















.











والي اللقاء في الحلقة القادمة إن شاء الله



والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته




[/size][/size]

مطر الش
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: "عجبني فيكي لون عينيكي "°°•.♥.•°° ***

مُساهمة من طرف مطر الشت في السبت فبراير 12, 2011 12:59 pm

بسم الله ..

اهلا بكم من جديد من مسلسل :




ومع فاطمة اللي مغلبانا معاها
ومع
.¸¸۝الحلقة السابعة ۝,,.
كنا توقفنا في الحلقة الماضية
مع الصراااااااعات بين النفس الأمارة بالسوء وبين الشيطان نعوذ بالله منه , وبين النفس اللوّامة التي تدفع الانسان للخير وتلومه لإرتكابه المعاصي
وتعالوا بنا لنعرف من المنتصر فيهم ؟؟
ولكن ...
بعد صلاتنا علي الحبيب
صلي الله علي محمد
صلي الله عليه وسلم




تبدأ يومها بالصلاة

والمذاكرة
وطاعة الوالدين
وكله تمام والحمد لله






وتفتح الموبايل وهي خايفة
لقت رسالة واردة من :
يا تري من ميـــــــن ؟؟؟
فاطمة بتفتح الرسالة لاقتها من
الأخت المنتقبة
فاطمة فرحت بيها جداااا لانها حبتها جدااا
وكان نص الرسالة " السلام عليكم حبييتي فاطمة ,
ايه يا فاطمة قلقتيني عليكي جدااااااااا , انتي قافلة الموبايل ليه ؟؟ وليه مش بشوفك في مسجد الجامعة ؟؟ طمنيني عليكي حبيبيتي ضروري "
فاتصلت بيها وكان الحوار كالآتي :
الاخت المنتقبة : السلام عليكم
فاطمة : وعليكم السلام ازيك يا اختي
الاخت: فاطمة ؟ كدة برده يا فاطمة ؟ انا زعلانة منك جدااااااااا انك سايباني كل دا قلقانة عليكي .
فاطمة : معلش والله يا اختي غصب عني كان عندي ظروف كتير .
الاخت : مالك حبييتي ظروف ايه خير ؟ طمنيني ؟ واخبار الموضوع إياه ايه ؟
فاطمة لخصت الظروف عشان الكارت ميخلصش : يعني بابا كان تعبان , وانا حالتي النفسية كانت وحشة جداا وكنت في صراعات داخلية وربنا يهديني .
الاخت : لا حول ولا قوة إلا بالله , شفاه الله وعافاه يارب وهو كويس دلوقت ؟
فاطمة : اه الحمد لله بس لسه ميقدرش يتحرك كتير .
الاخت : أسأل الله أن يُتم شفائه علي خير , وانتي بقي مالك ؟
فاطمة : آمين , طيب يا اختي ينفع نتقابل ؟
الاخت : طبعا حبييتي بصي انا عندي درس علم في المسجد اللي جمب الكلية وبعدها حلقة تجويد , وبعدين هطلع ع الجامعة بإذن الله , ايه رأيك تيجي تحضريهم معايا ونطلع ع الجامعة سوا ؟؟
فاطمة : ما شاء الله انا نفسي اكون زيك كدة ولكن انا وحشة اوووي
وعيطت فاطمة .
الاخت: ايه يا فاطمة حبييتي مالك بس وبعدين انتي احسن مني وجواكي الخير بدليل دموعك دي حبييتي , يلا اهدي كدة ,
و هتنساني ماشي ؟
فاطمة بصوت مخنوق: ربنا يسهل إن شاء الله
وخلصت المكالمة وقفلت الموبايل علطول من خوفها
وطبعا الصراعات عمّالة تزيد
و
الشيطان قلقان من الاخت المنتقبة لتبوظ عليه خططه كلها فيعمل ايه _نعوذ بالله منه _ ؟

يروح لميــــن ؟



للشاب

:ويقوله : ايه يا عم انتي هتسيب العفريتة دي تخد منك فاطمة ولا ايه ؟
فين الشهامة يا راجل ؟ هو دا لعبك بفاطمة ؟ دا انت طلعت لعيب أي كلام !!
الشاب : طيب اعمل ايه ؟؟؟

مهي الهانم فاطمة قافلة موبايلها خالص ولا بتيجي الجامعة خالص , انا هشوفلي لعبة غيرها بقي .
: :الشيطان : ايه ؟ لا مستحيل دي فاطمة يا واد !
حبيبة قلبك اللي خطفته اول ما شفتها خالص ,
لالالا اوعي تستسلم كدة وتسيبها تضيع منك لطريق الصلاح والتقوي والعفاف اوووووعي .
الشاب : طب ايه اعمل طيب ؟
: :الشيطان : طيب بص انت فاكر لما فاطمة حكيتلك ع اول حوار دار بينها وبين العفريتة دي _ قصده ع الاخت المنتقبة _ مش هي قالتلك ع رقم العفريتة دي برده ؟
الشاب عمّال يفتكر : ااااااااااااه صح دانت شيطان بجد يخرب بيتك .
:
:الشيطان : انا بيتي مخروب اصلاً انا بخرب بيتك انت وفاطمة وبيت كل المسلمين ادعيلي بالتوفيق .
الشاب : توفيق ايه الله يعلنك , قولي هنعمل ايه برقم البت دي ؟ انا عمّال ادور عليه اهو ..
:
:الشيطان : نعمل ايه ؟ دي عايزة سؤال يا بطل ؟ طبعا هنظبتها رسايل من إياها تخدش حياءها ,
وبعدها رسايل رعب وتهديد , ومعاكسات ف نص الليل
واتصالات وووووو
دانا مفقوووووووووع منها سيبهالي انت بس واسمع كلامي ف كل كلمة هقولك عليها , ها لاقيت النمرة ؟
الشاب : بدور اهو مش عارف راحت فين دي ؟ مع اني مسجلها بايدي ؟!!!!!!!!!!
اووووووووووبس دنا افتكرت للأسف انا كنت عملت حاجة كدة في الموبايل لغت كل النمر اللي علي العدّة نفسها واتصور كانت نمرة البنت دي بس اللي كانت ع العدّة
يااااااااه سبحان الله ربنا حفظها مني ومنك يا شيطان يا لعين , روح أعوذ بالله منك انا لا يمكن أئذي بنت بتاعة ربنا ومحترمة
مستحييييييييييييييييل إلعب غيرها يا شيطان .
الشيطان

غار في ستين دهية من ذكر الشاب لله وكلامه الجميل علي الأخت المنتقبة

_مهو الشاب مسلم بالفطرة وجواه الخير لكن للأسف بيجري ورا هواه _
سبحان الله فعلا علي رأي الشاب _ هداه الله _
شوفتي يا اخت يا منتقبة ربنا يبحبك ازاااي ؟!!
شوفتي يا فاطمة ربنا بيحفظ عباده المتقين ازاااااي


إن الله قال : من عادى لي وليا فقد آذنته بالحرب ، وما تقرب إلي عبدي بشيء أحب إلي مما افترضت عليه ، وما يزال عبدي يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه ، فإذا أحببته : كنت سمعه الذي يسمع به ، وبصره الذي يبصر به ، ويده التي يبطش بها ، ورجله التي يمشي بها ، وإن سألني لأعطينه ، ولئن استعاذني لأعيذنه ، وما ترددت عن شيء أنا فاعله ترددي عن نفس المؤمن ، يكره الموت وأنا أكره مساءته

الراوي: أبو هريرة المحدث: - المصدر: - الصفحة أو الرقم: 6502

خلاصة حكم المحدث: [صحيح]



المهم فاطمة تروح عليها نومة وملحقتش معاد الدرس ولا حلقة التجويد ,
_لسه يا فاطمة يتخاف منك برده _
فتصحي بسررررررعة
تفتح الموبايل بسرررررررعة
تلاقي رسالتين ...
الاولي واردة من الاخت المنتقبة :
" كدة يافاطمة ؟ مش جيتي , انتي فين يا بنتي ؟ طيب هاتيجي ع الجامعة وهنتقابل؟ , انا في انتظارك ؟ "
وتزعل فاطمة ......




وتفتح الرسالة التانية
واردة من .......... الشاااااب
وتخاف فاطمة .....
" ازيك يا فاطمة ؟ افتقدتك جاااامد ارجعي يا فاطمة انا مش قادر
مش قاااااااااادر بجد , سامحيني علي كل حاجة , بس ارجعيلي ,
انا عايز اقابلك واحكيلك علي خطوة مهمة في حياتنا هتفرحك, عشان خاطري يا فاطمة , حسي بيّا انا حبيبك مستني منك تليفون او رنة او رسالة او اوفلاين او ايميل او اي حااااااااااجة _ وش تمساح بيعيط _ "



احم احم
آآآآآآآآآآآآآآآآه ياني
تاااااااااني انا كنت ارتحت منك ومن كلامك دا
بس علي فكرة
انا كمان افتقدتك جدااااااا ,
اووووووووبا
ويوصل إبليس اول ما سمع الكلمة دي من فاطمة
: : ويبدأ الشيطان : ايوة كدة يا فوفو
حرام عليكي يا شيخة وقعتي قلبي
اينعم الشاب دا زعلني امبارح بس اهو طلع جدع وعمل حاجة تفرحني
طبعا انتي لازم تروحي المعاد
فاطمة : معاد الاخت المنتقبة ؟
: :الشيطان :الاخت المنتقبة ؟ العفريتة ؟ انا هدلك ع العفاريت برده يا فوفو ؟ انتي اتجننتي ؟ طبعا معاد الشاب حبييك ,
شوفتي رسالته حنينة ازاي ؟ وكمان جدّ في نفس الوقت وعايز يقولك خطوة مهمة ف حياتكوا _ خطوة ايه دي يخرب بيته ليكون عايز يطلب ايدها بجد تبقي مصيبة _ .
فاطمة : اممممممممم ومعاد الاخت المنتقبة ؟ دي هتزعل مني اوي
برده بتسألي إبليس يا فاطمة يا مستحكم انتي ؟؟!
: :الشيطان : يادي العفريتة دي قررررررررررفتني , تزعل ولا تتفلق, بصي يا فوفو اعتذريلها باي حاجة
_يارب تقفد الامل فيكي يارب_ .




فاطمة للأسف الشديييييييييييد تضعف قدام شيطانها ونفسها الأمّارة بالسوء
ونفسها اللوّامة
بتصرررررررررررررررخ
لالالالالالالا يا فاطمة
بالله عليكي اوعي تضيعي نفسك
حراااااااااااااااااااام عليكي
وقرار التوبة رجعتي عنه ؟؟
انتي مش فاكرة اللي حصلك من ورا العلاقة المحرمة دي ؟؟
مش انتي ذقتي حلاوة الطاعة ؟
وحلاوة بر الوالدين ؟ والإلتزام ؟
ليــــــــــه يا فاطمة ليــــــــــــــــه ؟


فاطمة :مهو قال ان في خطوة مهمة هتفرحني .
دي خطوة هلاكك يا فاطمة صدقيني
فاطمة : لا طبعا هو بيحبني بدليل الرسالة الجميلة دي , واكيد الخطوة انه هيجي يخطبني من أهلي .
يخطبك ايه بس يا فاطمة دا بيعلب بيكي


فاطمة : لالالالالالالا انا هروح اقابله ,
حرام عليكي يا فاطمة
فاطمة : هرووووووووووووووووووووووح اقابله انا افتقدته
جدااااااااااااااا مليش دعوة يا نفسي , سامحنيني وسامحني يارب
بتقولي يا رب يا فاطمة وانتي جعلتيه أهون الناظرين إليكِ؟؟
ولا حول ولا قوة إلا بالله




فاكهة الحلقة

[b]   
الاختلاط للشيخ محمد العريفي[b][b]
[/b]

http://ia700104.us.archive.org/4/items/ALEKHTLAT_448/alikhtelat.mp3
لحد امتى تحصد خسائر المعاصي
http://www.way2allah.com/modules.php?name=Khotab&op=Detailes&khid=28326
[/b]
و إلي اللقاء في الحلقة القادمة إن شاء الله
و



" عجبني فيكي لون عينكي "







والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


.
.
[/CENTER]
[/b]

مطر الشت
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: "عجبني فيكي لون عينيكي "°°•.♥.•°° ***

مُساهمة من طرف مطر الشت في الثلاثاء فبراير 15, 2011 12:37 am

مطر الشتاء كتب:

مرحباً بكم من جديد
والحلقة الثامنة
من


بداية قبل ما ندخل في احداث الحلقة
نريد أن نقف وقفة
هل ترون أن هذا ما يحدث بالفعل في دهاليز الجامعة ؟
ولا دا مجرد سرد مسلسل ؟

فنحن نري العجب العجاب في الحرم الجامعي ...
حرم؟؟! ..

فكلمة حرم بريئة منهم ومما يفعلونه داخل هذا الصرح ,

والله ثم والله ثم والله إن القلب ليحزن وإن العين لتدمع وإنّا لغياب الحياء والعفة والرجولة لمحزونووووووووون .
ولكن ما العمل ؟
وما بأيدينا نحن فعله حتي لا نُسأل عن ذلك يوم العرض علي الله ؟؟؟
وهل الذهاب للجامعة حرام ام حلال ؟
وهل التعليم للبنت حرام ام حلال في ظل هذه الفتن والإنحرافات ؟
وما هي المجالات والتخصصات التي تصلح للبنت دراستها والعمل فيها دون أن تختلط بالرجال ؟؟؟؟
وهل نحن الملتزمين _ نحسب أنفسنا كذلك _نترك الجامعة لتتحول إلي _نأسف في الكلمة _كباريه علني ؟؟

كل هذه التساؤلات ترددت كثيراً علي ألسن العفيفات التقيّات نحسبهن كذلك

..... وبإذن الله سنوافيكم بالأجابات التي تطمئن قلوبكن من شيوخنا الأفاضل , ليس من عند أنفسنا بالطبع
فنحن ولله الحمد مدّعمين من شيوخ أفاضل ربنا يجازيهم عنّا كل خيـــر .




نررررررررجع لفاطمة
و


وكان عندها معادين في نفس الوقت تختار واحد فيهم
& معاد الاخت المنتقبة
& معاد الشاب


وضعفت تاني رغم كل اللي حصلها قبل كدة بسبب علاقتها المحرمة بالشاب دا ,
ولكن ........ فاطمة اختاااااااارت معاد الشاب تحت
تأثير الثلاثة : الشيطان نفسها الأمّارة بالسوء مراوغة الشاب


وتضحي بمعاد الاخت المنتقبة
وتقرر تروح معاد الشاب ,

ولا حول ولا قوة إلا بالله
وتقنع نفسها اللوّامة : دا هو اكيد عرف ان انا واحدة كويسة وبتاعة ربنا وحسّ بقيمتي وقرر يخطبني , اكيـــــــــــــــــــــد .
ونفسها اللوّامة للاسف مبتردش عليها عشان هي بإصرارها دا خرصتها - كتمتها .

وتقوم تتوضي وتصلي الصبح قضي
_ من أول اليوم معصية يا فاطمة وهي
ضاااااعت صلاة الفجر التي تُشعر الواحد بالبهجة والسرور طول يومه _
اما نشوفك يومك عامل ازاي يا فاطمة ؟




وتفتح الدولاب وتفكر هتلبس ايــه ؟
ومين شريكها في التفكير ؟
طبعا إبليس نعوذ بالله منه : طبعا يا فوفو هتلبسي الجيبة الضيقة البني مع الفيست البيج وتحته البضي البني عشان تبقي آآآآآآآخر شياكة .
فاطمة انا هلبس العباية والطرحة الكبيرة طبعا عشان يعرف اني اتغيرت وبقيت محترمة .
إبليس : يااااادي النيلة مش هنخلص من لهجة الاحترام اللي بقيتي طالعة فيها دي _ اعمل ايه في العفريتة بس :
:؟؟_ ماشي يا فوفو انتي عارفة ان انا مبفقدش الامل ابداااااا البسي العباية يا سيتي بس الطرحة الطويلة دي لا ع الاقل البسي طرحة قصيرة تبين مفاتنك مش معقول هتروحي تقابلي حبيبيك كدة .
فاطمة : امممممممم طيب انا هلبس الطرحة دي أقصر شوية والعباية واسعة اهي .

إبليس : يا مسهل , طيب فين علبة الميكب خوديها معاكي طبعا ف الشنطة , الصراحة وشك باهت اوي من حالتك النفسية الفترة اللي فاتت لازم تنعنشيه كدة انتي عايزاه يقول مريضة دي ولا ايه ! .

وتجيب فاطمة علبة الميكب من الدولاب عشان تحطها ف الشنطة,
ولكنها لاقت الشنطة مليانة جداااا مفيش مكان لعلبة الميكب يا إما تشيل حاجة منها
والشنطة فيها الكشكول والمحفظة والاقلام

و..........المصحف ,
هتشيلي ايه يا فاطمة مفيش حاجة ينفع تتشال ؟
وتفكر ومعاها إبليس : هي دي محتاجة تفكير يا فوفو شيلي المصحف طبعا انتي راحة الجامعة ولا راحة
كُتّاب؟؟!
وتقول اه فعلا منا مش بلحق اقري خالص فيه وتشيل فاطمة المصحف وتحط مكانه

علبة الميكب

آآآآآآآآآآآآآآآآآآآه
ياااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا يا فاطمة
تتخلي عن هُويتك ؟ تتخلي عن مُصحفك ؟ دا المصحف يتحط في الشنطة
قبل بطاقتك الشخصية لان دا هُويتك ...يااااااااااااااااااااااااااا
جالك قلب يا فاطمة تشيلي المصحف وتحطي مكانه ايه ! وسيلة لمعصية الله !؟!؟ ياااااااااااا يا فاطمة .

وتصحّي ماما وتقولها : انا نازلة ..
ماما : راحة فين ؟ انتي مش قلتي مش راحة الكلية تاني لحد الامتحانات ؟
فاطمة : اه فعلا قلت يا ماما بس راحة اصوّر ورق مجاميع ومحاضرات واشتري كتاب وجاية علطول .
_ وبدأت في الكذب تاااااااااااااااااااااني _
ماما : طيب متتأخريش يا حبييتي عشان أم احمد كانت عايزانا في موضوع وقالت ياريت تكون فاطمة موجودة .
فاطمة : ام احمد ! عايزاني انا ليه ؟
ماما : مش عارفة يا بنتي , تعالي بسرعة بقي ماشي !.
فاطمة : حاضر يا ماما , وغطي بابا كويس وهو نايم , سلام .


وتوصل الجامعة

والاخت المنتقبة عمّالة ترن عليها وتتصل وهي متردش ,
لحد ما وصلت لمكاااااااااااااااااان المقابلة ,
ولاقت البيه الشاب في انتظارها ...

وينظر لها نظرة عتاب مع اشتياق مع لوم مع إبليس مع كل حاجة .
وهي : ازيك عامل ايه ؟
هو : ازيك ؟! وعامل ايه ؟! عامل كفتة بالقنابل اللي هرميها ف وشك .
هي : ايه دا ؟ ايه التريقة السخيفة دي ؟
هو : ايه يا بنتي للدراجادي هونت عليكي ؟ متكلمنيش طوووووووووول الفترة دي وقافلة موبايلك وايميلك وكله , ايه القسوة دي ؟
هي : لا مش قسوة بص بقي , انا حصلتلي بلاوي من وراك وانت كنت السبب ف كل دا , لازم ننهي العلاقة دي حااااااااااالا .
هو _ ليلة فل انا عارف اعمل فيك ايه يا إبليس دبستني فيها:
: _ : طيب اهدي بس كدة وقوليلي ايه اللي حصل ؟
هي : لا مش هقول ومش فايقة اتكلم ف اي حاجة , ياريت تتفضل تقول ع الخطوة اللي قولتلي عليها ف المسدج ؟
هو _:
: خطوة ؟ خطوة ايه ؟ لكون دبست نفسي وانا مش واخد بالي: : _ : امممممممممممممم اه اسكتي مش انا كلمت ماما عنك وقولتها انا عايز اخطبها يا ماما ياريت تكلمي بابا عليها , بس قالتلي يا بني انت لسه مخلصتش استني كام سنة كدة لما تخلص الجامعة بس مفيش مشكلة طالما بتحبوا بعض ممكن نقري الفاتحة او تقراها انت وهي في الكلية وانا موافقة .


_ الله يهديك ايها المراوغ في كل كلمة قلتها
اولا : والدته متوفية تمام كدة ؟ يعني
كذب بشع .
ثانيا : مفيش حاجة في الإسلام اسمها قراية فاتحة
والدليل :
وقد
سئل الشيخ ابن عثيمين رحمه الله : قراءة الفاتحة عند عقد الزواج حتى قد
أصبح البعض يطلق عليها قراءة الفاتحة وليس العقد فيقول : قرأت فاتحتي على
فلانة ، هل هذا مشروع ؟


فأجاب : "هذا ليس بمشروع ، بل هذا بدعة ،
وقراءة الفاتحة أو غيرها من السور المعينة لا تقرأ إلا في الأماكن التي
شرعها الشرع ، فإن قرئت في غير الأماكن تعبداً فإنها تعتبر من البدع ،
وقد رأينا كثيراً من الناس يقرؤون الفاتحة في كل المناسبات حتى إننا
سمعنا من يقول : اقرءوا الفاتحة على الميت ، وعلى كذا وعلى كذا ، وهذا كله
من الأمور المبتدعة والمنكرة ؛ فالفاتحة وغيرها من السور لا تقرأ في أي
حال وفي أي مكان وفي أي زمان إلا إذا كان ذلك مشروعاً بكتاب الله أو بسنة
رسوله صلى الله عليه وسلم ، وإلا فهي بدعة ينكر على فاعلها " انتهى .

"فتاوى نور على الدرب" (10/95)

ثالثا : تقراها انت وهي ف الكلية ؟ لا حول ولا قوة إلا بالله _

هي : اممممممممممم ايه دا مفيش حاجة اسمها نقراها انا وانت هنا ف الكلية مامتك جابت الكلام دا منين ؟
هو : يا بنتي انتي ازاي مفرحتيش لخبر زي دا ؟
هي : خبر ايه اصلا ؟ دا اسمه عك اللي بتقوله دا .
هو : عك ؟! بتسمي حبي ليكي عك ؟ شكرا يا فاطمة شكرا اوي ومع دموع تمساحية .
هي وإبليس اشتغل : انا مقصدش بس كلامك مش مقنع خالص الصراحة .
هو : طيب نستني شوية لحد منخلص الجامعة دي فيها ايه ؟ دا الايام بتمر هوا مفيش اسرع منها .
_ وكله من عمرك يا بن ءادم فهلّا استغليت الايام فيما يُرضي الله قبل فوات الأوان ؟ _
هي : اممممممممم متردش , وتلاقي التليفون يرررن ,
من الاخت المنتقبة .
هو : ميــــن ؟
هي مش عايزة تقوله : ثواني كدة .
هو : مين طيب الاول ؟ اوعي تكون البت اللي كلمتيها قبل كدة واحنا قاعدين هنا ؟
هي : استني بقي.

لسه هترد عليها
لاقيتها في وشها
طبعا مع خجل فظيع منها و مش عارفة تقولها ايه ؟
الاخت المنتقبة : كان قلبي حاسس للأسف , عامة يا فاطمة انا في المسجد لو احتاجتيني ف حاجة انا موجودة .
_ ودا من سمات الداعية الناجح انه ميفقدش الأمل في الناس مهماكاااااان وميبغضّهمش من نفسهم ويكرهوا طريق ربنا وعفوه وصفحه عن عباده _

فاطمة مع احساس بالذنب : ربنا يكرمك يا اختي انا بحبك اوي والله .


ومشيت الاخت وكلها حزن طبعا ,


وفاطمة راحت للشاب
ويقولها : ايه دا هو انتي لسه بتقابليها ؟ تبقي هي السبب بقي ف اللي حصلك قبل كدة دا وبُعدك عني منها لله .
فاطمة : اسكت خالص دي حبييتي ملكش دعوة بيها خاااااااااااالص انت فاهم ! ومتتكلمش عليها ابداااااااا .
_ وقلت هنا "فاطمة "وليس "هي " لكلامها الطيب وموقفها الطيب مع الشاب عن الاخت المنتقبة , انما لما بقول" هي " مع عدم ذكر اسمها للنكرة ـ ـ ـ ـ ـ>نكرة ما تقوله وسلبية موقفها واستسلامها _

هو : حاضر حاضر متتنرفزيش كدة .
هي : يعني من الاخر الخطوة اللي انت كنت بتقولي عليها دي هي اللي انت قولتها بتاعت ماماتك دي ؟
هو : الخطوة هي
اني بحبببببببببببببببك وهفضل احببببببببببببببببببببك
وبطلي شدة عليا بقي عشان مش قاااااااااااااااادر استحملها منك .
_ طبعا لازم ينغم الجو _

هي : دي مش شدة انت المفروض تفرح بيا وتعرف اني بنت محترمة .
هو : طبعا طبعا انا مقلتش غير كدة ودا اكتر ما بيشدني ليكي :
:.
هي : مع بصة في الأرض مكسوفة .
وقالها متيجي نروح الكافتيريا نكل حاجة بقالي كتير مش عزمتك ع حاجة .

_ ع اي اساس يصرف عليكي ؟ مهو طبعا لازم يبقي عايز المقابل منك .
ولا حول ولا قوة إلا بالله _

هي وعايزة تروح للاخت المنتقبة بس الثلاثة مأثرين عليها للأسف : اممممممم طيب ,
وهي ماشية عمّالة تبص ورا علي المسجد وتبعد عنه .
هو : ايه يا بنتي انتي عجيبة النهاردة .


* وكلت
* وشربت
* وانبسطت ع الآخر
* وضحكت
* ونسيت كل ما مضي
* ولا راحت للاخت المنتقبة ,
* ولا صلت طبعا الظهر ولا عصر,
* ولا صورت مجاميع ولا محاضرات زي ما قالت لماما
* ولا اشترت كتاب !
بل اشترت بفلوس الكتاب كارت شحن عشان لما تروح تكلمه
* ولا جت بدري زي ما ماما وصيتها عشان معاد ام احمد
فتوصل البيت
_ طبعا ام احمد جت ومشيت من زماااان _
ماما ومش طايقة فاطمة : انتي رجعتي تاني لأرف زمان دا ؟ انتي مش كنتي اتعدلتي الفترة اللي فاتت ؟ ايه اللي حصل يا بت انتي ؟ اتأخري ليه كدة ؟
فاطمة بترد بكل بجاحة: هو في ايه يا ماما بتزعئي اوي ليه كدة ؟
ماما : مش عارفة بزعيء ليه ؟ بت يا فاطمة اتعدلي احسنلك ؟ ولا انتي مستغلية ان ابوكي تعبان ؟
فاطمة : ماما بجد في ايه ؟ انا مش فاهمة حاجة ؟
ماما : ليه انتي شاربة حاجة ولا ايه ؟ هو انا مش قولتلك تعالي بدري عشان ام احمد عايزاكي ؟
فاطمة : اااااااااااااااااه معلش يا ماما نسيت خالص .
ماما : نسيتي ؟ مش بقولك شاربة حاجة ؟ وفين بقي المحاضرات والمجاميع اللي صوّرتيها ؟
فاطمة اووووووووه يا نهاري دانا نسيت الموضوع دا برده وعمّالة تدور ف شنطتها عليهم وتدور مفيييييييييش حاجة .
ماما : ايه وقعوا ؟ ولا العصفورة خدتهم عشان تذاكر؟
فاطمة : اظاهر يا ماما اني نسيتهم مع صاحبتي يوووووه هتصل بيها اهو .
ماما : عارفة يا بت يا فاطمة لو اكتشفت انك بتكذبي يا ويـــــــــــــــــلك مني ؟
انا لولا ان ابوكي نايم جوا تعبان ومش عايزاه يسمع صوت الزعيء اكتر من كدة كنت اديتك كام قلم ع وشك يعدلوكي .
يلا غووووووووووووري من وشي .


وتدخل اوضتها طبعا مغمومة جدااا من اللي حصل دا
والتليفون يرررررن
ميـــــن ؟
نمرة غريبة
01 ... يتصل بك ...
وترد فاطمة : ...... محدش يرد عليها ....وبعدين تقول الووووو .....برده محدش يرد .......
قامت قافلة _ انا ناقصة قرف _ .
ويررررررررن تاني ....
وتفتح وتقول الوووووو :
تسمع صوت اغاني بس .... فتتنرفز وتقول الوووووووووووو
فتسمع صوت شاب عمّااااااال يضحك بسخرية جداااا ... ويقول فطوم فطوم فطوم علي هيئة لحن
وقام قافل السكة .



فاطمة ::
: امممممممممممم ايه دا ؟
مين اللي عارف رقمي واسمي دا ؟؟

رغم دا مش صوت الشاب إياه

يا تري ميـــــن ؟
ويا تري عارف اسمها ورقمها منين ؟
ويا تري ام احمد كانت عايزة فاطمة ف ايه ؟
ويا تري ايه اللي هيحصل بعد كدة ؟؟؟


هذا ما سنعرفه في الحلقة القادمة بإذن الله تعالي
و




والي اللقاء في القادمة إن شاء الله



فاكهة الحلقة
إلى متى الغفلة


http://www.twbh.com/files/thekra/sounds/listen141.rm
خطوات الشيطان وكيفية التحرز منه
http://saaid.net/flash/khotowat.htm


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته



مطر الشت
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: "عجبني فيكي لون عينيكي "°°•.♥.•°° ***

مُساهمة من طرف مطر الشتاء في السبت فبراير 19, 2011 5:50 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مرحبا بكم من جديد مع

الحلقة التاسعة

من :

ومع اختكم ..... نقول اسمها ولا زعلانين منها !
طبعا زعلانين

بس هنقول اسمها ونفكرها به
" فاطمة "
يا حفيدة فاطمة الزهراء رضي الله عنها
فاااااااااااااااطمة
انظرى يا فاطمة لرمز العفاف و الحياء
انظــرى
لحياء فاطمة رضى الله عنها و ارضاها
عفاف و حياء حتى الممات
لما مرضت «فاطمة الزهراء» رضي الله عنها مرض الموت الذي توفيت فيه، دخلت عليها «أسماء بنت عميس» رضي الله عنها تعودها وتزورها فقالت «فاطمة» لـ «اسماء» والله إني لأستحي أن أخرج غدا (أي إذا مت) على الرجال جسمي من خلال هذا النعش!!
وكانت النعوش آنذاك عبارة عن خشبة مصفحة يوضع عليها الميت ثم يطرح على الجثة ثوب ولكنه كان يصف حجم الجسم، فقالت لها «اسماء» أو لا نصنع لك شيئاً رأيته في الحبشة؟!
فصنعت لها النعش المغطى من جوانبه بما يشبه الصندوق ودعت بجرائد رطبة فحنتها ثم طرحت على النعش ثوباً فضفاضا واسعا فكان لا يصف!فلما رأته «فاطمة» فالت لـ «اسماء»: سترك الله كما سترتني!!
فما أعظم السيدة فاطمة رضى الله عنها
شديدة الحياء حتى انها تخشى على عفتها
و تحافظ على حيائها حتى بعد موتها



أين الحياااااااااااااء يا فاطمة يا بنت الإسلام
ويا بنات ونساء المسلمين جميعاً
أين ذهب ؟
ألا نستحى من الله ؟؟؟!!
ألا نعلم ان الله يراقبنا فى كل أحوالنا؟؟؟!!!
ألم نسمع قول رسول الله صلى الله عليه و سلم

(إذا لم تستح فاصنع ما شئت) ؟؟؟!!!

( رواه البخاري).
ولا حول ولا قوة إلا بالله




كنا توقفنا عند استغراب فاطمة من الاتصال المجهول بها من شاب يعرف رقمها واسمها يا تري من مين ؟
وفاطمة هتجنن

مين اللي عارف رقمي واسمي دا ؟
انا معرفش اي حد غير الشاب اياه
Rolling Eyes
انا هتصل بيه كدة واشوف ايه الموضوع ؟
او الاول اتصل بالرقم اللي اتصل بيا دا واشوف الشاب دا عرفني منين ؟
وتجيب التليفون وتتصل والشاب دا يرد :
الشاب : الو
فاطمة : السلام عليكم
الشاب بطريقة ساخرة : وعليكم السلام ازيك يا فطوم ؟
فاطمة : انت مين؟ وعرفت رقمي واسمي منين ؟
الشاب : انا مين انا الملامين هههههههههه
Very Happy Very Happy
فاطمة : يعني مش عايز تقول انت مين طيب انا هعرف ...
الشاب : انا صاحب فلان اصل فلان خلاني اعملك اختبار واشوفك هتكلميني ولا لأ بس طلعتي جدعة .
فاطمة : امممممممم فلان؟ هو اللي قالك تعمل كدة ؟؟
الشاب : اه فلان عادي يعني لموأخذة يعني بيشوفك بت من اياهم ولا لأ بس انا هطمنه انك مية مية وزي الفل
وملكيش ف المشي البطّال ليكي بس في المشي في الجامعة , بس كان شكلك يصعب ع الواحد اوي وانت ماشية ورا الظابط هههههههههه

فاطمة مصدومة :
pale Shocked من موقفه وقفلت السكة
وتكلم نفسها :ازاي يعمل حاجة زي كدة ؟
اززززززززززززززاي ؟

وتلاقي رسالة اتعبتت من نفس الولد صاحب الشاب :
(( علي فكرة يا فاطمة هو حس معاكي بحنان الأم خاصة ان أمه متوفية وهو صغير , فمتزعليش منه ابدااااا وخليكي مطيعة جدااا له عشان يحبك اكثر واكثر ))
وخلصت الرسالة ...
وفاطمة هتجنن اكثر :
أمه متوفية ؟؟ ازاي وهو لسه مكلمها عني !
وقالتله اخطبها ؟!!!!!
يا كذاااااااااااااااااااااااااااااب !!!!!!!!!!
[CENTER]

ربنا بعتلي صاحبك عشان يكشف كذبك قدامي

والشاب عرف من صاحبه انه بوظ الدنيا ونسي وقالها ان أمه متوفية فاتصل بسرعة يصلح الموقف والتليفون يرررن :
فاطمة فتحت السكة بس مش بتتكلم
فالشاب حاسس بحالتها : ايه يا جميل مش عايز ترد عليا ليه ؟
فاطمة في حالة انهيار : يا كذااااااااااااااااااااااااااااب

الشاب _ الله يخرب بيتك يا فلان يقصد صاحبه _ : ايه يا فاطمة بس ايه اللي حصل ؟
فاطمة : وليك عين تسأل ببجاحة كمان ؟
الشاب : طيب فهميني , كل دا عشان حبيت اطمن علي خطيبتي المستقبلية ,فعملت عليكي تمثيلية صاحبي دي !!
فاطمة : ياريت ع كدة وبس , وقالي ان مامتك متوفية مش عايشة وقالتلك انا موافقة ع الخطوبة زي ما قولتلي يا كذااااااااااااب

الشاب :اااااه ع كدة يعني , بصي يا فاطمة انا كنت بحب أمي اوي فانا بحب اجيب سيرتها كل شوية مع الناس اللي بحبها .
فاطمة : تجيب سيرتها ؟! انت هتكذب تاني ! بص بقي الحركات بتاعتك دي انا فهمتها كويس اوي وزهئت منك جدااااااااااا ومعتش قادرة استحمل اي مصايب تحصل من وراك .
الشاب خرج عن اعصابه : يعني انا اللي قادر استحملك ؟
فاطمة : ايه ؟ بتقول ايه ؟
الشاب رجع تاني لحالته : يا فاطمة انا مبقدرش استحمل اسلوبك القاسي اوي دا عليا .
فاطمة : مع السلامة .


طبعا فاطمة في حالة نفسية سيئة جداااااااا
و تكلم نفسها واتضح لها بالفعل انه شاب سيء وكذاب
ولكن....
انا متعلقة به ومقدرش ابطّل تفكير فيه .....
وتبص في النتيجة تلاقي الوقت بيجري صواريخ
والامتحانات خلااااااااص باقي عليها اسبوع
وطبعا فاطمة متعرفش اي حاجة ,
فاطمة اللي كانت من الأوائل في الثانوية العامة
لكنها للاسف مشيت في طريق البعد عن الله
مشيت في طريق المعاصي
وما زالت تمشي فيه رغم كلكعة الطريق وكثرة المطبّات التي به مُصرة تمشي فيه .

{وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُواْ فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُواْ أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُواْ اللّهَ فَاسْتَغْفَرُواْ لِذُنُوبِهِمْ وَمَن يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلاَّ اللّهُ وَلَمْ يُصِرُّواْ عَلَى مَا فَعَلُواْ وَهُمْ يَعْلَمُونَ }آل عمران135
وفاطمة :يا نهااااااااااااااري هعمل ايه ؟
وهذاكر امتي ؟

تسمع صوت آآآآآآآهات بابا من التعب
فتنتبه وتقول بابا حبيبي وتقوم جرررررررررررررري تشوفه
_ ماما كانت تحت بتشتري لوازم البيت _

وتدخل فاطمة علي بابا : بابا حبيبي مالك حاسس بايه ؟
بابا مش قادر يتكلم : فاطمة انتي مش مريحاني يا بنتي - فاطمة طبعا مفكرة ان محدش واخد باله من حاجة- انا زعلان منك اوي .
فاطمة : ليه بس يا بابا يا حبيبي ؟
بابا : عشان انتي مبقتيش تحبي بابا زي زمان ومش بشوفك خالص ولا بتيجي تقعدي معايا
فاطمة بالدموع
علي حال بابا :
لا طبعا يا بابا انا بحبك جداااااا

انا مقصرة في حقك انا عارفة سامحني يا بابا .
بابا : وكمان مزعلة امك علطول ليه ؟ بسمع صوتها دايما وهي بتزعئلك ؟
فاطمة : ماما ! هي بس ماما بقت عصبية شوية اليومين دول
, مش عايز حاجة يا بابا اعملهالك ؟
بابا : خلي بالك من نفسك يا فاطمة ومن مذاكرتك انا مش بسمعك بتذاكري خالص يا بنتي الامتحانات خلاص اهي صح ؟ .
فاطمة : اه يا بابا حاضر هذاكر كويس

فــ ماما توصل البيت وتلاقي فاطمة خارجة من اوضة بابا وتقولها بخضة: ابوكي ماله ؟
فاطمة : هو كويس يا ماما الحمد لله انا كنت بطمن عليه بس
ماما : والله ؟ عجيبة دي confusedconfused
فاطمة : يا ماما عشان خاطري بلاش اللهجة دي انا مش مستحملة .
ماما : ليه خير مالك يا هانم ؟
فاطمة : مليش يا ماما .
ماما : طيب واخبار المذاكرة ايه ؟ الامتحانات الاسبوع الجاي خلاص وانا مبشوفكيش بتذاكري خالص .
فاطمة : الحمد لله بذاكر وهشد اكثر إن شاء الله اليومين دول
ماما : ربنا معاكي ويوفقك مع اني زعلانة منك ومن حركاتك اللي مش واضحة .
فاطمة : حركات ايه بس يا ماما , منا كويسة اهو .
ماما : طيب , يعني مسألتنيش ام احمد كانت عايزة ايه ؟
فاطمة : اه صح كل اما افتكر اسألك انسي , هي كانت عايزة ايه ؟
ماما : كانت طالبة ايدك لاحمد ابنها .. ايه رأيك بقي ؟ اظن خبر رائع .
فاطمة : امممممممممم ايه ؟ احمد ؟

ماما : ايه مالك استغربتي اوي ليه كدة ؟
دا ولد زي الفل ومتدين ومحترم ورجل بمعني الكلمة ومستوي كمان انا كنت معترضة شوية عشان لحيته دي بس مش مشكلة طبعا , دانا فرحت جدااا لما ام احمد قالتلي .

فاطمة : يا ماما انا مبفكرش ف الخطوبة دلوقت خالص - والاخت فاطمة طبعا بتكذب -,لما اخلص دراستي .
ماما : ايه الكلام دا ! دانتي اللي قدك بيتجوزوا , وبعدين انتي ممكن تتخطبي عادي وانتي ف الدراسة .
فاطمة : يا ماما لا مش هينفع مش عايزة انا كدة خالص بقي .
ماما : ايه الجنان دا ؟ انا مش فاهماكي خالص يا بت انتي هو احمد دا يترفض ؟
فاطمة : لا يا ماما ولا احمد ولا غيره , انا مبفكرش خالص في المواضيع دي دلوقت -
شغااااااااالة كذب, وده طبيعي لاي حد بيعمل حاجة غلط ومخبيها عن عيون الناس - وياريت تقولي لام احمد بقي انا رافضة .

ماما في استعجاب وحسرة من بنتها : طيب امشي يلا من قدامي .

فاطمة ودماغها بتفكر في الف حاجة ولكن الشيطان مسيطر عليها ومخليها تتمسك بالسراب الحرام الضائع _ مشيها مع هذا الشاب في الحرام _ وترفض الحلال المضمون بمشيئة الله _ رفضها لأحمد الشاب المتدين _ .

وللاسف بدئت فاطمة في التخطيط السيء واستغلت موضوع احمد دا كوبري لتهديد الشاب اياه لو اتقدمش لها رسمي
وتبعتله رسالة تهديد
وتقوله ان خلاص علاقتنا هتنتهي وانا ومتقدملي عريس ممتاز .

ويحاول هو يتصل كتير بيها

ولكنها مش بترد عليه

فبعت لها رسالة : يعني ايه يا فاطمة اللي بتعمليه دا ؟ عايزة تفهميني انك هضيعي مني ؟ مستحيـــــــــــــــــــل انتي فاهمة مستحيـــــــــــــــل ,

فتسعدها الرسالة اوي وتقول خطتي نفعت واكيد هيجي يخطبني

ويحاول يتصل تاني ....متردش

ويتصل تالت ....... متردش برده

ويتصل رابع .....متردش

ويبعت رسالة تاني :
" فاطمة لا مينفعش كدة , انتي فاكرة اني هسيبك كدة ؟ يبقي بتحلمي هعرف اوصلك ,لو مقابلتنيش بعد الامتحان الاول ف نفس مكانا بجد صدقيني مش هسكت "


فاطمة خافت من تهديده وف نفس الوقت فرحت ان خطتها نفعت .

ويمر الاسبوع طيرااااااان
وخلاص بكرة الامتحان الاول
ورايحة الامتحان وبالبركة كدة
وتسلم ع ماما وبابا وتنزل بزيها القديم المتمثل في ( لبس ضيق وعليه طرحة قصيرة )



وهي نازلة ع السلم مين يشوفها ؟؟؟؟


أحمد


فبيصلها كدة بصة استغرااااب واستنكار ويكلم نفسه
هي دي اللي ماما بتقولي اخطبها
؟؟؟؟
وهي تبصله بصة رد علي بصته معناها
" اه انا كدة ومش موافقة عليك "


وتوصل الامتحان وتقريبا قدمت الورقة بيضااااااا ومش مصدقة انها هي دي فاطمة الشاطرة اللي كانت بتخرج مقفلة الورقة بالاجابات الصحيحة .......وطبعا حالتها النفسية سيئة جداااااااا

والشاب طبعا عمال يرن ويرن ويتصل بيها فراحت تقابله ولا حول ولا قوة إلا بالله بعد كووووووووووول دا

ولقاها جاية فرح وبنفس زييها القديم فرح اكثر
هو : اهلا يا هاااااااااانم ياللي معذباني معاكي
هي : اهلا
هو : عملتي ايه ف الامتحان الاول ؟
هي :اه ربنا يستر , وانت ؟
هو : ربنا يستر برده
هو : ايه بقي اللي انتي قولتيه دا واللي بتعمليه دا كله؟
هي : ايه في عريس كويس جداااا متقدملي
وانا موافقة - بطلي كذب بقي يا فاطمة حرام عليكِ - .

هو : بجد ؟ وبتقوليها في وشي كمان ؟ دا ع اساس اني هسكتلك او اسيبك كدة يعني !
هي : هتعمل ايه يعني ؟
هو : لا من ناحية اعمل ايه فالعمايل كتير .
هي : زي ايه يعني هتيجي تخطبني يعني ؟ _ يا عيني عليكي يا فاطمة وعلي عبطك _
هو : ايه؟؟ اه اه طبعا هخطبك امال انتي فاكرة ايه !
هي : اه بامارة امك اللي متوفية .
هو وعايز يغير الموضوع بطريقة مقنعة : لالا مبحبش سيرة أمي دي كتير لو سمحتي , وبعدين بقي انتي ناوية ع ايه ؟
هي : انت اللي ناوي ع ايه ؟ تقدر تقولي انا لو رفضت هقول لماما ايه ؟
هو : يا ستي قوليلها اي سبب دلوقت لحد مكوّن نفسي السنة دي وخلاص إن شاء الله .
هي وعايزة تفرحه وتفرح الشيطان : منا عملت كدة يا استاذ .
هو : ايوة كدة يا استاذة , تعجبيني اوووووي .
طيب بعد اما طمنتيني كدة تعالي ع الكفيتريا نكل حلاوة فرحتنا
_ كُلي يا فاطمة حلاوة تعاستك في الدنيا والآخرة _



هو : هاتي كدة موبايلك اجيب اغنية
هي : اصلي مسحت كل الاغاني اللي كانت عندي
هو : ايه ؟ طيب هاتيه انقلك شوية اغاني من عندي
معايا اغاني جديدة لانج .


هي مع استسلام تااااااااام للاسف اعطته الموبايل

وهو خد موبايلها وكان هدفه مش يحطلها اغاني وبس
لا:
Crying or Very sad
في هدف اساسي ....


وهو ..



انه ياخد نمرة تليفون الاخت المنتقبة


ولكن نيته هذه المرة ليست سيئة

وهنعرف نيته الحقيقية فيما بعد بإذن الله

وبالفعل اخذ النمرة


وبعتلها الأغاني عبر عنكبوت الموبايل "البلوتوث "

وفاطمة بتسمع واستسلام تاااااااااااااام
ولا حول ولا قوة إلا بالله
وماما بتتصل بفاطمة عشان تتطمن عليها في الامتحان
وترد فاطمة وتطمئن ماما
_ وهي مِسلِّمة الورقة بيضة اصلا _
فاطمة كل مادي ما بنتزل من نظر الشاب شيئاً فشيئاَ
وهو شايفها بتكذب دايما
وبتتخلي عن مبادئها
ن دينها



وتتوالي الامتحانات وطبعا فاطمة حزينة علي نفسها وعلي مستواها المنحدر في كل شيء ,

وخايفة من مواجهة ماما وبابا ساعة النتيجة لانها متأكدة انها ساقطة بالثلث ولكنها بتقنع نفسها بغير ذلك ..

وخلصت الامتحانات
وطبعا علاقتها مستمرة مع الشاب دا
واي تليفون من الاخت المنقبة بها بتقفل الموبايل علطول
ومن مواصلة الاخت المنتقبة جزاها الله خيراً للاتصال بها
فتهزق منها
_ رغم انها نفسها تكلمها ولكن شيطانها يمنعها والشاب _

فيقترح عليها الشاب تغيير الخط
عشان تخلص من الاخت المنتقبة
فيعجبها الاقتراح طبعا وتنفذه ع الفور
وتبقي نمرة الاخت المنتقبة مع ذلك الشاب
ويمر 3 اسابيع علي هذا الحال

وتظهر النتيجة .........

وماما وبابا منتظرين النتيجة بفارغ الصبر

يا تري يا فاطمة هتفرحيهم ولا هتقطمي وسطُهم وتتعسهم ؟!

يا تري يا فاطمة اخرتها ايه معاكي ؟

يا تري الشاب اياه ناوي معاكي ع ايه ؟
يا تري الشاب دا هيعمل ايه بنمرة الاخت المنتقبة ؟!


طيب احمد موقفه ايه من فاطمة والعكس ؟!

[CENTER]كل هذا سنتناوله في الحلقة القدامة بإذن الله تعالي

[CENTER]



فاكهة الحلقة

*
المرأة المتميزة


*
الصبر على الفتن للشيخ : محمد العريفي

انتظــــــــــــــــــــــرونا

في الحلقة العاشــــــــــــــرة

و

[/CENTER]
[/CENTER]
[/CENTER]

مطر الشتاء

عدد الرسائل : 23
العمر : 28
العمل/الترفيه : في أرض الله
تاريخ التسجيل : 11/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://adabcu.ahlamuntada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: "عجبني فيكي لون عينيكي "°°•.♥.•°° ***

مُساهمة من طرف مطر الشتاء في السبت فبراير 19, 2011 6:34 am





مرحبا بكم من جديد
مع " الحلقة العاشرة "من :



مع فاطمة


ومع ظهور النتيجة
وفاطمة مرعووووبة pale
وتفتكر حلها السيء جدااا في الامتحانات
وتفتح النت
وتدخل رقم جلوسها
والصفحة بتفتح
ومغمضة عينيها
وتلااااااااااااااقي الحسرة Sad Crying or Very sad

التقدير العام
-----> ض . ج ----->ضعيف جدا
" باق للإعادة "

ايــــــه ؟!

ساقطة ؟؟؟؟؟
وتنهمر حبيبة قصدي فاطمة في





_ فاكرين حبيبة ؟ لما فرحتنا بالامتياز ؟ _


وتعيط فاطمة ومنهاااااااااااارة في



وماما تدخل ع فاطمة وتقولها ها يا فاطمة طمنيني يا بنتي
نفسي نفرح والسعادة والفرح يدخلوا بيتنا
وابوكي العيان دا يستعيد صحته بفرحتنا بيكي
ها يا بنتي ؟
فاطمة انتي بتعيطي ؟

وفاطمة تبص لماما بكل حسرة وندم وعين بتبكي بدل الدموع دم ..........
ومش قادرة تنطق ولا تتكلم






ماما : فاطمة ! في ايه ؟! جبتي النتيجة ؟
فاطمة : بتهز دماغها بأه
ماما : ايه مجبتيش تقدير ؟ مش مشكلة المهم تنجحي .


وفاطمة تزززززززززززززيد في العيااااااااااااااط


وماما تتجه ناحية الكمبيوتر
وتلاقي صفحة النتيجة موجودة ومكتوب اسم فاطمة وتحته التقدير العام
وماما بتقري كلمة ( ضعيف جدا ) وكلمة ( باق للإعادة ) كأنها زي السيف ع قلبها

وتبص لفاطمة ومش عارفة تقول ايه ولا تعمل ايه Shocked Shocked

وتمسك فاطمة ماسكة قوية وتهزها وتقول لها:
هو دا اخرة تعبي فيكي ؟
هو دا اخرة صبري عليكي ؟
تسقطي يا فااااااااااااااااااااااااااااااطمة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ليه يا فاطمة حرااااااااااااااام عليكي ليــــه !!
دنا كنت شايلاكي علي كفوف الراحة عشان تذاكري !!
دانا كنت شايلة البيت كله وابوكي تعبان نايم في السرير وكل الحمل علي دماغي انا !!
دانا مكنتش برضي اخليكي تعملي قشاية معايا في البيت عشان عارفة انك بتذاكري وبتروحي جامعتك !!
ومكنتش برضي ازعلك ابدااا واعاقبك ع اسلوبك السيء معايا دايما وعلي تصرفاتك الغريبة عشان عارفة انك بتذاكري
وقلت اتحامل انا علي نفسي عشان هي بتذاكر
وفي الاخرررررررررررررررررررررررر تسقطي يا فاطمة ؟
آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه
ياااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااارب
اجرني في مصيبتي في بنتي يااااااااااااااااااااارب




وماما يًغمي عليها من
العياط والحسرة
وطبعا فاطمة تكاد تدخل في حالة انهيار عصبي
وتصرخ فاطمة : مامااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
ردي عليااااااااااا
وتجري جري ع المطبخ تجيب مية وتحاول تفوّق ماما
وماما مش بترد ...
ياااااااااااااااااااااارب استر
يارب خدني انا وماما لا
يارب انا اللي استاهل اموت


يارب انا عصيتك كتير اوي وانت بعتلي رسايل وانا مفوقتش
يارب انا حقيييييييييييييييييييرة اوووووووووووي
يارب اشفي امي
يارب انا بحبها اووووي يارب قومهالي بالسلامة
يارب انتقم مني انا واشفيها هي
يااااااااااااااااااااااااااارب


وماما تتحرك ولسانها يردد :
ليه كدة يا فاطمة كسرتي قلبي ؟ ليه يا بنتي؟
وفاطمة تسمعها بكل حسرة

الحمد لله انك فوقتي يا ماما
وتقوم وتسيبها نايمة
وتقرر فاطمة تخرج من البيت دلوقت


وطبعا دا قرارشيطاني
منك يا فاطمة


في حد يسيب البيت في وهو في الحالة دي ؟
وكمان هتروحي فين وانتي بنت ؟؟؟؟؟



وتمشي في الشارع
تكلم نفسها
يارب انا عايشة ليه ؟
انا ايه لازمتي ؟
انا مليش اي لازمة
انا بعصيك وبس
انا بجرح في الناس اللي حواليا بس
انا كسرت فرحة ماما وكانت هتموت بسببي
وبابا دا لما هيعرف ممكن يحصله حاجة فعلا
وانا ازاي اسقط بعد اما كنت من المتفوقين دايما


الشيطان : طيب ما تنتحري يا بنتي وريحي الناس منك وانتي تستريحي , ارمي نفسك تحت العربية واخلصي , انا بنصحك بس انتي عارفة ان انا فاعل خير دايما _ نعوذ بالله منه _.
فاطمة : أعوذ بالله منك يا شيطان عمري ما اموت على المعصية دي.
_شفت يا بني ءادم إغواء الشيطان وصل لفين ؟؟؟؟؟؟؟؟
كبيرة من الكبائر والعياذ بالله _
[size=24]الانتحار
كبيرة من كبائر الذنوب ، وفاعلها متوعد بالخلود في نار جهنم أبداً ،
ويعذبه الله تعالى بالوسيلة التي انتحر بها ، فعن أبي هريرة رضي الله عنه
عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( مَن تردى من جبل فقتل نفسه فهو في
نار جهنم يتردى فيه خالداً مخلداً فيها أبداً ، ومَن تحسَّى سمّاً فقتل
نفسه فسمُّه في يده يتحساه في نار جهنم خالداً مخلداً فيها أبداً ، ومَن
قتل نفسه بحديدة فحديدته في يده يجأ بها [أي يطعن] في بطنه في نار جهنم
خالداً مخلداً فيها أبداً ) رواه البخاري (5442) ومسلم (109) .

وعن
ثابت بن الضحاك رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( مَن
قتل نفسه بشيء في الدنيا عذب به يوم القيامة ) رواه البخاري ( 5700 )
ومسلم ( 110 ) .

وعن
جندب بن عبد الله رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
( كان فيمن كان قبلكم رجل به جرح فجزع فأخذ سكيناً فحز بها يده فما رقأ
الدم حتى مات . قال الله تعالى : بادرني عبدي بنفسه حرمت عليه الجنة )
رواه البخاري ( 3276 ) ومسلم ( 113 ).


فعلى
المؤمن أن يتصبر ويستعين بالله تعالى ، ويعلم أن كل شدة تصيبه في الدنيا ـ
مهما كانت شديدة ـ فإن عذاب الآخرة أشد منها ، ولا يصح عند أحد من العقلاء
، أن يستجير الإنسان من الرمضاء بالنار ، فكيف يفر من ضيق وشدة مؤقتة ـ
لابد لها من نهاية ـ إلى عذاب دائم لا نهاية له .


وليتأمل
المسلم أنه ليس هو الوحيد في الدنيا الذي يصيبه البلاء والشدة ، فقد أصاب
البلاء سادات البشر وهم الأنبياء والرسل والصالحون ، وأصاب أيضاً شر البشر
وهم الكافرون والملحدون .


فالبلاء سنة كونية ، لا يكاد يسلم منها أحد .


فإذا
أحسن المؤمن التعامل معها ، فصبر ، وجعل ذلك سبباً لرجوعه إلى الله
واجتهاده في العبادات والأعمال الصالحة ، كان البلاء خيراً له ، وكان
مكفراً لذنوبه ، حتى لعله يلقى الله تعالى وليس عليه خطيئة .


فقد
قال صلى الله عليه وسلم : ( مَا يُصِيبُ الْمُسْلِمَ مِنْ نَصَبٍ وَلَا
وَصَبٍ وَلَا هَمٍّ وَلَا حُزْنٍ وَلَا أَذًى وَلَا غَمٍّ حَتَّى
الشَّوْكَةِ يُشَاكُهَا إِلَّا كَفَّرَ اللَّهُ بِهَا مِنْ خَطَايَاهُ )
رواه البخاري (5642) ومسلم (2573) .


وروى
الترمذي (2399) عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ : قَالَ رَسُولُ
اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( مَا يَزَالُ الْبَلَاءُ
بِالْمُؤْمِنِ وَالْمُؤْمِنَةِ فِي نَفْسِهِ وَوَلَدِهِ وَمَالِهِ حَتَّى
يَلْقَى اللَّهَ وَمَا عَلَيْهِ خَطِيئَةٌ ) صححه الألباني في سلسلة
الأحاديث الصحيحة (2280) .


وتمشي في الشارع تبكي
نفسي اترمي في حضن حد يحس بيا



وتفتكر مين ؟؟؟؟

الأخت المنتقبة

وتجيب الموبايل وتدور ع نمرتها ؟؟؟؟
وتفتكر انها غيرت الخط ومش معاها نمرتها

يوووووووووووووو

يــــــــــاربي
ياريتني مسمعت كلامك يا وش المصايب انت
بس انا فاكرة اني كنت ادتيله نمرة الاخت

وتجيب سيرته وتلاقيه بيتصل بيها
وطبعا مش طايقاه
ولكن قالت انا هرد لسببين :
* عايزة تعرف عمل ايه في النتيجة .
* وعايزة نمرة الاخت المنتقبة





عدل سابقا من قبل مطر الشتاء في الثلاثاء أبريل 19, 2011 12:31 am عدل 2 مرات

مطر الشتاء

عدد الرسائل : 23
العمر : 28
العمل/الترفيه : في أرض الله
تاريخ التسجيل : 11/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://adabcu.ahlamuntada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: "عجبني فيكي لون عينيكي "°°•.♥.•°° ***

مُساهمة من طرف مطر الشتاء في السبت فبراير 19, 2011 7:09 am

وتقول : السلام عليكم
هو : وعليكم السلام , اخبارك ايه .؟ عملتي ايه في النتيجة طمنيني ؟
هي : .............الحمد لله علي كل حال
هو : الحمد لله طبعا بس تقصدي انه حال بالظبط ؟
هي : مقلتلك الحمد لله بقي , سقطت استريحت بقي
هو : اوووه بجد Cool , معلش يا بنتي تعوضيها السنة الجاية إن شاء الله .
_ وتستغرب فاطمة من طريقة مواساته كأنه هو بقي المتفوق الناجح _
هي : وانت عملت ايه ؟
هو وبكل فخر : الحمد لله صاااااااافي
هي مع صدددددددددددددمة : ايه ؟؟؟؟
انت بتتكلم جد ولا بتهزر ؟
هو : اه يا فاطمة انتي عايزاني اسقطت ولا ايه ؟
هي وكل الحسرة تملئها : يااااااا وكنت بتسيبني انا اللي ضايعة بسببك ولا بذاكر وبضيع كل حاجة جميلة في
حياتي عشانك ....
هو : ايه يا فاطمة انتي بتلوميني عشان نجحت ولا ايه دا بدل متباركيلي ؟
هي وتعرف انه مش حاسس بيها ابداااااااا وانه .......: لو سمحت عايزة نمرة الاخت المنتقبة اللي انا
اديتهالك قبل كدة
هو : اه صح هو انتي بتقابليها ؟
هي : بتسأل ليه ؟
هو : امممممممم عادي بسأل عايز اعرف .
هي : لا بقالي كتير مش بقابلها ها كام النمرة .
هو : خدي اهي 01
هي : بس غريبة يعني ان النمرة لسه معاك مش عوايدك انك بتحتفظ بالنمر اللي ملهاش لازمة
هو : اممممممم عادي يعني نسيت امسحها Rolling Eyes .
هي : طيب سلام
وتتصل بيها مش بترد
فتبعت لها رسالة :
"
انا فاطمة يا اختي الحبيبة , سامحيني , نفسي اتكلم معاكي اوي متتخيليش انا
حالتي عاملة ازاي , محتاجالك اوي يا اختي اكتر من اي وقت تاني , ياريت
تكلميني ع النمرة دي "


وبعدها تتصل بماما تطمن عليها وتشوف احوال البيت
ومحدش يرد
فتقلق فاطمة
وتروح جررري علي البيت

وهي طالعة ع السلم تسمع كلام عجيب من الجيران زي :
- شوفوا يختي البت !...
وليها عين تظهر بعد ما اتفضحت
- يا خسارة تعب امها فيها
- ابوها عيان فتمشي هي علي حلّ شعرها مع الشباب اخصصصصص
- ادي بنات اخر زمن
.
.
.
.
وفاطمة تلاقي الكلام عليها
وطالعة سلّمة سلّمة وفي صدمة بشعة
_ اكيد انتوا متخيلنها معايا طبعا _
وتلاقي ام احمد نازلة من ع السلم
وتبصلها بصة من فوق لتحت وتنزل


وفاطمة في صدمة عصبية من كل اللي بيحصل
هو في ايه ؟
والناس دول بيقولوا ليه كدة ؟
وهم عرفوا منين اني علي علاقة بشاب ؟
وقبل ما توصل البيت
تلاقي اخوها الصغير ( عليّ ) كان نازل يشتري دوا من الصيدلية ويشوفها
وتقوله هو في ايه يا علي ؟
علي : في ان انك اتفضحتي في كل حتة يا فاطمة
انا اول مرة اسمع عنك حاجة وحشة كدة
انا زعلان اوي
فاطمة : اتفضحت في ايه قولي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
علي : في ناس من الجيران شافوكي وانتي ماشية مع ولد في الجامعة وقالوا لكل الناس في العمارة وبقت سيرتك ع كل لسان .

فاطمة : ايييييييييييييييييييه ؟

طيب ماما وبابا عرفوا ؟
علي : ماما بس هي اللي عرفت انما بابا نايم وتعبان اوي وماما حالتها صعبة جدا .


فاطمة طلعت البيت وماما قاعدة ع الكرسي اللي جمب باب الشقة وكانت سامعة حوراها مع علي


وتدخل فاطمة
وماما تمسكها من ايديها وتجرّها لمكان بعيد عن اوضة بابا



وترااااااااااااااااااااااخ اقلام ع وشها وضرب وووووووو
_ طبعا انتوا مقدّرين حالة ماما
سقوط
سُمعة بنتها ع كل لسان
وفاطمة .......استسلام تااااااااااااااااام
وكأنها ميتة لا تحس ولا تشعر ولا تبكي .
وماما تقولها بكل حسرة : انتي خلاص مبقاش عندك احساس , ايه اللي انتي بتعمليه دا يا بت انتي , هو انتي مفيش حد عارف يحكمك ,
انا مش عارفة اقول ايه ولا اودّي وشي من الناس ازاي !
يعني سقطتي ...
وكمان علي علاقة بولد ... وسيرتك ع كل لسان ..
يا تري كنتي بتعملي ايه معاه لدرجة الناس كلها بتتكلم عليكي وعلي وقاحتك كدة ..!
واكيد بقي طول الوقت كنتي معاه هو مش في الجامعة ..
اكيد دا الولد اللي كان بيتصل بيكي في نص الليل وانا حذرتك منه وانتي وعدتيني انك مش هتكلميه تاني انما بنتي اكبر كذابة !

آآآآآآآآآآه
دي اخرة تربيتي !
دي ثمرة فؤادي اللي كانت هي مصدر فرحتي وسعادتي وعزتي !
دي اللي انا كنت بتباهي بيها قدام الناس كلها !
قال انا كنت بتأمّر علي ام احمد لما جت تطلب ايدك لابنها احمد ! واحنا منجيش ظفرهم !!
وابوكي لما يعرف كل البلاوي دي هيعمل ايه ؟ دا ممكن يروح فيها !!

ياااااااااا حسرتي ...




وفاطمة طبعا اكيد شايفين حالتها وهي قاعدة تحت رجل ماما بعد الضرب والاستماع لكل كلام ماما ..



و تقوِّم ماما فاطمة من الارض وتقولها ليه عملتي كدة ؟
انتي عايزة تقضي علينا ؟ ردي عليا !


وطبعا فاطمة عياط :

يا
ماما انا معملتش حاجة وحشة , الناس دول بيكدبوا وبيفتروا عليا وقصدهم
يفضحوني ! انا كل اللي عملته اني كنت زي كل البنات , انتي لو جيتي يا ماما
وشوفتي كل البنات في الجامعة ومناظرها انا مجيش جمبهم حاجة .


ماما :
اخرررررررصي دول كلهم بنات قليلات او عديمات التربية والأدب والأخلاق
وللاسف انتي زيهم معرفناش نربيكي وانا اللي كنت فاكرة بنتي متربية وملتزمة
ووثقت فيكي ,

_صح انتي يا امنا الفاضلة من ضمن الاسباب او انتي السبب الاساسي عشان انتي اللي فتحتلها الباب من البداية خالص _




انما من هنا ورايح انا هوريكي

وابقي اعرف انك كلمتي الولد دا او اي ولاد تاني

وغوري من قدامي مش طايقة اشووووووووفك


[/size] توضيح لجيران فاطمة :





ا[size=21]نتوا مش عارفين اللي بيتكلم في أعراض البنات دا عقابه ايه ؟؟؟؟!


اسمعوا الله تعالي يقول في سورة النور :


إِنَّ
الَّذِينَ جَاؤُوا بِالْإِفْكِ عُصْبَةٌ مِّنكُمْ لَا تَحْسَبُوهُ شَرّاً
لَّكُم بَلْ هُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ لِكُلِّ امْرِئٍ مِّنْهُم مَّا اكْتَسَبَ
مِنَ الْإِثْمِ وَالَّذِي تَوَلَّى كِبْرَهُ مِنْهُمْ لَهُ عَذَابٌ
عَظِيمٌ
(11) لَوْلَا إِذْ سَمِعْتُمُوهُ ظَنَّ الْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بِأَنفُسِهِمْ خَيْراً وَقَالُوا هَذَا إِفْكٌ مُّبِينٌ (12)
لَوْلَا جَاؤُوا عَلَيْهِ بِأَرْبَعَةِ شُهَدَاء فَإِذْ لَمْ يَأْتُوا
بِالشُّهَدَاء فَأُوْلَئِكَ عِندَ اللَّهِ هُمُ الْكَاذِبُونَ
(13)
وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ فِي الدُّنْيَا
وَالْآخِرَةِ لَمَسَّكُمْ فِي مَا أَفَضْتُمْ فِيهِ عَذَابٌ عَظِيمٌ
(14)
إِذْ تَلَقَّوْنَهُ بِأَلْسِنَتِكُمْ وَتَقُولُونَ بِأَفْوَاهِكُم مَّا
لَيْسَ لَكُم بِهِ عِلْمٌ وَتَحْسَبُونَهُ هَيِّناً وَهُوَ عِندَ اللَّهِ
عَظِيمٌ
(15) وَلَوْلَا إِذْ سَمِعْتُمُوهُ قُلْتُم مَّا يَكُونُ لَنَا أَن نَّتَكَلَّمَ بِهَذَا سُبْحَانَكَ هَذَا بُهْتَانٌ عَظِيمٌ (16) يَعِظُكُمُ اللَّهُ أَن تَعُودُوا لِمِثْلِهِ أَبَداً إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ (17) وَيُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمُ الْآيَاتِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ (18)
إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَن تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ
آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَاللَّهُ
يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ
(19) وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ وَأَنَّ اللَّه رَؤُوفٌ رَحِيمٌ (20)
وبابا صحي من النوم وسامع دوشة كتير

وماما طمنته ان مفيش حاجة
_ حفاظاً علي صحته _
والأخت المنتقبة تشوف رسالة فاطمة وتسعد بها وتدعي لها بالهداية ولسه هتكلمها , لقت نمرة غريبة بتتصل بيها وتعتقد انها تكون فاطمة


وترد: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

المتصل وصوت شاب : وعليكم السلام
الاخت ومع ارتباك لمعرفة انه شاب Shocked مين حضرتك ؟
الشاب : ممكن اتكلم مع حضرتك بوضوح وارجو ان تتفهمي موقفي ؟
الاخت : ميــن حضرتك ؟ ووضوح ايه ؟ وموقف ايه ؟ النمرة غلط يا فندم والسلام عليكم وقامت قافلة السكة
..فالشاب يتصل تاني وهي متردش وتبدأ تتوتر وتفكر ايه الموضوع دا ومين دا .اكيد نمرة غلط .
فتلاقي رسالة اتبعتت من الشاب دا :
"
انا زميل فاطمة اللي حضرتك كنتي بتنصحيها بالهداية , وانا دلوقت قررت
اسيبها واقطع علاقتي بيها لان هي كانت بتخون اهلها بمشيها معايا وبتكدب
عليهم , فانا نفسي ارتبط بواحدة محترمة جدا زيك ممكن ؟ وانا علي فكرة
اتغيرت جداا والحمد لله بقيت اصلي واتصلح حالي , منتظر ردك "


والاخت


وإلي اللقاء في الحلقة القادمة [/size]بإذن الله تعالي






فاكهة الحلقة
* الشباب والعفة

* وهذا النشيد :
إذا ما قال لي ربي أما استحييت تعصيني ..؟
وتُـخفي الذنبَ عن خلقيَ وبالعصيانِ تأتيني
فكيف أجيبُ يا ويحي ومن ذا سوف يحميني؟
أسُلي النفس بالآمالِ من حينٍ الى حيني ..
وأنسى ما وراءُ الموت ماذا سوف تكفيني
كأني قد ضّمنتُ العيش ليس الموت يكفيني
وجائت سكرة الموتُ الشديدة من سيحميني؟؟
نظرتُ الى الوُجوهِ أليـس منُهم سيفدينـــي؟
سأسأل ما الذي قدمت في دنياي ينجيني
فكيف إجابتي من بعد ما فرطت في ديني
ويا ويحي ألــــم أسمع كلام الله يدعوني؟؟
ألــــم أسمع بما قد جاء في قاف ويسِ
ألـــم أسمع مُنادي الموت يدعوني يناديي
فيا ربــــاه عبدُ تــائبُ من ذا سيؤويني ؟
سوى رب غفور واسعُ للحقِ يهدييني
أتيتُ إليكَ فارحمني وثقــّـل في موازيني
وخفَفَ في جزائي أنتَ أرجـى من يجازيني


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مطر الشتاء

عدد الرسائل : 23
العمر : 28
العمل/الترفيه : في أرض الله
تاريخ التسجيل : 11/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://adabcu.ahlamuntada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: "عجبني فيكي لون عينيكي "°°•.♥.•°° ***

مُساهمة من طرف مطر الشتاء في الإثنين فبراير 28, 2011 10:23 am








فاااااااااااااااااااااااااااااطمة Very Happy Very Happy
وخلاااااااااااااااااااااااااص هتستريحوا منها

ومعادنا مع
:


وصف لأحوال أبطال المسلسل لحد الحلقة الماضية

فاطمة طبعا في حالة سيئة جداااااااااااااااااااااا :
طبعا اولا عشان سقطت
ثانيا : الجرح اللي تسببته لماما وحسرتها وكسر قلبها
ثالثا : حاسة باحساس اللا قيمة واللا احساس واللا قلب
رابعا : الشاب مبقاش يعبرها خاااااااااااااااااااالص
خامسا : خايفة اوي علي بابا لما يعرف كل البلاوي دي
سادسا : مش قادرة تنزل الشارع ولا حتي تقف في البلكونة خوفاً من عيون الناس وكلامهم السيء عليها .
سابعا : مش قادرة تتكلم مع ماما او تحط عينيها في عينها فحابسة نفسها في الاوضة 24 ساعة .
فحالتها دماااااااااااااااااااااااااااااار
No
نقول ايه بس يا فاطمة !!
قلنا كتير قبل كدة ولكن كنتي سادّة اذنيك
خلينا نكمل
..

أما البطلة الثانية فهي ماما :
مش طايقة فاطمة طبعا وحالتها النفسية وحشة جداا وحزينة دايما .
طب وبابا ؟؟
ميعرفش اي حاجة بس حاسس ان البيت في حالة سيئة , بس الحمد لله بدء يتحسن شوية بفضل الله ثم بفضل عناية ماما "الزوجة الوفية" .
طب واحمد ؟؟
مش مقتنع بفاطمة تماماً
والمنتقبة ؟؟
تعالوا نشوف حالتها بعد الرسالة اللي جاتلها من الشاب إياه

: Shocked :
تندهش الاخت المنتقبة من الرسالة
وترتبك
وترتعش
وتخاف علي نفسها من الفتنة
فتذكر الله علي الفور
_ هذا حال المؤمن فليكون الله اول ما يفكر فيه دوما ً واول ما يستعين به _
وتستعيذ بالله من الشيطان الرجيم
وتدعي الله ان يبعد عنها كل شر وأن يحفظها من شرار خلقه إن ارادوا بها شراً .
وتفكر تفكر ..
فتعمل ايه !!؟
صلوا علي النبي
عليه الصلاة والسلام
تتصل بفاطمة وتعرف منها ايه اللي بيحصل بالظبط

فاطمة : السلام عليكم
الاخت : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
ازيك يا فاطمة ؟!
فاطمة : اهلا اختي الحبيبة وحشاااااااااااااااااااني جداااااااااااا وعايزة اقولك سامحيني ع الانقطاع دا ومتزعليش مني .
الاخت : لا عليكي اختي المهم طمنيني عليكي واخبار النتيجة ايه ؟
فاطمة اتغمت : بلاش احسن يا اختي , طيب قوليلي انتي عملتي ايه ؟
الاخت : بلاش ليه ؟ انا الحمد لله نجحت بتقدير جيد جدا
فاطمة بحســــرة : ما شاء الله مبارك اختي .
الاخت : وانتي يا فاطمة عملتي ايه ؟
فاطمة بالدمووووووووع : انا سقطت , سقطت يا اختي , سقططططططت .
الاخت : لا حول ولا قوة إلا بالله , هوني علي نفسك حبييتي قدّر الله وما شاء فعل معلش حاولي تذاكري كويس السنة الجاية .
فاطمة : الحمد لله .
الاخت : وانتي برده يا فاطمة بصراحة مكنتيش بتذاكري خالص رغم اني كنت بفكرك دايما , وكنتي بتفضلي دايما الانشغال باشياء اخري , فاطمة بمناسبة الاشياء الاخري ممكن اسأل سؤال ؟
فاطمة : اتفضلي ..
الاخت : انتي لسه علي علاقة بالشاب إياه ؟؟؟
فاطمة : امممممممممم , مش عارفة تقول ايه !!!!!
الاخت : قولي بصراحة يا فاطمة عشان في حاجة مهمة عايزة اقولك عليها تخص الموضوع دا .
فاطمة : حاجة مهمة ؟! ايه هي ؟ وبالنسبة للعلاقة فـ اه الصراحة .
الاخت : ازااااي لسه العلاقة موجودة والشاب قطعها خلاص ؟ انتوا اتخانقتوا يا فاطمة وانتي ادتيله نمرتي وسيط بينكوا ولا ايه ؟؟؟
_ الاخت عايزة تجرجرها ف الكلام عشان تعرف الحقيقة ومين الصادق ومين الكاذب !_
فاطمة : امممممممممممممم ! ايه ؟ ايه الكلام دا يا اختي ؟ خناق ايه ووسيط ايه ونمرتك ايه ؟ انا مش فاهمة حاجة !!!
الاخت _ اتضح لها بنسبة 60 % ان الشاب كلامه صدق وانه قرر يسيب فاطمة _ : بصي يا فاطمة يا حبيبتي اللي حصل ان الشاب دا بعتلي رسالة بيقولي فيها انه قرر يسيبك _ ومش هتقولها انه عايز يرتبط بيها عشان خايفة ع مشاعر فاطمة وهنعرف اصلا هي هتوافق ولا Rolling Eyes Rolling Eyes

فاطمة صدمة عمرها : اممممممممممممم
انتي بتقولي ايه يا اختي ؟ مستحيل طبعا احنا علاقتنا كويسة اوي مع بعض _ وهو من ساعة النتيجة وهو مش بيكلمها وقافل موبايله _ اكيد مش هو اكيد النمرة غلط , اكيـــد مع خنقة في الصوت

الاخت : انا اسفة حبييتي اني ضايقتك كان لازم اقولك اللي حصل وصدمني انتي مش متخيلة حالتي ان في شاب بعتلي رسالة وعارف رقمي .
فاطمة مستغربة ان الاخت مركزة ع حاجة تافهة جداا بالنسبالها وهي " ان في شاب عارف رقمها وبعتلها رسالة " ومتعرفش ان دا الاصل اصل الحياء والعفة والأدب أن لا يعرف اي شاب اي معلومات عنك ايتها المسلمة العفيفة" : طيب يا اختي بعد ممكن اقفل دلوقت !
الاخت خافت من طريقتها : طيب انتي ناوية ع ايه يا حبيبتي تعالي نفكر سوا
فاطمة الشيطان وصل : بعد إذنك يا اختي اصل ماما بتنادي عليا مع السلامة , وقفلت السكة وطبعا بتكذب عشان تخلص منها .
فتخاف الاخت من رد فعل فاطمة



وفاطمة الشيطان يوسوس لها من جديـــد :
فوفووووووو
الف مبروك علي السقوط فرحتيني جدااااااا بدل الشطارة اللي كنتي فيها علطول ,
سقوط الطلبة في التعليم دا شيء رائع جداا وطبعا بيكون بفضلي انا بكرههم في المذاكرة وبزهئهم منها وافكرهم بكل حاجة اثناء المذاكرة واشغلهم عنها زي ما شغلتك كدة يا فوفو عنها بالواد دا طول السنة لحد ما سقطتي هييييييييييه
وسعيد جدا بالحالة اللي انتي فيها دي حالة اليأس والإحباط والقنوط من رحمة الله وانك مش فاكراه من اصله خليكي كدة يا فوفو عشان تسعديني كفاية العفريتة بتغمني دايما وبتصدني دايما بذكرها لله واستعاذتها مني علطول وطاعتها ياااااااااااااا مسيرها تقع في ايدي
[b] ,
المهم يا فوفو خلينا في موضوعنا دلوقت

طبعا انتي مش مجنونة عشان تسيبي الواد يضيع منك بعد كل الحب دا والرومانسية والتضحية دي اكيـــد
واهو نجح اهو وانتي سقطتي يعني فروق السنين كثرت ما بينكوا
واكيد هيبدأ يكوّن نفسه ويتجوزك ولا ايه ؟
[/b]فاطمة _ آآآآآآآآآآآآآآه منها فاطمة _بتسمع لكلام الشيطان نفسها الأمّارة بالسوء
واقتنعت انها لازم تعمل حاجة عشان تتمسك به
_ حراااااااااااااااااااااااااااااااااااااام عليكي يا فاطمة
عايزة تخسري ايه تاني ؟
عايزة ايه تاني ؟
كفاااااااااااااااااية معصية لله ؟
ارحمي نفسك وارحمي أهلك وارحمي إسلامك وارحمينــــا



فتتصل بالشاب .........وهو قافل موبايله
مش عارفة تعمل ايه وتوصله ازاااي !!!!!
فالشيطان يفكرها انه كان قايلها علي مكان بيتجمع فيه
هو واصحابه محل او نقول كوفي شوب فتقول انا هروح

اشوفه هناك
نهارك ابيض يا فاطمة !!!!!!!!!!

للدرجادي درجة انحدار !!!!!
تروحيله انتي وفي مكان قدام صحابه !!!!!!!
لا دا مكان عام يعني مش شقة ولا كدة طبعا
انا هندهله بسرعة وهو هيجي علطول
لا حول ولا قوة إلا بالله
وتقول لنفسها المشكلة في ماما دلوقت هقنعها بالنزول اازااااي وهي مش طايقة تبص في وشي حتي ؟؟!
ويدور الحوار الآتي :
فاطمة : ماما انتي هتفضلي زعلانة كدة علطول قوليلي اجيبلك اي حاجة من تحت اشيل عنك حمل البيت شوية .
ماما ووشها الناحية التانية : شكرا مش عايزة منك حاجة .
فاطمة : يا ماما قولي بس عايزة ايه من تحت وانا اجيبهولك وانتي ارتاحي .
ماما : قلت مش عايزة حاجة ومفيش نزول ليكي ابدااااااا يا وش الفضايح انتي .
فاطمة : امممممممممم _ مش عارفة تعمل ايه ومش طايقة رفض ماما طبعا لان الفكرة الشيطانية عششت في دماغها للاسف .
تعمل ايه ؟؟
تروح لبابا
ويدور الحوار الآتي :
فاطمة : ازيك يا بابا يا حبيبي عامل ايه دلوقت ؟
بابا : انا الحمد لله يا بنتي وانتي اخبارك ايه فينك يا بنتي ؟ هو انا مش ابوكي يا بت متسأليش عليا خالص والبيت حاسه كدة بكآبة وحزن ليـــه ؟
فاطمة : امممممممم يا بابا انا بحبك اوي واترمت في حضنه , يااااااااااااا بقالي كتير اوي نفسي في الحضن دا , يلا بقي يا بابا خِفّ بقي انا محتجالك اوي يا بابا نفسي اتكلم معاك اشكيلك همي وفاطمة تعيط وتعيط وتعيييييييييييييييييييط في حضن بابا .

همسة لكل أب
والدي العزيز اوعي تغيب عن بيتك وبناتك وولادك بالذاااااااااات في مرحلة المراهقة متتخيلش هم مجتاجينك قدّ ايه ؟؟؟ اكثر من الفلوس ومن الشغل ومن الأكل ومن الشرب
بالله عليك يا كل أب لا تترك بيتك للضياع
وخاصاً بناتك لان البنات بتبقي محتاجة لاحساس بالحب والحنان والاهتمام والشعور بجمالها وحيائها خاصاً من الجنس الأخر وهو دورك ايها الأب لان لو قصرت فيه للاسف ابشرك بضياع بناتك لان لو البنت مش متأسسة كويس جدااا ع الالتزام والعفة والحياء والأدب هدوّر علي الحب والاهتمامبرا البيت فخلوا بالكوا اوووووي علي ولادكوا خاااااااصاً في هذا الزمان المليء بالفتن البشعة علي اولادنا وبناتنا والله المستعان.

بابا يقلق علي فاطمة : في ايه يا بنتي مالك يا حبيبتي بتعيطي ليه ؟؟؟

فاطمة _ مش هتقول حاجة طبعا لبابا وفاقت من حالتها حالة فقدان ما ذكرناه في الهمسة _ : يعني يا بابا نفسي تخف بقي وتبقي وسطنا زي زمان ربنا يشفيك يارب .
بابا : ربنا يبارك فيك يا بنتي يارب وافرح بيكي بنتيجتك وبفرحك يارب .
فاطمة : امممممممممممم بالدموع يارب , مش عايز حاجة يا بابا من تحت اجيبهالك ؟
بابا : انتي نازلة ولا ايه ؟؟
فاطمة : انا بعرض المساعدة بس يا بابا لو عايز اصل قلت لماما وهي مش عايزة حاجة .
بابا : اه طيب بصي عايزك تروحي تحجزيلي عند الدكتور فلان عشان يجيلي البيت .
فاطمة وطبعا فرحانة : حاضر يا بابا .
وفاطمة راحت تلبس لبسها القديم برده _ المتبرج _ مفيش فايدة



وماما تشوفها وهي بتلبس وتقولها : ايه دا ؟
انا مش قلت مفيش نزول ؟
فاطمة بشماتة : اصل بابا قالي اروح احجيزله معاد عند الدكتور .
ماما وحست أنها بتلوي دراعها ببابا : انتي بجحة جدااااا يا بت انتي روحتي اتسحبتي لابوكي عشان يوافقلك ع النزول عشان هو عيان ومش عارف حاجة عن بلاويكي صح ؟
فاطمة : لا يا ماما انا روحت اشوفه محتاج حاجة قالي انه عايزني احجزله عند الدكتور .
ماما : طيب انا هسيبك وانا حذرتك قبل كدة وهتشوفي يا فاطمة معاملتي ليكي هتبقي عاملة ازاي وتاني يا ويــلك لو اكتشفت حاجة عليكي تاني , وايااااااااااااااك تتأخري .
فتخاف شوية من تهديد من ماما
وبابا اللي وثق فيها
فتفكر تراجع نفسها
بس ازاي الشيطان _ نعوذ بالله منه_ يسيبها !
ونفسها الامّارة بالسوء اقوياء عليها وهي عايزة كدة
فتصمم تخوض التجربة تاااااااااااااااااااني
وتنزل
وهي نازلة
ام احمد كانت واقفة ف البلكونة بتنشر الغسيل
فشافتها وبصتلها نفس البصة من فوق لتحت
المرة دي فاطمة ببجاحة ردت لها البصة وأسوأ منها كمان



وتوصل لمكان تواجد الشاب
وبالفعل كان موجود مع شلة صحابه
وماسك شنطة رجال الأعمال
وتشوفه وتندهله من بعيــد
فالشاب يلمحها ويستغرب منها جدااااااااااااااااااااااا : Suspect
ومن تصرفها البذيء
ويسمع من صحابه : ايه يا عم انت مش قلت تبت عن الحاجات دي !


وبقيت بتاع ربنا !
وجيالك علي الملأ كمان !
روحلها يا عم باينها هتموت عليك Wink Wink


طبعا هو بيسمع وشاااااااااااااط غضباً منها
وقام راحلها
ودار الحوار الآتي :
الشاب : في ايه ؟ ايه اللي جابك هنا ؟ انتي اتجننتي يا فاطمة تيجي هنا قدام الناس كدة ؟ انتي ايه مفيش حياء عندك خالص ؟ اتمسح باستيكة مع سقوطك ولا ايه ؟؟
فاطمة والكلام جرحها طبعا واتصدمت من رد فعله واتأكدت انه بايعها : انت بتقول ايه ؟ وايه اللهجة دي ؟ هو دا استقبالك ليا ؟
الشاب : يا شيخة روحي بقي استقبال ايه انتي فاكرة نفسك ف فندق ؟
لالالالالا خلاص انسيني بقي من دماغك زي ما انا نسيتك .
فاطمة مع دموع ومع قادرة تنطق من الصدمة
[/b]

يعني ايه ؟ انت كدة خلاص هتسيبني ؟ ولا قصدك عشان تكوّن نفسك وتيجي تخبطني ؟
الشاب : بصي يا بنت الحلال بالنسبة لتكوين نفسي انا الحمد لله اشتغلت في شركة بسيطة كدة مع الدراسة عشان ابدء ابني بيتي واستعد للزواج واعف نفسي بدري بدري , بس سامحيني يا فاطمة يوم ما افكر اتزوج وابني بيت بجد مش عايزك تكوني انتي زوجتي ولا ام اولادي ؟
عارفة ليه ؟
عشااااااااااااااااااااااااااااااااااان :



عجبني فيكي لون عينيكي
ضحكتك لمسة ايديكي
بس لما اتمني زوجة
عمري يوم ما ابص ليكي


عجبني فيكي اجمل كلام
والغرام والانسجام
بس لو كلمت أهلي
أنكسف تبقي المدام


عجبني فيكي البنطلون
وحلوة قوي رسمة العيون
بس عند الارتباط
بعتذر انا مش مجنون


عجبني فيكي نبقي شلة
فأي رحلة معانا ياله
بس تكوني أم العيال
لا يا بنتي ابعدي يلا


عجبني فيكي إنك معايا
دايماً جاية علي هوايا
بس لما ابدأ حياتي
علاقتي بيكي تكون نهاية


عجبني فيكي حاجات كتير
بس فيّا عيب خطير
إني شرقي وطبعي غالب
أصلي م الاخر بغير


يعني يوم ما اختار شريكة
عمري ما ادور عليكي
انتي م الاخر صديقة
مش راح اطلب يوم ايديكي


عجبني فيكي ..عجبني فيكي
اعذريني مش هابقي ليكي
العلاقه لعبة بينا
م الآخر بتسلى بيكي


وفاطمة بتسمع ومصدوووووووووووومة
ولسه واقفة بتسمع

مين يشوفها وهي واقفة معاه ؟؟؟؟؟
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
"
بابا "

لما لقالها اتأخرت قال انا الحمد لله بقيت كويس واقدر انزل اروح انا للدكتور بدل مهو يجيلي ,
وراح للدكتور وسأل عن حجز بإسمه
قالوا له لا يوجد حجز بهذا الاسم
ورجع الأب دون أن يكشف وراح عليه الكشف لانه مش حاجز ,
فقلق علي ابنته فاطمة
وتعب من المشوار اوي لانه اول مرة يخرج من بعد مرضه وكمان لوحده , كان معتقد انه هيقابل فاطمة وتسنده لكن للاسف فاطمة مشغولة بحاجة تاني .
وهو راكب وسيلة المواصلات وبدء يتعب شوية
فبيبص من الشباك والعربية ماشية .....
شاف بنته واقفة مع شاب
واتأكد انها هي بنفس لبسها وكل حاجة
طبعا اتصدم وزاد تعبه ,
حاول يقوم عشان ينزل يشوفها مقدرش والعربية مشيت بعيد عنها ,
وطبعا عقله عمال يفكر ..
بنتي انا تسيبني وتروح تقابل شاب ؟ ويفكر ويتعب اكتر
ووصل عند العمارة
وسمع شوية ستات مورهمش غير خراب البيوت بيتكلموا ع فاطمة وكانوا قاصدين يتكلموا جمب ابوها عشان عارفين ان هو ميعرفش حاجة عنها :
شوفوا البت ماشية ع حل شعرها مكفهاش الفضيحة اللي عملتها ,
ومكفهاش كمان انها سقطت
ومش مكفيها ابوها العيان دا
وامها الشقيانة عشانها
ف الاخر تعمل كدة !
اخصصصص ع بنات اخر زمن


وطبعا والد فاطمة سامع كل دا
وكلامهم كمان يوضح انها فعلت فاحشة عياذاً بالله
_ هذا هو القذف والبهتان أعاذنا الله منهم_
{إِنَّ الَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ الْغَافِلاتِ الْمُؤْمِنَاتِ لُعِنُوا فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ يَوْمَ تَشْهَدُ عَلَيْهِمْ أَلْسِنَتُهُمْ وَأَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ} (سوره النور)
وكمان سقطت
وكمان شافها مع الولد وكان شكلها حزين
وكمان افتكر كلامها له قبل ما تنزل لما كانت في حضنه وبتعيط
يبقي هي فعلا جابتلنا العاااااااااااااااااااااااار Shocked
كووووووووووول دا عمّال يدور في دماغ الوالد

ويسقط الوالد طريحاً علي الأرض
ويراه ابنه الصغير عليّ
بابا
بابا
بابا
بابا
رد عليااااااااااااا

الحقي يا ماما
بابا واقع علي الارض عند باب العمارة
ايـــــــــــه ؟ Shocked
ابو علي
ابو علي
مالك ؟؟
رد عليا يابو علي
الحقوووووووووووووووووووووووووووووني !!!!!!!!!

وتأتي الإسعااااااااااااااااف بسرعة بسرعة



ودقات قلب الوالد تقل تقل
وماما هتموت بحسرتها جمبه
ويوصل المستشفي
ويُنقل بابا للعناية المركزة علي الفور
ويفوق قليلاً
ويقول لهم اريد التحدث مع زوجتي بسرعة
يقولون له لالالالالالالالا فحالتك خطيرة جدااااا
يقول لهم متخافوش عليا انا هستريح ريحوني بس بالله عليكوا عايز اسألها على
.
.
.
شرف بنتي وسُمعتها .
بالله عليكووووووووووووووا
عايز اموت وانا مرتااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااح
وينفذوا له طلبه
والام واقفة تبكي بكااااااااااااااااااء الخوف من الموت
ويأتي الطبيب لها ليخبرها عن طلبه ويقول لها المريض عايز يشوفك ضروري , خلي بالك اوي عليه وحاولي طمنيه بأي شيء يسعده
وتدخل الام علي الاب وهو في حالة الموت خلاص
:
وتبكي الام من حاله

وتجلس بجانبه ويحس بها فتقول له بعد مسح دموعها : انت بخير يا ابو عيالي انت بخير وإن شاء الله ربنا هيشفيك وهتنورنا من تاني .
الأب : اشهد الله انك وقفتي جمبي وانك كنتي مثال للزوجة الوفية وان انا راضي عنك يا ام عيالي
الام : بلاش اللهجة دي يا ابو العيال ارحمني حرام عليـــــــك .
الاب : متزعليش عليا انت ست بميت راجل ربنا يبارك فيك يارب واوعي تصوّتي عليا وخلي بالك اوي من الولاد .
الام : عيااااااااااااااااااااااااااط



الاب : وريحي قلبي يام عيالي وقوليلي هي فاطمة سُمعتنا اتفضحت ليه ؟ وليه الجيران بيتكلموا عليها كلام وحش ؟ ومين الولد اللي انا شوفته معاها دا ؟ وهي سقطت في الكلية فعلا ؟
الام : امممممممممممم ايه دا انت عرفت منين ؟
الاب : يعني الكلام دا صحيح ؟
الام : الجيران بيفتروا وبيكذبوا هي كل الحكاية كانت ع علاقة بشاب ف الجامعة وناس شافوها معاه بس كانوا ف الجامعة وبالنسبة للسقوط مش مشكلة تعوضها السنة الجاية المهم انت قوم بالسلامة يا ابو عيالي .
الاب : ليه كدة بس يا فاطمة ؟ ليـــه ؟؟
وسكت الأب قليلاً
وتوقف القلب وأصبح
______________________

وإنا لله وإنا إليه راجعون

الام : ابو عيااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااالي لالالالالالالالالا
إنا لله وإنا إليه راجعون , اللهم أجرني في مصيبتي .
وفاطمة راجعة البيت نهارة من كلام الشاب


ووصلت عند العمارة
لاقيت المصيبة اللي بجد
المصيــــــــــــــــبة
مش انتي مكفكيش يا فاطمة المصايب اللي فاتت !
خدي بقي المصيبة دي
وما أعظمها من مصيبة
_الله جل جلاله قد سمى الموت «مصيبة»، في قوله تعالى في سورة المائدة من الآية 106
(فأصابتكم مصيبة الموت)
كما أن النبي صلى الله عليه وسلم سماه «هادم اللذات» عن أبي سعيد الخدري قال: دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم يوماً مصلاه، فرأى أناساً كأنهم يكثرون، فقال: (أما إنكم لو أكثرتم ذكر هادم اللذات لشغلكم عما أرى. أكثروا من ذكر هادم اللذات، ومفرِّق الجماعات، فإنه ما ذُكِر في كثير- أي من المعاصي- إلا قَلَّلَه، وما ذكر في قليل- أي من الطاعات- إلا كَثَّرَه)
فلقت زحمة عند العمارة
وناس لابسة اسود
وصوت قرءان عالي
فانقبض قلبها
وطلعت جررررررررررري
والناس تنظر لها
وتقول لها " البقاء لله "
فتقول لهم ايه ؟ بتقولوا ايه ؟
البقاء لله يا فاطمة
والدك توفي
ايــــــــــــــــــــــ
ـــــــــــــــه !!!!



بابا
بابايا انا
ماله ؟
ايه ؟
توفي ؟
لا طبعا
انتوا كذابين
اكيد بتكدبوا زي ما كذبتوا واتهمتوني وفضحتوني اكيـــــد
وسابتهم وطلعت جررررررررررررررري علي البيت
تلاقيه فيه قراءن وزحمة بالستات وكلهم لابسين اسود
لالالالالالالالالالالالالالالالالالالا
انتوا مين .؟ وجاين عندنا ليه ؟
وتدخل ع ماما وتلاقيها منهاااااااااااااااااااارة وعينيها مش باينة من العياط ولكنها صابرة ساكتة ساكنة
_ لا تصوت ولا تولول ولا تلطم _
ماما فين بابا يا ماما
فين باباااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا؟
لا ترد الأم وتبكي اكثر
وتدخل فاطمة علي سرير بابا وتلاقيه فاااااااااااااضي
وتصررررررررخ فاطمة فين بابا يا ماماااااااااااااااااااااااااااااا ؟؟
ماما : اسكتي يا بنت متصوتيش ابوكي وصّاني اننا منصوتش عليه
فاطمة :وصاكي ؟ ابويا فين ؟ انا لسه كنت في حضنه قبل ما انزل راح فين يا ماما ؟
ماما : ابوكي مات يا فاطمة مات
ماااااااااااااااات
وانتي السبب وقبل موته
شافك وانتي واقفة مع الشاب
وسمع كلام الجيران انك اتفضحتي
وسقطتي
انتي السبب
وتضرب فيها وتضرب فيها وتضرب فيها
_ كلامك شديد اوي علي فاطمة يا امنا مش كدة انتي عايزاها تروح منك هي كمان ؟!_
وتسقط فاطمة مغشية عليها في حالة انهيااااااااااار عصبي شديدة خطيرة



ونُقلت المستشفي علي الفور
والأم المسكينة معها
وتنظر لها في حسرة وندم
وتكلم نفسها
يارب .. يارب .. يارب .. يارب هو انا للدرجه دي قصرت في تربيتها !
يارب سامحني علي تقصيري في حق ابو العيال
وفي حق بنتي فاطمة
وفي حق ابني الصغير علي
يارب ربيلي عيالي علي الصراط المستقيم
يارب أصلح من حال بنتي فاطمة وابعد عنها ولاد الحرام واكرمها واعيني علي احتوائها وحسِّن تربيتي لها
ياااااااااااااااااارب


مطر الشتاء

عدد الرسائل : 23
العمر : 28
العمل/الترفيه : في أرض الله
تاريخ التسجيل : 11/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://adabcu.ahlamuntada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: "عجبني فيكي لون عينيكي "°°•.♥.•°° ***

مُساهمة من طرف مطر الشتاء في الجمعة مارس 04, 2011 12:56 pm


وتلاقي تليفون فاطمة يرن :
مين :
۝
الأخت المنتقبة ۝
الأم : السلام عليكم مين معايا
الأخت : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته لو سمحتي هو مش دا تليفون فاطمة ؟
الأم : اه يا بنتي مين معايا ؟
الأخت : انا صاحبتها , هو حضرتك ماماتها ؟ وفين فاطمة مش بترد خالص ليه ؟
الأم : اه انا مامتها وفاطمة تعبانة في المستشفي .
الأخت : ايه
؟ مستشفي ؟ ليه سلامتها؟.
الأم : عندها حالة انهيار عصبي من وفاة والدها .
الأخت : ايه ؟ وفاة والدها
؟ لا حول ولا قوة إلا بالله , البقاء لله يا طنط
_ انتظروا وقفتنا مع كلمة " طنط " هذه _ .
الأم : ونعم بالله يا بنتي الحمد لله علي كل حال
الأخت : طيب معلش يا طنط ممكن عنوان المستشفي عشان اجي .
الأم : اتفضلي يا بنتي جزاك الله خيرا

وتيجي الأخت بسرعة المستشفي
وتقابل والدة فاطمة وتحبها اوي وكأنها بنتها بالظبط وقعدوا يتكلموا ع فاطمة كتير وع مسيرة حياتها , والاخت تطمن ماما علي فاطمة ونقائها رغم افعالها
وتقولها فاطمة كانت بتحكيلي ع كل حاجة وانا كنت بنصحها دايما وهي ما شاء الله عليها جواها دين وأخلاق ولكن الشيطان بس كان ساعات بيغويها انما هي كويسة جداا , بالله عليكي يا طنط ما تزعلي منها وحاولي تبقي حنينة عليها عشان كانت ساعات بتقولي ماما شديدة وقاسية عليا وووووو
وجرح ماما اللي سببته فاطمة يبدأ يتلم
ويعود الحب والحنان والصفاء من قلب الام لفاطمة نظراً لسوء حالتها وانها كانت من ضمن اسباب انهيار حالتها بكلامها السيء لها .

وتتقلب فاطمة وهي تقول :
بابا سامحني يا بابا يا حبيبي
سامحني يا بابا انا بحبك اوي يا بابا
تعالي يا بابا وانا ابوس رجليك واقولك سامحني
عايزة اترمي في حضنك تاني
بابااااااااااااااااااااااا
باباااااااااااااااااااااااااااااااا
متسبنــــــــيش
وتسووووووووء حالتها
وماما تبكي
وتندم انها قالتها كدة وتحس بالذنب
والاخت تبكي ع حالهما
وتنده للدكتور بسرعة ويعطوا فاطمة حقنة مهدئة
وتنام تاني
وكل ما تصحي تقول نفس الكلام
والاخت تطلب من ماما تروّح ترتاح وهي هتبقي مع فاطمة
وبعد نقاش بينهم واقفت الأم وحست بالأمان مع الأخت المنتقبة وروّحت ماما وبقت الاخت المنتقبة مع فاطمة





وتفوق فاطمة الحمد لله
وتلاقي الاخت المنتقبة قاعدة فتفاجأة بها وتفرح جدااا
الاخت : حمد الله علي سلامتك حبييتي الف سلامة علي الغالين
فاطمة : الله يسلمك حبيبتي وتاعبة نفسك ليه بس يا حبييبتي وجاية تقعدي معايا ؟
الاخت : يا سلام انا ليا كام فطوم يعني
فاطمة : ربنا يكرمك يارب ويديمك لي صاحبة واخت ترشدني للخير والصلاح ,
الاخت : ربنا يكرمك حبيبتي انتي اللي هترشديني دلوقت يا جميل علي الاكل اللي بتحبيه !!
فاطمة : لالا انا كدة تعبتك خالص هي فين ماما ؟
الاخت : ماما يا سيتي زمانها جاية انا قولتها تروح تستريح شوية وعشان تجيب لكي اللوازم .
فاطمة : ربنا يبارك فيكي يارب والله ونعم الاخت , انا من ساعة ما اتكلمت معاكي وانا حبيتك علطووووووووول
الاخت : وانا كمان يا حبييتي حبيتك جدا وحبيت ماما اوي وع فكرة ماما بتحبك اوي اوي متتخليش امبارح واول كانت عاملة ازاي عشانك ....... حنينة اوي يا بختك ياعم ربنا يباركلك فيها يارب .
فاطمة : ماما ! ماما دي انا معتقدتش انها ممكن تسامحني ف يوم من الايام ومعاها حق طبعا انا عملت فيها عمايل ......
وتيجي ماما في الوقت المناسب وتقول : مين قالك كدة يا فطوم يا حبيبة ماما , فاطمة دي حبيبة القلب ونور العين وثمرة الفؤاد .
وترد فاطمة علي ماما وتقول : لا يا ماما انا مستحقش انك تسامحيني مستحقش ابدااااااااا ولو سامحتيني انا مش هسامح نفسي انا وحشة اوي انا السبب في كل اللي جرا لاسرتي وانا السبب ف موت بابا انا مستحقش اعييييييييييييش يارب كنت انا اللي اموت مش بابا , بابا كان طيب اوي وانا اللي موته ومروحتش احجزله الكشف وروحت اقابل الشاب دا انا اللي موّت باباااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا يارب خدني انا وبابا لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا
انا عايزة باباااااااااااااااااااااااااااااا
وتسوء حالة فاطمة تاني
وماما منهارة من العياط ع بنتها وكلامها المؤثر جداااااااااا
والاخت تحاول تهدي فاطمة وماما وتبكي لحالهما
وتخرج الاخت خارج اوضة فاطمة لتتصل تطمئن والديها عليها وتبلغهم بحالة اسرة فاطمة وانها هتعد معهم شوية .
فتفاجيء برسالة واردة من ......... الشاب اياه وش المصايب
" لم اتلقي اي رد من حضرتك علي طلبي ممكن اعرف الرد سواء بالسلب او بالايجاب ؟! "
فترتبك تاني الاخت
ومش عارفة تعمل ايه ؟؟
فتفكر بسرعة وتستعين بمن ؟
اخوها
وتتصل به وتحكي له موجز الموضوع بدون ذكر فاطمة بشيء سيء
ويقول لها انا سأتصرف يا اختي الحبيبة لا تقلقي .
_ وهنا نود التركيز علي العلاقات الاخوية التي تكاد ان نقول انعدمت في اغلب البيوت إلا من رحم ربي , وسنقف وقفة هنا في وقفاتنا بإذن الله تعالي _
فأخو الاخت المنتقبة يأخذ رقمه منها
ويتصل به ويرد الشاب :
اخوها : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الشاب : وعليكم السلام
اخوها : انا اخو الاخت اللي حضرتك بعتلها رسالة لتطلب منها الارتباط بعد ان دمرت الاخت التي قبلها .
الشاب : اممممممممممممم نعم ؟ مش فاهم ... حضرتك بتتكلم عن مين اللي دمرتها ؟
اخوها : عن الاخت اللي لعبت عليها وضحكت عليها واتسليت بيها ودمرتها وفي الاخر كنت انت السبب في موت ابيها والان انت السبب في دخولها المستشفي بين الحياة والموت .
الشاب : اممممممممممممممم انت بتتكلم عن ...
واخو الاخت يقاطعه ويقول له : لا تذكر اسم اي اخت علي لسانك , وامسح رقم اختي من عندك ويا ويلك لو فكرت فيها واتقي الله في بنات المسلمين حتي لا يُفعل باخواتك والسلام عليكم .
وتلقي الشاب الكلام كالصاعقة علي قلبه
واسترجع شريط علاقته بفاطمة
ونظر الي حالها الآن
وأخذ في البكاااااااااااااااااااااااء
ويطلب من الله العفو والغفران

ويقول هو همسة لكل شباب الجامعة وشباب المدارس وكل الشباب : اتقوا الله في البنات
اتقوا الله في اخواتكم المسلمات
اتقوا الله فيهن فهن اخواتكن حافظوا عليهن
كونوا عوناً لهن علي العفة والتقوي والعفاف لا تكونوا مثلي مدمرين لهن
, لا تكونوا مثلي فخذها عظة وعبرة وكن علي يقين ايها الشاب ان اللي هتعمله مع البنات هيعود لك في اخواتك شقيقاتك زوجاتك اولادك
فاتقوا الله اتقوا الله اتقوا الله .



وتوصل الجارة ام احمد المستشفي للوقوف بجانب جارتها
وتلاقي حال ام فاطمة حزين وحسرة وندم ع بنتها فتصعب عليها وتنسي ما مضي من افعال فاطمة وتعرض لها يد العون والمساعدة
وام فاطمة تنظر لها بحزن وتقول : اشكرك جدا يا ام احمد لو عايزة تساعديني فعلا خوديلي حقي وحق بنتي وحق زوجي اللي راح دا من الجيران وكلامهم وقذفهم لاعراض الناس , مش احمد ابنك ملتحي ومتدين ! خليه يفهمهم ويقولهم ان بنتي اشرف من الشرف , عشان اقدر ارفع راسي من تاني وعيااااااط .
وام فاطمة نفسها احمد يتقدم تاني لفاطمة
_ولكن عذرا يا ام فاطمة عذرا لكي انتي وفاطمة _
ام احمد : انا متكلمتش ع فاطمة ابدا انتي عارفة اني بحبها جداااا هم الناس التانية دي وبعدين انتي ملكيش دعوة بحد انتي راسك مرفوعة اصلا ومحصلش حاجة وانا هتصرف معاهم إن شاء الله متشغليش بالك انتي وخلي بالك من نفسك ومن بنتك
وعليّ قاعد عندنا لحد ما فاطمة تخرج بالسلامة .
وام احمد تخد بالها من الاخت المنتقبة
وتستعجب لها
وتسأل ام فاطمة عليها : مين الشابة دي يا ام فاطمة انا اول مرة اشوفها .
ام فاطمة : دي صاحبة فاطمة ما شاء الله عليها بنت حلال مصفي وقفت جمبنا ولا اقرب الاقربين يعملوا كدة .
ام احمد بانبساط واعجاب بالاخت : ما شاء الله .
وام احمد تخد الاخت المنتقبة علي جمب من غير ما حد يعرف وتقولها : حبييتي انتي مرتبطة ؟
الاخت ف استغراب وكسوف : لا
ام احمد : الحمد لله ,
وروّحت جررررررررررري علي احمد
انما انا بقي شوفتلك حتة عروسة هتطير بيها , فيها كل المواصفات المطلوبة وزيادة كمان
احمد : يا سلام يا امي ولا هتبقي زي فاطمة ؟
امه : لالا يا احمد مش عايزة اسمع منك كدة ابدا ع فاطمة , فاطمة محترمة جدا هي بس كانت تعرف شاب
وخلاص البنت ف حالة صعبة جداا من بعد وفاة والدها ربنا يتولاها يارب
احمد : يا امي انا مقلتش حاجة وحشة عليها ربنا يكرمها بس معلش مش هي دي اللي انا عايزها تبقي شريكة حياتي بصرف النظر عن اللي حصل .
ام احمد : وماله يا ابني , انا عندي بقي واحدة هتعجبك جدااا إن شاء الله .
احمد : فين دي يا امي الحبيبة ؟ ومواصفاتها ايه ؟
امه : منتقبة وبنت ما شاء الله متفوقة وانا ارتاحتلها اوي بس المشكلة انها صاحبة فاطمة .
احمد : اممممممممممم ايه ؟ حرام عليكي يا امي مُصّرة تحطيني ف مواقف محرجة .
امه : انا هتصرف وربنا يقدر اللي فيه الخير وافرح بيك يا ابني ..





وتذهب ام احمد للمستشفي
وتلاقي فاطمة الحمد لله فاقت
وحالتها بقت احسن
وتلاقي الاخت المنتقبة بتأكّل فاطمة
وامها قاعدة معاها بتحضر اللوازم عشان خلاص الحمد لله ماشين من المستشفي ع البيت
وام احمد تدخل تبارك لفاطمة ع الشفاء
وام احمد تسمع كلام فاطمة للاخت المنتقبة وهي بتقولها : انا بجد مش عارفة اشكرك ازاي ع كل اللي انتي عملتيه معانا , انتي اختي وحبيبيتي وصديقتي وكل حاجة ,
فـ ام احمد تعمل انها عايزة توصل فاطمة لحد العربية
ويدور الحوار الاتي :
ام احمد : الحمد لله ع شفائك يا حبيبتي , اوعي يا فاطمة تكوني زعلانة من امك ام احمد انتي زي بنتي بالظبط يا حبيبيتي واحمد زي اخوكي الكبير لو احتاجتيه ف اي حاجة
_ فاطمة تستغرب احمد زي اخويا الكبير !!؟ _ : شكرا يا طنط
ام احمد : امال ايه يا حبيبتي دانا احنا جيران واهل طبعا واللي يسعدك يسعدنا واللي يسعدنا يسعدك صح ؟
فاطمة مش فاهمة حاجة confused: اه صح اكيد يا طنط
ام احمد : طيب يا بنتي انا هكون صريحة معاكي وعايزة اخد رأيك ف حاجة ؟ ممكن ؟
فاطمة : اتفضلي يا طنط
ام احمد : ايه رأيك في صاحبتك حبيبتك دي تكوني عروسة لاحمد ابني ؟
فاطمة باندهااااااااااااش : امممممممم عروسة ؟
ام احمد : اصلي شايفاكوا بتحبوها اوي فايه رايك نوفق بينها وبين احمد ؟
فاطمة والموضوع صعب عليها والموقف محرج لنفسها : ربنا ييسر الخير يا طنط .
ام احمد : يارب يا حبيبتي .
والمنتقبة روحت ع بيتها
وام احمد روحت كمان
وماما وفاطمة بيتكلموا بعد اما وصلوا البيت :
فاطمة : ياااااااااااااااا يا ماما انا حاسة اني كنت ف حلم ومش مصدقة ان كول اللي حصل دا كان حقيقة .
ماما : فاطمة حبيبتي حاولي تنسي كول اللي فات
ونبدأ صفحة جديدة ونحاول نستثمر اللي باقي من عمرنا في طاعة الله .
فاطمة : عندك حق يا ماما الواحد لازم يبدأ صفحة جديدة ويشكر ربنا علي كل حال وربنا يرحم بابا رحمة واسعة ويسكنه فسيح جناته وصبرنا علي فراقه .
ماما مع غرغرة من سيرة بابا : اللهم آمين
فاطمة : اه يا ماما شوفتي ام احمد عايزة تخطب صاحبتي لاحمد ابنها قالتلي كدة بنفسها .
ماما : ايه ؟ بجد .؟
فاطمة : اه بجد يا ماما انا مبقتش اتستعجب اي حاجة دلوقت , كل شيء جايز وممكن , والحمد لله انا بقيت اقوي من الاول بكتيييييييييييير .
ماما : بس يا بنتي انا كان نفسي اوي احمد دا يكون من نصيبك .
فاطمة : يا ماما النصيب دا بتاع ربنا , وبعدين هو اتقدملي وانا رفضته فمش من حقي اطلبه تاني , والصراحة فعلا انا شايفة انهم لايقين جداااااااااا ع بعض ,
انا اول عمل ايجابي هعمله اني اوفق بينهم وربنا يقدر اللي فيه الخير .
ماما : ربنا يبارك فيك يا بنتي ويسعدك ويسعدني بيكي .
وتكلم فاطمة صاحبتها " العروسة " وتقولها ع احمد
وتكلم اهلها ويوافقوا
وفاطمة تكلم ام احمد وتبشرها انها كلمت صاحبتها ع احمد وهي موافقة ,
وام احمد تفرح جداااااااا
ويتقفوا ع معاد للمقابلة الشرعية
وفاطمة تصمم انه يكون عندها بحضور والد ووالدة العروسة وحضور احمد ووالدته
وتتم المقابلة الشرعية
وتتم الموافقة علي خير من الطرفين
وتفرح فاطمة جداااااااااا ان ربنا جعلها السبب في التوفيق بينهم .
وكلا من المنتقبة واحمد يشكرا فاطمة جدااااااااا
ويتتحدد معاد للخطوبة
ثم الزواج السعيد
( مبارك للاخ احمد وللاخت المنتقبة )


مطر الشتاء

عدد الرسائل : 23
العمر : 28
العمل/الترفيه : في أرض الله
تاريخ التسجيل : 11/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://adabcu.ahlamuntada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: "عجبني فيكي لون عينيكي "°°•.♥.•°° ***

مُساهمة من طرف مطر الشتاء في الجمعة مارس 04, 2011 12:58 pm


ومرت بعض السنين
وفاطمة ما شااااااااااااااااء الله عليها
ارتدت النقاااااااااااب
و اصبحت داعية لله في كليتها توّعي البنات وتحذرهم من لعب الشباب
وبفضل اللهكل سنة تجيب تقدير امتياااااااااز .
وعملت مقرأة في بيتها
وكل اولاد الجيران عند مُحفظتهم فاطمة
اولاد الجيران ها ! واخدين بالكوا معايا
الجيران اللي زمان كانوا وكانوا .......
بلاش نفتكر القديم وأتبِع السيئة الحسنة .
وكأن لسان حال فاطمة الآن


ويأتي اخو الاخت المنتقبة صاحبة فاطمة من السفر
وقد كوّن نفسه
وهو شااااااااااااااب ملتزم جدااا ما شاء الله
ونازل مخصوص تلبيةً لطلب اخته الحبيبة وطلبه هو ايضاً
وما هو طلب اخته يا تري ؟؟؟ Wink
صلوا علي النبي الأول
عليه الصلام والسلام
أن يطرق بيت فااااااااااااااااااااطمة ويطلب يدها
لما فيها من مواصفات راااائعة
* منتقبة
* داعية لله
* بارة بأمها وبأخيها الصغير
* حسنة المعاشرة
* تُحسن الي جيرانها
* تحب الخير للجميع
*بارة بأبيها المتوفي تدعو ليلا ونهارا بالرحمة والمغفرة لابيها
* تطلب العلم الشرعي
* تسعي لحفظ كتاب الله كاملا وتعليمه للاطفال
* متفوقة دراسياً

وحدثت المقابلة الشرعية
والحمد لله
وتمت الموافقة والحمد لله

وتمت الخطوبة
وتم الزواج
وماما فاطمة لولولولولولولولييييييييييييييييييييييييييييي



وفي
نهاية المطاف يقول زوج فاطمة لزوجته فاطمة الوفية الطائعة التي ترضيه
دايما وتسعده هذه القصيدة لعلها تعجبكم هي من كتابة احد الاخوة جزاه
الله خيراً ف موقعنا الطريق الي الله :

حبيتك لإلتزامك . . . . حبيتك لاحترامك
حبيت فيكي التواضع . . . . والعزة اللي ف كلامك
مبسوط منك لأنك . . . . إسلامك كل همك
أنا أصلي كلمت أختي . . . . وادتني فكرة عنك
وسألتها عن طباعك . . . . وإن كانت يعني هادية
فحكتلي عن سماعك . . . . لكلام ماما وانت راضية
وازاي بتسلي نفسك . . . . بذكرك وانت فاضية
وحلاوة صوت تلاوتك . . . . وازاي بتكوني شادية
* * *
وسألتها إن كنتي فاهمة . . . . معنى كلمة زوجين
قالتلي هتكونوا ورقة . . . . مطبوعة نسختين
غني كنت أو فقير . . . . ليك عند فاطمة دين
سرك هيكون في بير . . . . معرفش مكانه فين
تفضل دايماً كبير . . . . في نظرها حبتين
لو جيت بفلوس كتير . . . . تطمن جت منين
* * *
هتكون دايماً معاها . . . . سيرتك هتكون هواها
والشوق اللي ف خيالك . . . . تلقاه لحظة لقاها
لو جيت زعلان ف مرة . . . . إرمي همومك وراها
ومهما شوفت بره . . . . مش هتشوف مستواها
واطمن ياخويا خالص . . . . عقلها مافيهوش تفاهة
* * *
وسألتها عن ولادي . . . . منك هيكونوا إيه؟
قالتلي هيكونوا عادي . . . . فسألتها يعني إيه؟!
قالتلي العادي إللي كان . . . . عند الناس من زمان
العادي بتاع سراقة . . . . وحذيفة بن اليمان
العادي بتاع أسامة . . . . وابن الحكيم لقمان
ده العادي بتاعنا إحنا . . . . بنربي عليه عشان
لو جينا ولا رحنا . . . . هنقابل الرحمن
عمرك ما تخاف عليهم . . . . ولادك في الأمان
دي فاطمة هتربيهم . . . . ع السنة والقرآن
هتشوف ابنك بيصحى . . . . مادام سمع الأذان
ينزل في الفجر يقرا . . . . بالسجدة والانسان
* * *
هتشوف في حجاب بناتك . . . . العفة والإحسان
هتشوف إزاي مراتك . . . . هتعينك إنت كمان
* * *
وسألتها عن حياتك . . . . من قبل الالتزام
قالت أتذكر في ليلة . . . . مش فاكرة أنهي عام
أذان الفجر أذن . . . . رنيت عليها رنة ومش ردتهالي
ورنيت عليها تاني .. وردت قالتلي سيبيني أنام
رنيت عليها تالت قولتها حرام .. دا الفجر يا فطوم ومتقوليش أنام
رنيت عليها رابع .. لاقتها رجعت في الكلام
وردت ليّا الرنة...... وان الفجر تمام
الله يجازي الشيطان . . . . خلاها تقول أنام
بس اطمن خلاص. . . . . دلوقتي بقت تمام!
* * *
رُحت بيتها فوراً ... في حضور ماما وخالها
ماما قدمتلي مكة كولا . . . . قالتلي اتفضل وسمي
أحسن من سكة كولا . . . . صدقني وخدها مني
قلتلهم طيب . . . . يسعدني أقولكوا إني
بطلب بنتكوا ونفسي . . . . تناسبوني وترضوا عني
راح خالها شادد فجأه لبسي . . . . وقلب وشه وسألني
* * *
حافظ كم جزء يابني . . . . وقاري كم كتاب
احكيلي كده عن مؤت . . . . أوغزوة الأحزاب
وسمع كم حديث . . . . في الأخذ بالأسباب
وكمان سمعلي آيه .. . . . ذكرت فيها الدواب
واحكيلي حلم يوسف . . . . وبراءة الذئاب
واخواته لما جولوه . . . . دخلوا من أنهي باب
واديني فكرة برضه . . . . بتقبض كم ثواب
وناوي ازاي تحسن . . . . أنا شايفك لسه شاب
* * *
وسأل نفسه وسألني . . . . هيعوز إيه يعني مني؟
لو عندي كل حاجه . . . . وديني مش شاغلني
أحسن لك تنسى بنتي . . . . ومهرك مش لازمني
قلتله صبرك ياعمي .. . . . وبراحتك امتحني
يبقى اما أسأل تجاوب . . . . خليك دايماً فاهمني
سألتك وانت ساكت . . . . خليتني أظن ظني
وفضل يسأل واجاوب . . . . . وعشان خاطرك عصرني
وظهرت النتيجة . . . . وبفضل الله قبلني
* * *
قاللي مقبول في نظري . . . . مبروك عليك ياسيدي
لكن في نظرها هي . . . . نجاحك مش بإيدي
وهي زمانها راجعة . . . . من تمرين السويدي
خليك قاعد شوية . . . . استنا لما تيجي
هعملك من إيديا . . . . كباية شاي صعيدي
* * *
سابني وقعدت أفكر . . . . هل ممكن ترفضيني
طاب قولي حتى أفكر . . . . مش يمكن تفهميني
وفضل مخي يلاعبني . . . . يجيبني ويوديني
وخايف م المقابلة . . . . مرعوب بينك وبيني
ودق الباب في ثانية . . . . وشوفتك مرة تانية
مش قادر أنسى يومها . . . . وفاكر كل ثانية
* * *
ونده خالك عليكي . . . . عشان أول لقاء
دخلتي وشوفت وشك . . . . عليه نور الحياء
نور والله فعلاً . . . . مش نور بودرة وزواء
كان أول مرة أخاف . . . . من فتنة النساء
أخلاقك مش عادية . . . . وجمالك كان شفاء
* * *
قعدتي جنب خالك . . . . وسألتيني وجاوبتك
وفكل مرة أجاوب . . . . . كنت باشوف ابتسامتك
ف أقول من جوه نفسي . . . . يارب أكون عجبتك
وبعد شوية قمتي . . . . ندهت عليكي مامتك
ورحتي دخلتي جوه . . . . وراح وراكي خالك
وانا قلت مش مروح . . . . غير لما أكون خطبتك
* * *
وخالك جاني تاني . . . . وقرب من وداني
لابس كرفته سوده . . . . وبدله لون فراني
المنظر يعني كله . . . . ميدلش ع التهاني
قلتله مالك ياعمي . . . .من فضلك قول عشاني
عرقي غرقلي كمي. . . . سايبني ليه أعاني
قاللي مستني إيه . . . . فين إيدك إديهاني
البنت مش موافقة . . . . تتجوز حد تاني
* * *
كان أول مرة أعرف . . . . إزاي الناس بتفرح
سعادتي كات غريبة . . . . مش ممكن هقدر أشرح
من كتر حبي ليكي . . . . نويت أضحي وادبح
رحت اشتريت خروف . . . . وكان خروف بينطح
ده أخيراً هبقى جوزك . . . . وشجرة صبري تطرح
* * *
خطوبتنا كات بسيطة . . . . مكانش فيها زيطة
وفرحنا كان في جامع . . . . يعني مش خلطبيطة
صعبت عليا مامتك . . . . الموقف كان شديد
لكن فعلاً خطفتك . . . . ورحنا مكان بعيد
فاكرة ولا انتي ناسية . . . . أكيد فاكرة أكيد
من يوم ما بقيتي زوجتي . . . . وانا متهني وسعيد
معايا ف كل يوم . . . . . ويوم لؤاكي عيد
عمرك ما دقتي نوم . . . . وانا تعبان أو مريض
فلوسي كات بتكتر . . . . والخير عندك يزيد
وعامله ليه دفتر . . . . ومرتبه المواعيد
وبفضل الله قدرتي. . . . وجبتيلي الوليد
وبعديها بشوية . . . . جبتيلنا عليه يزيد
وبعديه جت سمية . . . . وآخرهم كان حميد
بدعيلك كل يوم . . . . وأفضل أعيد وازيد
ربيتي عيالي دول . . . . ع القرآن المجيد
طول عمرك وانتي صافية . . . . قلبك لون الجليد
أخلاقهم مش عادية .. . . .طلعنلك مش بعيد
* * *
عشت معاكي ف حكاية . . . . أحلى وأجمل رواية
حكايتي كات معاك . . . . وحكايتك كات معايا
****************************
وتقول فاطمة لبنات الإسلام :

اختي المسلمة خلي بالك علي نفسك اووووووي يا جوهرة
انتي درة مصونة لؤلؤة لا تلوثي نفسك بالاختلاط والعلاقات المحرمة

اياااااااااااااكي يا بنت الاسلام ان تسلكي الطريق الذي مشيت فيه انا في
البداية فهو طريق الضيااااااااااااع والهلاك والحسرة والندامة والآسي
والحزن والناااااااااااااااااااااااااااااار

فاياكي اختي ان تستهوني وتقولي دي مجرد علاقة بريئة
وكوني قوية متمسكة بمباديء اسلامك .
فبصلاحك انتي يا درة الاسلام ... هو صلاح للأمة كلهااااااااااااااااااا
لإنكـِ غاليــــة
وكوني علي يقين أن بحجابك وعفتك وغضك لبصرك وعدم خضوعك بالقول وحفظك لنفسك ولمبادئك
انتي أولا طائعة لله
ثانيا متشبهة بأمهات المؤمنين
" ومن تشبه بقوم فهو منهم "
ثالثا انتي جندية من جنود الله بإذن الله تحاربي أعداء الإسلام الذين لا يريدون بمؤمن ولا بمؤمنة إلّا ولا ذمة .
رابعا انتي قدوة لغيرك ..فكوني إسلام يمشي علي الأرض




و
توتة توتة خلصت الحدوتة


حدوتة فطومة ومغامرات الجامعة
و
]

مطر الشتاء

عدد الرسائل : 23
العمر : 28
العمل/الترفيه : في أرض الله
تاريخ التسجيل : 11/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://adabcu.ahlamuntada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: "عجبني فيكي لون عينيكي "°°•.♥.•°° ***

مُساهمة من طرف مطر الشتاء في الأربعاء مارس 09, 2011 5:31 pm



أخواتي الفضليات
المتابعات معنا ...
أود توضيح بعض الأشياء التي وعدناكم بها في نهاية الحلقات مثل :
1) عدم ذكر اسم كلاً من " الشاب " و "الأخت المنتقبة " :
فعدم ذكر اسم " الشاب " ليس أهمية يكفينا أن نعرف انه شاب يغوي بنات المسلمين .
وعدم ذكر اسم " الاخت المنتقبة "ايضا ليس له أهمية يكفينا انها اخت منتقبة تعمل بنقابها وتنصر دينها وتدعو لله بالإيجابية والصبر والمثابرة علي الدعوة لدين الله تعالي .


2) الحكمة من اسم المسلسل " عجبني فيكي لون عينيكي " :
زي ما انتوا شوفتوا القصيدة اللي قالها الشاب لفاطمة في كلامه معاها ف الاخر , وكمان أغلب البنات دلوقت وللاسف ممكن يكون ظاهرها ملتزم وتحط عدسات " لنسس"
إليكم هذه الفتوي "

س: ما حكم وضع المرأة عدسات ملونة في العينين بقصد الزينة؟

لا يجوز ذلك, فإن كمال الزينة للمرأة فيما خلق الله, وَخَصَّهَا به من
الجمال في العينين والأحداق والأجفان, فعلى المرأة أن ترضى بعطاء الله لها.
أما إذا ضَعُفَ البصر, واحتاجت إلى تقويته بالعدسات التي تُكَبِّر
الحروف والأشخاص, وتساعد على قوة البصر فلا مانع من ذلك, ولكن لا بد أن
تكون العدسات بلون العين, ولا يجوز عمل عدسات ملونة, لما في ذلك من تغيير
خلق الله.
عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين

وانتظروووووووووونا مع
أهم الوقفات والتي هي أهم ما في الموضوع

إضافة إلى فتاوى الإختلاط في الجامعة والعمل

وفي الختام
الحمد لله ... الحمد لله .. الحمد لله
الذي تتم بنعمته الصالحات
نرجو ان يكون المسلسل قد حاز علي إعجابكم
ونسأل الله أن يتقبل منا صالح الأعمال وأن يرزقنا الإخلاص في القول والفعل والعمل .
اللهم آآآآآميــــن
وسبحانك اللهم وبحمدك نشهد أن لا إله أنت نستغفرك ونتوب إليك

كل الشكر والتقدير لصاحبة قصيدة عاجني فيكِ لون عنيكي



مطر الشتاء

عدد الرسائل : 23
العمر : 28
العمل/الترفيه : في أرض الله
تاريخ التسجيل : 11/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://adabcu.ahlamuntada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: "عجبني فيكي لون عينيكي "°°•.♥.•°° ***

مُساهمة من طرف مطر الشتاء في الثلاثاء مارس 15, 2011 6:54 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



مرحباً بكم مع


بعد المسلسل المبارك الذي نسأل الله أن ينفع به ويتقبله منا خالصاً لوجهه الكريم

ومع الوقفة الأولي




وهي




حياكم الله أبائنا الأفاضل وأمهاتنا الفاضلات
بالله عليكم
بالله عليكم
بالله عيلكم
لا تضيعوا مجهودكم وتعبكم في تربية ابنائكم بالإستهتار والتهاون في امور جلل مثل :
صلوا علي النبي الاول
عليه الصلاة والسلام

اولا بالنسبة للصلاة :




كثير من الاباء لا يعرف او يتناسي حديث النبي عليه الصلاة والسلام :
" علموا اولادكم الصلاة وهم في سبع واضربوهم عليها وهم في عشر "
ويقولوا سيب العيل لما يكبر عشان يفهم الصلاة وعشان ميتعبنيش في تعليمها ,
رعاكم الله هل هذا كلام ؟
مهو لما يكبر هيتعلم فعلا بس مش الصلاة يا والدنا الفاضل لالالالالالا
هيتعلم ازاي يقصّر البنطلون
ازاي يعاكس البنات
ازاي ينقل اغنية لموبايله
وكمل انت يا والدنا الفاضل باقي المسيرة البشعة التي يسلكها للاسف أغلب اطفالنا
ونفس الكلام بالنسبة للبنت وحجابها
خلي البنت لحد ما تكبر
لالالالالالا
علموها الحياء والعفة من صغرها عشان تكبر عليه
مش علي التبرج والعري والسفور .

فخلي في بالك دايما يا والدنا ويا امنا الفاضلين :
أن الصلاة تنهي عن الفحشاء والمنكر
وأن التعليم في الصغر كالنقش علي الحجر

فالصلاة .. الصلاة .. الصلاة ..





ثانياً بالنسبة للقرآن :




ابنك وبنتك لازم لازم لازم من صغرهم يتعلموا ويحفظوا القرآن كاملاً وإلا لو قلت لما يكبروا وتهاونت للاسف القرآن هيبقي ف طريق وهم ف طريق تاني خااااااااااالص
وطبعا هم في طريق الظلمات
" خيركم من تعلم القرآن وعلمه "
وفيه تقويم للسلوك، وتنظيم للحياة، من استمسك به فقد استمسك بالعروة الوثقى لا انفصام لها .
واجعلوهم من حفظة كتاب الله من صغرهم
فعن أبِى هريرة رضِى الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: « ما اجتمع قوم في بيت من بيوت الله يتلون كتاب الله ويتدارسونه بينهم إلا نزلت عليهم السكينة وغشيتهم الرحمة وحفتهم الملائكة وذكرهم الله فيمن عنده »
فيا لها من كرامة لأبنائكم ولكم فأنتم بذلك أهل الله وخاصته ,
واحذروا ان تكونوا كالبيت الخرب :
قال رسولُ اللَّهِ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم : «إنَّ الَّذي لَيس في جَوْفِهِ شَيْءٌ مِنَ القُرآنِ كالبيتِ الخَرِبِ »


فالقرآن ..القرآن .. القرآن


[size=24]ثالثا : انا واثق\ة في ولادي " الثقة العمياء "
يا امي الفاضلة ثقتك فيهم علي عينا وراسنا ودا شيء اساسي وتبيني لهم كدة انك واثقة فيهم ,
إنما تكون ثقة من غير رقابة من بعيد فلا [/size]
مرحلة المراهقة مرحلة صعبة تحتاج لاسلوب خاص جدا في التربية خاصاً هذه الايام ايام الفتن البشعة التي يتعرض لها اولادنا غير ايام زمان نهائي ,
فرجاء لمن لا يعرف كيف يتعامل مع هذه المرحلة فيبحث فما اكثر المواضيع التي تتحدث عن هذا ودورات وكتب وابحاث فالخير كثير بفضل الله بس احنا نبحث وندور ونهتم , فالامر جلل .




وكلمة طفولة للاسف بتنتهي اعتقد بمجرد دخول الطفل المدرسة , وتلاقي الطفل المفروض هو في ابتدائي بس يتكلم معاك كأنه خريج وليس طفل وفاهمين كل حاجة
والواحد سبحان الله بيحس معاهم ان هو اللي طفل مش هم _ الله المستعان _

فالشاهد من كلامي





ياريت نبطل كلمة :
دا البنت لسه صغيرة
دا الواد لسه صغير .
لا مش صغيرين خالص عقلهم يوزن بلد ,
فراقبوا ولادكوا كويس
واصحابهم
وموبايلاتهم
ومشاوريهم
ولبسهم
وهوايتهم
ونوع الكارتون المحبب له
ولا تنسوا القرآن والصلاة
واذا دخلوا مرحلة الاعدادية والثانوية
فالخطر يزيــــد

وربنا يحفظ ولادنا من كيد الشيطان ومن كيد الكائدين
وأن يجعلهم قرة عين لآبائهم وامهاتهم
ويجعلهم انصار الإسلام


اللهم امين

و



انتظرووووووووونا




والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مطر الشتاء

عدد الرسائل : 23
العمر : 28
العمل/الترفيه : في أرض الله
تاريخ التسجيل : 11/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://adabcu.ahlamuntada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: "عجبني فيكي لون عينيكي "°°•.♥.•°° ***

مُساهمة من طرف مطر الشتاء في السبت مارس 19, 2011 8:54 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مرحباً مع وقفتنا الثانية
وهي




نعم انتي غالية
انتي لؤلؤة
انتي درة مصونة
انتي الجنة تحت اقدامك يا ام المستقبل
انتي اللي رسولنا صلى الله عليه وسلم غزي غزوة كاملة عشانك
انتي اللي رسولنا :صلى الله عليه وسلم ;رك ووصي بك في اخر كلماته قبل الممات " استوصوا بالنساء خيراً....."
انتي اللي بصلاحك .... صلاح الأمة بأكملها
وبفسادك ..فساد الأمة
وبتَخليكي عن دينك وعفتك وحيائك هو .. مفتاح للرذيلة والتبرج والسفور



ياااااااااااااااااااااا بنت الإسلام
يا غالية
بالله عليكي
كفااااااااااااااانا بُعد عن الله
كفااااااااااااانا تبرج وسفور وتهاون
كفااااااااااااانا إسعاد وفرحة للشيطان وأعداء الدين بسببك انتي .
حافظي علي نفسك يا اختنا
لان انتي غالية جداااا
واعداء الإسلام عارفين كدة كويس
فبيحاولوا بشتي الطرق يخلوكي مش غالية
ازااااااااااي ؟؟
مش غالية بلبسك الضيق الكاشف لمفاتن جسمك
مش غالية بتهاونك في مباديء الإسلام
مش غالية لما بتتزوقي قبل ما تنزلي ويستشرقك الشيطان
مش غالية لما مش بتغضي بصرك
مش غالية لما بتقعدي جمب الشباب في الجامعة
مش غالية لو اتكملتي مع شاب
مش غالية لو اي شاب عرف اي معلومات عنك
مش غالية لو مشيتي مع شاب لاي سبب من الاسباب
مش غالية لو رفّعتي ورققتي صوتك في التليفون لاي رجل حتي لو كان بتاع السوبر ماركت _ اقصد اي رجل سواء تعرفيه او لا _





اختي الغالية
يا بنت الإسلام
يا حفيدة عائشة وفاطمة رضوان الله عليهن
مش نفسك تبقي معاهم في الجنة ؟
مش نفسك النبي صلى الله عليه وسلم حين يراكي يوم القيامة يبتهج ويسعد ويفرح لاتباعك له في كل شيء ؟!
طيب يا غالية ازاي هتقابليه وانتي علي علاقة بشاب ؟؟
ازاي هتقابليه وانتي لبسك بيفتن شبابنا وبيبعدهم عن الدين ؟؟
ازاي هتقابليه وانتي بتحطتي برفان وانتي خارجة ويشمه الرجال ؟؟
ازاي هتقابليه وانتي بتخوني أهلك اللي وثقوا فيكي وبتقابلي شاب ؟؟ او بتكلميه علي التليفون بالليل بعد اما يناموا وناسية إن ربنا شايفك ؟؟؟
ازاي هتقابليه وانتي بتكلمي شاب علي الشات ؟؟؟

ازاي يا اختي ازاااااي ؟
بالله عليكي جاوبيني ازاي ؟
انتي مش خايفة يحصلك مصايب زي فاطمة ؟؟
" الذكية من اتعظت بغيرها .. والغبية من اتعظت بنفسها"

انتي مش خايفة تحصلك مصيبة فيكي انتي نفسك !
انك تموتي مثلا علي معصية ؟؟
هو حد ضامن عمره يا بنتي ؟
فووووووووووقي بقي
فوقي قبل فوات الأوان

قبل ما تيجي اللحظة اللي خلاص عمرك وقف فيها وروحك هتتسحب منك
ولا هتقدري تصلي
ولا هتقدري تتوبي
ولا هتقدري تبوسي ايد ورِجل ماما وبابا اللي خونتيهم
ولا هتقدري ........
كل اللي هتعمليه فقط هو حاجة واحدة
عارفة ايه هي ؟؟؟؟؟


" الندم "

عايزة تندمي ؟
فوقي وانتي لسه اعضائك بتتحرك وروحك في جسدك
* وايدك تقدر تتحرك وتمسح رقم الشباب اللي ع الموبايل
* وتقدر تتحرك وتمسح كل ايميلات الشباب اللي ع الماسنجر بتاعك ,
*وايدك تقدر تسبح وتستغفر ربنا متوقفش خالص
*ورجلك تقدر تتحرك وتشتري زي امهات المؤمنين
لانك يا اختي كدة كدة هتلبسي النقاب اجباري
لو دخلتي القبر هيغطوكي من رأسك لكعبك رغم ان انتي ميتة مفيش فيكي اي فتنة بس هتتغطي , يبقي الأوْلي انك تلبسيه وانتي حية فاتنة جذابة عشان تخدي الثواب والأجر انك أطاعتي خالقك ونبيك وانك كمان حافظتي علي نفسك من ذئاب البشر , وانك كمان كنتي سبب في هداية شبابنا وعفتهم وبُعدهم عن الحرام لانك صونتي نظرهم عنك .
فاهماني يا اختي الحبيبة !!
* وتقدري تبوسي ايد بابا وماما وتبرّيهم وتبقي قرة عين لهم وتسعدي قلبهم .
* تقدري تعملي كل حاجة جميلة وانتي حية

يلا يا اختي كابدي الوقت وصارعيه

ويا تري مين الغالب فيكوا ؟؟


بإذن الله انتي الغالبة وتُرزقي بحُسن الخاتمة بإذن الله

فكلنا أمل فيكي يا بنت الإسلام
فهل من مُجيبة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


تقبلي تحيات اختك المُحبة لكي

و




انتظرووووووووونا





والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته




مطر الشتاء

عدد الرسائل : 23
العمر : 28
العمل/الترفيه : في أرض الله
تاريخ التسجيل : 11/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://adabcu.ahlamuntada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: "عجبني فيكي لون عينيكي "°°•.♥.•°° ***

مُساهمة من طرف مطر الشتاء في الإثنين أبريل 18, 2011 10:30 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حياكم الله وبياكم اخواتي الكريمات وطبتم وطاب سعيكم وممشاكم وتبوأتم جميعاً من الجنة منزلاً
اللهم امين

موعدنا في هذه الوقفة مع ما كنتم تنتظرونه من فترة كبيرة
وها هو حان الوقت
وأسأل الله أن يُثلج به قلوبكن
اللهم امين

تتذكرون هذه الجزيئة من المسلسل :
فنحن نري العجب العجاب في الحرم الجامعي ...

حرم؟؟! ..

فكلمة حرم بريئة منهم ومما يفعلونه داخل هذا الصرح


والله ثم والله ثم والله إن القلب ليحزن وإن العين لتدمع وإنّا لغياب الحياء والعفة والرجولة لمحزونووووووووون .

ولكن ما العمل ؟
وما بأيدينا نحن فعله حتي لا نُسأل عن ذلك يوم العرض علي الله ؟؟؟
وهل الذهاب للجامعة حرام ام حلال وهل الأخوات تدخل جامعة بعد الثانوية العامة ام لا ؟
وهل التعليم للبنت حرام ام حلال في ظل هذه الفتن والإنحرافات ؟
وما هي المجالات والتخصصات التي تصلح للبنت دراستها والعمل فيها دون أن تختلط بالرجال ؟؟؟؟


كل هذه التساؤلات ترددت كثيراً علي ألسن العفيفات التقيّات نحسبهن كذلك .....

وبإذن الله سنوافيكم بالأجابات التي تطمئن قلوبكن من شيوخنا الأفاضل , ليس من عند أنفسنا بالطبع فنحن ولله الحمد مدّعمين من شيوخ أفاضل ربنا يجازيهم عنّا كل خيـــر

هذه ردود شيخنا الفاضل أبو أنس حادي الطريق
وإليكم تفصيل الاجابات :



فالسؤال الاول


ولكن ما العمل ؟
وما بأيدينا نحن فعله حتي لا نُسأل عن ذلك يوم العرض علي الله ؟؟؟



فهذه كانت اجابته من شيخنا الفاضل :


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو أنس حادي الطريق


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حياكم الله وبارك فيكم وفي مساعيكم ودائما سباقين للخير
هناك أمر يجب أن نعرفه جميعا الا وهو أن الدعوة الى الله جزء من حياة المسلم اليومية
في بيته ومع أسرته وفي عمله و في طريقه ومع زملائه وفي جميع
أحواله ، قال تعالى " ومن أحسن قولاً ممن دعا إلى الله وعمل صالحاً
وقال إنني من المسلمين "
الدعوة لا ترتبط بوقت وإنما ترتبط بالحكمة (متى أدعو ومتى أسكت؟)
فإذا علمنا هذا فقد تعلمنا :
أن من أعظم وسائل الدعوة الى الله :
* السلوك العملي للداعية
*
وثبات المسلم على مبادئه وأخلاقه التي هذبه بها دينه الإسلامي
الحنيف
وهذا منهج النبي الكريم - صلى الله عليه وسلم - لقد كان لكم في
رسول الله أسوة حسنة لمن كان يرجو الله واليوم الآخر وذكر الله
كثيراً "
ادع بفعلك قبل قولك فإن فاقد الشيء لا يعطيه





والسؤال الثاني
وهل الذهاب للجامعة حرام ام حلال وهل الأخوات تدخل جامعة بعد الثانوية العامة ام لا ؟

فهذه كانت اجابته من شيخنا الفاضل :

السلام عليكم ورحمة الله وربركاته
حياكن الله وبارك في جهدكن

إن كان النقل عليكم يسير فعليك بالموضوع وإن لم يكن فأعلميني لأفصل الإجابة لكل سؤال على حدة


الله المستعان ...
اختلف أهل العلم في هذا الأمر ...
ولكن لنتوقف قليلا لنفهم معالم هذه القضية وسبب الاختلاف فيها ، فإن الفهم نعمة من الله ...

بداية:

يقول شيخ
الإسلام بن تيمية رحمه الله في مجموع الفتاوى (28/239) : ((ليس للإنسان أن
يحضر الأماكن التي يشهد فيها المنكرات ولا يمكنه الإنكار، إلا لموجب شرعي، مثل أن يكون هناك أمر يحتاج إليه لمصلحة دينه أو
دنياه لا بد فيه من حضوره، أو يكون مكرهاً...)).

قلت (أبو أنس): ما شاء الله لا قوة إلا بالله ... فعلا العلم نور ... فمن
تامل كلام شيخ الإسلام رحمه الله وقف على أرض ثابتة في هذا الأمر العظيم
وقاعدتي الشرع في ذلك ((
درء المفاسد أولى من جلب المصالح)) و ((الضرورات تبيح المحذورات والضرورة تقدر بقدرها)) وهناك بدائل لذلك والحمد لله، من بحثت وجدت البديل فهناك جامعات غير مختلطة وهناك جامعات مفتوحة.

ثانيا:
قد يقول قائل : الين يسر وأنتم تعسرون على الناس ...
فنقول
: نعم الدين يسر! وليس عسر! ولكن الدين قد راعى الضرورة فوضع لها ضوابط،
و ليس الحق ما يتبعه أغلب الناس ولكن الحق هو كتاب الله وسنة رسوله صلى
الله عليه و سلم



أختنا الفاضلة: أقول عن تجربة واقعية الاختلاط أمر عظيم يحتاج إلى ضوابط من عالم فاهم بالواقع .
وما يحدث في الجامعات المختلطة لا يخفى عليكن وقد قدر الله لي في الفترة الأخيرة استكمال الدراسات العليا بإحدى الجامعات
(وقد
حكي لي و شاهدت بأم عيني افتتان الفتيات المسلمات، وعواقب أليمة ولا
يخفى عنكم فساد الغرب!)، ومفاسد المكوث بين المنكرات عظيمة والأعظم أن
تهون علينا تلك المنكرات فيزول الإنكار حتى في القلب فالإنسان
ضعيف...والأدهى الكف عن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر..حتى يقول كل
مسلم "لكم دينكم و لي دين"! فلا بنيان مرصوص ولا أيد متكاتفة تحث على
الخير (إلا من رحم ربي).

ثالثا : والخلاصة
-
من أمنت على نفسها الفتنة جاز لها الذهاب ومن لم تأمن ذلك فلا يجوز أن تعرض نفسها للفتن

- فإن اختارت الطريق الأصعب (التعلم الجامعي) فيجب عليها أن تتعلم قبل أن
تتألم ... تتعلم ما ينفعها وما يضرها تتعلم ضوابط الاختلاط بالرجال وغير
المسلمين وكيف تكون قدوة في الحق ...
يقول السعدي رحمه الله في تفسيره في قوله تعالى {وَإِذِ
ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي
جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا قَالَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي قَالَ لا
يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ }
قال:
فأتم
ما ابتلاه الله به, وأكمله ووفاه, فشكر الله له ذلك, ولم يزل الله شكورا
فقال: ( إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا ) أي: يقتدون بك في الهدى,
ويمشون خلفك إلى سعادتهم الأبدية, ويحصل لك الثناء الدائم, والأجر
الجزيل, والتعظيم من كل أحد. وهذه - لعمر الله - أفضل درجة, تنافس فيها
المتنافسون, وأعلى مقام, شمر إليه العاملون, وأكمل حالة حصلها أولو العزم
من المرسلين وأتباعهم, من كل صديق متبع لهم, داع إلى الله وإلى سبيله.

- أخواتنا الفضليات:
الأولى أن
تبحث المسلمة عن جامعة غير مختلطة وتعمل في مكان خاص بالنساء لأن الاختلاط
أثره عظيم وسبق أن ذكرنا القاعدتين الفقهيتين(درء المفاسد...) و
(والضرورات تبيح المحذورات)
الأولى أن تجدد كل أخت نيتها ليكتب الله لها التوفيق والقبول وأن تتحلى بالتقوى ليجعل الله لها مخرجا ويرزقها من حيث لا تحتسب
الأولى أن تستخير المسلمة ربها وتتذكر يوم العرض وإن كان لا بد من الدراسة فليكن خـــالصا لوجه الله لا تناله بمخالفات شرعية...
الأولى أن تتمسك بحجابها الشرعي الكامل لأنها إن خرجت من بيتها استشرفها الشيطان وزينها في أعين الناس
أرسلت احد الأخوات تقول:
[size=24]أرجو منكم توجيه نصيحة لي لعل الله ينفعني بهافانا اعيش حالة لايعلم بها الا الله
منذ 3اشهر تقريبا تركت الجامعة التي كنت ادرس بها_كلية الطب_ولم ادرس بها
الاالسنة الاولى مع تردد شديد منذ البداية لاني لم اكن اتصور اني سأتاثر
بمظاهر الفساد وعدم اقتناعي الاكيد بالمجال والجامعة ...وخاصة اني كنت
اقيم في بلاد الحرمين ...
حاولت ان اتاقلم مع الوضع هناك ؛ان اغير من حولي وادعوهم لكن حرصي على
الدراسة جعلني اتخلى عن الدعوة تماما وخاصة تدهور مستواي الدراسي وخوفي
الشديد من اهلي؛بدات اشعر ان قلبي تغيرو ابتعدت عن الله وزاد اهتمامي
بالدنيا حتى اني نسيت جل القران بعد ان حفظته كاملا
وكثير من المبادئ تزعزعت في داخلي
وفي لحظة ندمت على تفريطي وعظيم خطئي.. تذكرت الماضي ؛حفظي للقران واهتمامي بالدعوة
قررت ترك ذاك المكان وان اعود الى الله واطلب العلم ثم اعود الى بلدي
واتفرغ للدعوة لانتشار الجهل والبدع والصوفية لكن الجميع عارضني ولم
يوافقني احد غير اخي..
والان اواجه كثير من الانتقاد والاهانات لاني جلست في البيت ..واتظاهر
بالاصرار والقوة مع اني من الداخل ضعيفة ... انا لااهتم بهم..لكن نفسي
والشيطان اتعبانني..
متخبطة في الطلب ..
ابدأ بمتن احفظه ثم ارتكه .. اقرا كتاب ثم اعود الى اخر...والعمر يمضي والساعات تمر بسرعة..وانا كما اما انا...
خائفة ان لااوفق في طلب العلم فلا ابلغ بلح الشام ولاعنب اليمن كما يقال
اخشى ان يكون ذلك عقاب من الله لذنوبي وغفلتي ..
او ان العلم اشرف من ان يطلبه امثالي...
ارجو ان لاتبخلو علي بنصيحتكم
[/size]
فهذه نقول لها ((( وقرن في بيوتكن )))
واما من التزمت بما قلنا وهن قلائل - فمن يتقي الله يجعل له مخرجا
ونعوذ بالله أن نكون ممن يعرضون أنفسم للفتن

والله أعلم.

وفقكم الله

.




والسؤال الثالث
وهل التعليم للبنت حرام ام حلال في ظل هذه الفتن والإنحرافات ؟


فهذا موضوع للشيخ فيه اجابات شافية كافية

الاختلاط بين الرجال و النساء ... ذلك الخطر المدمر






السؤال الرابع
وما هي المجالات والتخصصات التي تصلح للبنت دراستها والعمل فيها دون أن تختلط بالرجال ؟؟؟؟


احسن مجالين رائعين للبنت هما :
** الطب
** التدريس

لان الطب مهنة نفتقد فيها جدا طبيبات متخصصات
نريد طبيبات اقسم بالله نحتاج إليكن جداااااا حتي تساعدوننا علي العفة والستر والصحة الجيدة لان كثير من العفيفات اذا اشتكت من شيء يؤلمها ولا تجد طبيبات متخصصات ف هذا الألم لا تذهب لطبيب وهذا قد يسبب مضاعفات ووووووو
فنحتاج لكن ....اجتهدن من اجل هذه النية وهي ستر المسلمات والحفاظ علي صحتهن ...ولكن الأجر العظيم بإذن الله .

ولكن ليس كل التخصصات تتخصصن فيها
انتن ادري بالتخصصات التي تليق او لا تليق .

اما التدريس فما أعظمها من مهنة انك تربي أجياال المستقبل وما أعظم الثواب بإذن الله .





وفي الختام
ارجو من الله ان تكونوا قد استفدتم وقد اطمنأننتم
وجزاكم الله خيرا
و


انتظرووووووووونا



والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته




مطر الشتاء

عدد الرسائل : 23
العمر : 28
العمل/الترفيه : في أرض الله
تاريخ التسجيل : 11/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://adabcu.ahlamuntada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: "عجبني فيكي لون عينيكي "°°•.♥.•°° ***

مُساهمة من طرف مطر الشتاء في الإثنين مايو 02, 2011 8:33 pm




حياكم الله اخواتي الفاضلات
كيف حالكم ؟
يارب تكونوا بأحسن حال
حيا الله طالباتنا العفيفات ربنا يوفقكوا يارب في الامتحانات وييسر أمركوا
اللهم امين

والآن موعدنا مع الوقفة الرابعة
وهي :





فاكرين موقف الاخت المنتقبة لما الشاب اياه بعتلها رسالة عشان يرتبط بيها ؟!
فاكرين هي عملت ايه ؟
هل كلمته هي ؟
هل بعتتله رسالة ترد عليه ؟
هل اتصرفت من دماغها ؟
لا
انما لجئت لميــــن ؟
" لاخوها "
من يفعل ذلك الآن ؟؟!

لماذا نرى هذه الأيام عواطف الود والاحترام بين الإخوة الأشقاء تكاد تنعدم ؟؟؟؟؟

لما هذا الجفاء وهذه القسوة تسيطر على قلوب الأخوة فيما بينهم؟؟

أين ذهب حنان وخوف وعطف أخي علي؟؟؟

وأين ذهبت مشاعر المحبة والتفاهم من أختي الحبيبة اتجاهي ؟؟


إن الفطرة السليمة كما أعتقد أن يعيش الأبناء متحابين وقلوبهم تكون على بعضهم فلا يؤثر على علاقتهم إلا أشياء بسيطة ربما يكون منشأها منذ الطفولة مثل طريقة
" تربية الوالدين "

وأعتقد طريقة التربية هي الأساس منذ البداية فبواسطة الوالدين يمكن أن تنجح العلاقات بين الأبناء ويمكن أن تفشل ولكن من الملاحظ أن الفشل هو المسيطر الدائم في التربية هذه الأيام

فهذه التراكمات التي تنشأ منذ الطفولة مثل التفرقة بين الأبناء في الحب والمعاملة وعدم إعطاء كل منهم حقه في المعاملة قد يؤثر ذلك سلبا في العلاقات بين الأخوان بحيث تزرع بينهم الغيرة المتبادلة ومن ثم يتولد لديهم الكره والحقد وقتل روح الأخوة والصداقة فيما بينهم فيتولد بينهم حاجز متين قد تزداد متانته عبر السنين الى أن يكبر الأبناء ويصبحوا شبابا فمنهم من يعي بعد ذلك ويفكر بواقعية
ويراجع نفسه ويحاول أن يتقرب من إخوته لأنه أصبح في مرحله يستطيع أن يميز فيها الخطأ من الصواب ومنهم للأسف من يستمر ببناء الحاجز المتين الى ما لا نهاية فلا يملى قلبه سوى الحقد والكره لأخوته !!!!!!

وبعد كله هذه التراكمات التي قد يكون منشأها منذ الطفولة أو المراهقة ,,

كيف يا ترى سيصبح تأثير الأمر على الإخوة عندما يكبرون ؟؟

طبعا في مرحلة الشباب هنا نستطيع أن نقول أن العقول أصبحت أكثر نضجا ووعيا من ذي
قبل يعني من المفترض أن تقل حدة المشاكل والغيرة قليلا
ويسود بينهم روح الصداقة والتعاون والتواد والتعاطف طبعا هذا هو المفروض

ولكن للأسف من الملاحظ أن العقول لا تنضج بسهولة فنرى حتى الأخوة الشباب لا زالت
الأنانية والعناد تسيطر عليهم فنرى على سبيل المثال:

الأخ يتحكم ويفرض سيطرته على أخته يأمرها وينهاها وحتى عندما يطلب منها
أن تفعل له خدمة يطلبه للأسف بصيغة الأمر وعندما لا تلبي له طلبه يا الله مصيبة عظيمة
تحصل قد تؤدي الى المشاجرة فيما بينهم وهذا ما يولد نفور الأخت عن أخوها وعدم
قدرتها على الاحتكاك به كون الفارق بينهما كبير وهو الآمر الناهي عليها كما أوحى لها شعورها
وهو يشعر بأنه أفضل منها لأنه رجل فلا يحب الاقتراب منها فهو ليس بحاجه لها إلا في أن تلبي
له أوامره وطلباته التي لا تخلص أبدا.
وما عرف المسكين ان الرجولة هي في حسن التعامل
وليس في الأمر والنهي وفرد العضلات .!!!

طبعا هذا مثال ووارد ونراه كثيرا في مجتمعنا




مثال آخر :

سبحان الله أصبح أسلوب الاحترام يكاد يكون معدوم بين الإخوة فلا نرى إلا الشتائم المتبادلة فيما
بينهم وقلما نسمع كلمة آسف من المخطئ أيضا أصبحت روح الصداقة والتعاطف منعدمة
بين الإخوة فنجد البنت تبحث عن صديقة لكي تروي لها كل مشاكلها وأسرارهاالخاصة
وأيضا أصبح الشاب يجد متنفسه مع أصدقائه فيروي لهم همومه ومشاكله

وفي المقابل لا نرى البنت تحدث أخاها بمشاكلها ومشاعرها ولا نرى الأخ يحدث أخته بمشاكله ومشاعره .,,

بل حتى قد لا تخبر الأخت شقيقتها بأسرارها
أو مشاكلها ..
فهل الى هذه الدرجة أصبحنا لا نطيق بعضنا ولا نشارك إخوتنا همومنا ومشاعرنا ,,,
وكأن الأمر لا يعنيهم أو نخاف أن ينتقدونا
على أمر معين ؟؟
لا أعلم بصراحة لما هذا التنافر الغريب..!!!!


طبعا ممكن الأسباب في تنافر الإخوة والأخوات
فيما بينهم تكون كثيرة وغير التي ذكرتها لأجل ذلك اتمنى مناقشة الموضوع كل واحد بمفهومه أو بتجربته الخاصة مع إخوته لكي نستفيد جميعا



وأخيـــــــراً


رسالة لكل أب وأم

الله سبحانه وتعالى قد رزقكم نعمة عظيمة هي
" نعمة الأبناء "
فلا تتلاعبوا بمشاعرهم و قد أستودعهم

الله أمانة في أعناقكم .. فالأوْلى هو التسوية والعدل
فيما بين أبنائكم في كل شئ فلا نفضل الذكر على
الأنثى ولا نفضل الأنثى على الذكر وليعطى كل
ذي حق حقه في التربية كما أخبرنا بذلك الحبيب
المصطفى عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم وهو
يوجه ذلك الرجل في كيفية التعامل مع الأبناء
والتسوية فيما بينهم .
فقد روى أنس أن رجلا كان
عند النبي عليه أفضل الصلاة والسلام، فجاء ابن له
فقبله وأجلسه على فخذه ، وجاءت ابنة له
فأجلسها بين يديه فقال رسول الله صلي الله عليه وسلم :
" ألا سويت بينهما".




رسالة الى كل أخ وكل أخت

خلاص يكفينا جفاء وعناد لقد كبرنا وكبرت

عقولنا معانا وعفا الله عما سلف لن يضرنا

شئ إذا بنينا علاقات أخوة بكل ما تعنيه الكلمة من معانيها الصادقة

من المفترض أننا نتداول بيننا كلمات الاحترام و الود والتفاهم والحب

فالنفس البشرية تميل للكلمات اللينة التي تقرب
النفوس ,, فلماذا نحرم بعضنا من هذا التعامل
ونجعل كل شقيق يبدأ حياته في البحث عن
شخص يلبي له متطلباته بعيدا عن إخوته؟

ولو لاحظنا في المجتمع من حولنا أكبر
دليل على ما أقول ,, فأكثر من يلجأ الى الصداقات
والمعاكسات هم من لديهم الفراغ العاطفي الذي
يفتقدونه مع إخوتهم أو آبائهم _ كما وضحت في المسلسل _ طبعا أنا لا أبرر لهم لكني أبين سبب عزوفهم عن إخوانهم وأهلهم في مشاركتهم مشاكلهم .




نصيحة من القلب

الله ,, الله في حسن الخلق مع إخوتك لأنه خير
ما أعطي المرء وخير أمر يمكن أن يقرب النفوس

إبدأ بنفسك أخي وأختي في إصلاح الأمور فيما بينك وبين إخوتك .

حاول قدر ألمستطاع أن تتقرب من إخوتك

عليك بالكلمة الطيبة في تعاملك مع أشقائك
والله ان العمر بيعدي
والدنيا ما تستاهل فراق ابدااااااااااااااا
ومش عايزين نندم لا ف القبر ولا يوم القيامة
انت ملكش عير اخواتك عمرك ما هتعرف تشتري اخوات , انما ممكن تشتري اصحاب ممكن زوجة \ زوج ممكن ابناء .... انما الاخوات مستحيل
فحافظ عليهم اوي


وإليك بالوصفة السحرية :

الهدية ثم الهدية ثم الهدية

حاول أن تتقرب من أشقائك بإهدائهم الهدايا
من فترة الى أخرى تعبيرا منك عن مدى
محبتك لهم لأني اكتشفت بالفعل عن تجربة
أن الهدية والكلمة الطيبة والملاطفة
وحسن التعامل تقرب منك حتى عدوك
فما بالك بأخيك الذي قد ولدته أمك..!!!

هذا لدينا مع بعض الاضافات تم نقلها

و

انتظرووووووووونا



والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته





مطر الشتاء

عدد الرسائل : 23
العمر : 28
العمل/الترفيه : في أرض الله
تاريخ التسجيل : 11/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://adabcu.ahlamuntada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى